fbpx
الراية الرياضية
سامي صلاح الدين مدرب الفريق يؤكد ل الراية الرياضية:

البدع سيكون في مكان آخر الموسم بعد المقبل

في أول مشاركة لنا نجحنا في التحدي وأمامنا الكثير

اللاعبون المحليون كسبوا الرهان بتقديمهم مستويات رائعة

لعبنا أفضل مباراة أمام معيذر رغم خسارتنا ب 6 أهداف

المنافسة في دوري الدرجة الثانية أصعب من الأولى

حوار – سمير البحيري

أكد السوداني سامي صلاح الدين مدرب البدع الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية على قدرة فريقه مواصلة العروض القوية التي يقدمها في الدوري، بعد تحقيقه 3 انتصارات متتالية على المرخية والشمال ومسيمير، مشيرًا إلى أنه عندما تولى مهمة تدريب الفريق أبلغ إدارة النادي برئاسة الشيخ فهد بن محمد آل ثاني بأن مباريات القسم الأول ستكون فترة إعداد للفريق، مرجعاً ذلك إلى أن الفريق لم يخضع لفترة إعداد سوى أسبوعين لم تكن كافية، والحمد لله عدنا بشكل قوي في مباريات القسم الثاني بالفوز في 3 مباريات متتالية.. سامي صلاح الدين في هذا الحوار السريع يكشف عن المزيد..

تغير واضح

بداية ضعيفة 5 هزائم متتالية ثم عودة سريعة مع بداية القسم الثاني وتحقيق الفوز في 3 مباريات متتالية ما سر ذلك؟

عندما توليت مهمة الإدارة الفنية للفريق لم ينتظم اللاعبون في فترة إعداد كافية، سوى أسبوعين فقط، فقلت للإدارة القسم الأول سيكون فترة إعداد جديدة للفريق بلعب 5 مباريات دون النظر للنتائج، والحمد لله الإدارة تفهمت ذلك ولم تقم بوضعي مع اللاعبين تحت ضغط، وكانت النتيجة تطور مستوى الفريق وفزنا على المرخية والشمال ومسيمير على التوالي، وتغير مستوى الفريق بشكل واضح.

فريقكم لا ينافس على الصعود ويشارك للتحضير للموسم بعد المقبل، وأضعتم فرصة على الفرق الثلاثة المرخية والشمال ومسيمير بإضاعة 3 نقاط منها، هل ستكررون الأمر نفسه مع الوكرة ومعيذر؟

هذا في علم الغيب لكن الفريق سيؤدي ويلعب بجدية من أجل تحقيق نتيجة إيجابية، والفريقان لايستهان بهما فالوكرة يتصدر الدوري ومعيذر في المركز الثاني، وأتمنى بالتأكيد أن نواصل الانتصارات.

لعبنا أفضل مباراة وخسرنا

كمدرب للفريق ما هي أفضل مباراة لعبها فريقك؟

لن تصدق لو قلت لك أفضل مباراة لعبها الفريق كانت ضد معيذر وخسرنا ب 6 أهداف رغم سيطرتنا المطلقة على مجريات اللعب وأضعنا فرصا كثيرة، حتى إن رئيس معيذر صالح العجي جاء للاعبينا في غرفة الملابس وهنأهم على الأداء الرائع، لكن تبقى في النهاية النتيجة.

تلعبون بدون محترفين والاعتماد كليًا على اللاعبين المحليين والفريق يؤدي بشكل رائع ما السر؟

عندما قامت إدارة النادي برئاسة الشيخ فهد بن محمد آل ثاني بالتعاقد مع لاعبين محليين قادمين من أندية مختلفة، كانوا جميعا أمام تحد كبير ليثبتوا للجميع أنهم لاعبون جيدون وقادرون على اللعب والعطاء، وهذا كان علامة فارقة في الفريق، ويرى الجميع كيف يلعبون بروح وحماس كبيرين.

ولو خيروني الموسم المقبل في التعاقد مع لاعبين محترفين أو محليين سأفضل المحليين لإصرارهم الدائم لإثبات أنفسهم.

الهدف واضح

هدفكم تكوين فريق لينافس بعد ذلك على الصعود هل مدة موسمين كافية ؟

بالفعل هدفنا واضح هو تكوين فريق ونعمل بدعم إداري قوي من الإدارة، و العقلية الإدارية الرائعة للإدارة ودعمها المستمر للجهاز والفريق أراحتنا، وإن شاء الله في الموسم بعد المقبل سيكون البدع في مكان آخر طالما سرنا على نهج معين.

هل وجدتم صعوبة في دوري الثانية عندما شاركتم رسمياً؟

ما لايعرفه الجميع أن دوري الدرجة الثانية قوي جدًا والمنافسة فيه صعبة للغاية وهو ما وضح منذ بدايته هذا الموسم، فنحن نشارك لأول مرة مع فرق لديها خبرات كبيرة وسبق لها اللعب في دوري النجوم، وهو ما وضعنا أمام تحد قوي والحمد لله نجحنا فيه بقوة للآن.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X