أخبار عربية
حركة المجاهدين تدعو لدعم القناة

هنية: الأقصى لن توقف بثها وستواصل العمل

غزّة- وكالات:

 أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أمس، أنه أن قناة “الأقصى الفضائية“ لن توقف بثها وستواصل العمل، مشددًا على أنه اتخذ قرارًا واضحًا ومباشرًا باستمرار عملها. وقال هنية في تصريح أورده مكتبه إن كل محبي مشروع الثوابت والمقاومة يعملون على استمرار بث هذه الفضائية التي نعتز بها. وأعلنت قناة الأقصى أنّها ستوقف بثّها التلفزيوني بدءا من أمس، بسبب الأزمة المالية التي تمرّ بها، بعد تدمير مقرّها بغزة من قبل طائرات الاحتلال الإسرائيلي في نوفمبر الماضي. ودمّر الطيران الحربي الإسرائيلي مقرّ فضائية الأقصى بالكامل في 12 نوفمبر الماضي، ما ألحق بالفضائية خسائر تقدّر بـ4.5 مليون دولار أمريكي، حسبما أعلنت القناة. وأطلقت الأقصى بعد أسبوع من تدمير مقرّها حملة تهدف إلى جمع التبرعات لإعادة إعمار مقرّها الذي دمّرته الطائرات الإسرائيلية بعنوان “بدعمكم نبنيها”.

من جهتها، دعت حركة المجاهدين الفلسطينية الأمّة العربية والإسلامية إلى دعم فضائية الأقصى؛ لمنع توقف بثّها في ظل الأزمة المالية التي تعاني منها القناة عقب قصف الاحتلال الإسرائيلي لمقرّها الرئيس بغزة. وأوضحت “المجاهدين” في تصريح صحفي أن الأقصى منارة إعلامية جهادية يجب أن تستمر بزخمها القوي في إيصال رسالة شعبنا ومقاومته.

وبيّنت أن ما تعانيه الفضائية من أزمة مالية بعد قصفها ما هو إلا جزء لا يتجزأ من معاناة أهلنا في قطاع غزة بفعل الحصار الإسرائيلي الجائر. وتابعت: رسالة الأقصى في فضح جرائم المحتل تزعجه؛ ما يدفعه دومًا لقصف مقرها وتدميرها في خطوة فاشلة لإسكات صوت الحق، آملة ألّا تتسبب الأزمة المالية في النجاح بما لم يتمكن منه الاحتلال الإسرائيلي. وأعلنت قناة “الأقصى” الفضائية أنّها ستوقف بثّها بسبب الأزمة المالية التي تمرّ بها بعد تدمير مقرّها بغزة من قبل طائرات الاحتلال الإسرائيلي في نوفمبر الماضي؛ ما ألحق بها خسائر تقدّر بـ4.5 مليون دولار أمريكي.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X