fbpx
الراية الرياضية
فعاليات جديدة قُدمت لأول مرة بالتعاون مع جهات مختلفة في الدولة

أسباير زون تختتم أسبوعاً حافلاً بالأنشطة

حديقتها تحولت إلى مسرح مكتمل العدد وأنارت الألعاب النارية سماءها

الدوحة- الراية :

اختتمت مؤسسة أسباير زون برنامجها الاحتفالي باليوم الوطني الذي امتد على مدار أسبوع كامل بمشاركة الآلاف من أفراد المجتمع.

ونجحت مؤسسة أسباير زون على مدار أسبوع كامل في استقطاب آلاف الجماهير بفضل برنامجها المميز الذي ضم باقة متنوعة من الأنشطة الثقافية والرياضية والترفيهية تناسب جميع الأعمار والفئات من مختلف الجنسيات. وتعليقاً على تنوع احتفالات اليوم الوطني هذا العام، قال عبدالله الخاطر، مدير الفعاليات والمنشآت في مؤسسة أسباير زون:

احتفالاتنا باليوم الوطني لدولة قطر اختلفت هذا العام عن الأعوام السابقة، فهذه هي المرة الأولى التي نقيم فيها أنشطتنا على مدار أسبوع كامل. حرصنا على تنويع برنامجنا ليلبي جميع الأذواق، فما بين الأنشطة الثقافية والتراثية والترفيهية والرياضية، تحولت مؤسسة أسباير زون على مدار الأسبوع الماضي إلى مسرح مكتمل العدد. ومن الأمور التي ميزت برنامجنا هذا العام أيضًا إضافة أنشطة جديدة منها عرض الألعاب النارية الضخم الذي لاقى إقبالًا جماهيريًّا غفيرًا. إشارة البدء مع جولة العلم وانطلقت فعاليات اليوم الوطني للدولة في مؤسسة أسباير زون مع “جولة العلم”، حيث كانت حديقة أسباير هي المحطة النهائية التي استقر فيها العلم القطريّ، بعد أن زار أغلب معالم الدولة، في دلالة واضحة على المكانة المميزة لأسباير زون باعتبارها قلب الرياضة النابض لقطر.

وتسلّم محمد خليفة السويدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة أسباير زون، العلم القطري بحضور نخبة من الشخصيات رفيعة المستوى في مقدمتهم سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني، رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، إلى جانب عدد من أبرز الرياضيين القطريين. ومما زاد الاحتفالات بهجةً وبريقاً هذا العام عروض “الألعاب النارية”، حيث شهدت الجماهير الغفيرة واحدًا من أضخم عروض الألعاب النارية في قطر التي أنارت حديقة أسباير. وأقيمت على هامش هذا العرض مسابقة لهواة التصوير على حساب الانستجرام الخاص بمؤسسة أسباير زون لالتقاط أفضل صورة للألعاب النارية.

وإعلاء لقيمة الانتماء للوطن، شهد برنامج هذا العام مشاركة مميزة من منتسبي الخدمة الوطنية التابعة للقوات المسلحة القطرية الذين قاموا بتأدية المسير العسكري على مدار خمسة أيام متواصلة حول حديقة أسباير، ليبثوا في نفوس الجماهير شعورًا بالفخر والانتماء.

أما الجهة المقابلة لحديقة أسباير من شارع الفروسية فتحولت سماؤها إلى لوحة بديعة رسمها صقور لخويا أثناء أدائهم للعروض الجوية والقفز المظليّ وسط صيحات الإعجاب من الجماهير الغفيرة التي توافدت على المكان للاستمتاع بهذا التقليد المتبع من مؤسسة أسباير زون في كل عام.

وتقديرًا لتقاليد الأجداد، أحيت مؤسسة أسباير زون الموروث التقليدي للآباء بتنظيم فعالية العرضة القطرية بمشاركة المئات من موظفي المؤسسة، وكان في مقدمتهم محمد خليفة السويدي، الرئيس التنفيذي للمؤسسة .

ودعمًا للمواهب المحلية القطرية، تعاونت مؤسسة أسباير زون خلال هذا العام مع معهد الدوحة للأفلام لتتيح الفرصة أمام عدد من المواهب الشابة القطرية في مجال صناعة الأفلام لعرض إبداعاتهم التي دارت حول قطر الماضي والحاضر أمام أكبر قدر ممكن من الجماهير.

16 موقعًا للأنشطة والمعارض وعلى مدار أسبوع كامل، توافدت العائلات على المنطقة التي خصصتها أسباير زون بجوار بحيرة أسباير للاستمتاع بالعديد من الأنشطة الثقافية والتراثية والترفيهية المتنوعة التي نظمتها مؤسسة أسباير زون بالتعاون مع وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية القطرية في 16 موقعًا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X