أخبار عربية

عباس يبدأ مباحثات لإجراء الانتخابات التشريعية

رام الله – وكالات: استقبل الرئيس محمود عباس أمس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر، لبحث تطبيق قرار “المحكمة الدستورية” بحل المجلس التشريعي. وبحث عباس مع ناصر أمس الاستعدادات لإجراء انتخابات برلمانية فلسطينية جديدة بعد يومين من إعلانه حل المجلس التشريعي المنتخب في عام 2006. وأفادت وكالة “وفا” الرسمية أن عباس بحث مع ناصر “تنفيذ وتطبيق القرار الصادر عن المحكمة الدستورية القاضي بحل المجلس التشريعي، وإجراء الانتخابات التشريعية”.

وكان الرئيس عباس قال مساء السبت الماضي إن المحكمة الدستورية أصدرت قرارًا بحل المجلس التشريعي، والدعوة لانتخابات تشريعية خلال ستة أشهر. واستنكرت الفصائل الفلسطينية الخطوة التي أعلن عنها عباس، وقالت إنها تُكرّس الانقسام الداخلي، وتضرب النظام السياسي الفلسطيني في مقتل، فيما رحّبت حركة فتح بها.

 وأكدت لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية يوم أمس جاهزيتها لتنظيم انتخابات تشريعية أو رئاسية حال صدور مرسوم رئاسي يحدد الموعد لذلك. من جهته، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أحمد مجدلاني إن قرار المحكمة الدستورية بحل المجلس التشريعي، وإجراء انتخابات جديدة “أصبح جزءًا من المنظومة القضائية، ويجب البدء في اتخاذ الإجراءات العملية نحو تطبيقه”.

وذكر مجدلاني، أن حكم المحكمة الدستورية “ليس قابلاً للاجتهاد أو الطعن” . واعتبر مجدلاني أن “كافة القوى السياسية الآن هي أمام مسؤولياتها للخروج من النفق المظلم الذي استمر 12 عامًا، ونحن ننتظر قرار حركة حماس.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X