fbpx
الراية الرياضية
ترتيبات خاصة لمسك الختام اليوم والتتويج في المنصة الرئيسية

ختام ذهبي اليوم لمهرجان المؤسس للهجن بالشحانية

8 رموز ذهبية وفضية وجوائز نقدية في انتظار الفائزين اليوم

33 مطية تنافس على السيف الذهبي لهجن الأشواط العامة

متابعة  سمير البحيري

تختتم في الواحدة من بعد ظهر اليوم الأربعاء منافسات مهرجان المؤسس الشيخ جاسم بن محمد «طيب الله ثراه»، للهجن العربية الأصيلة على ميدان التحدي بالشحانية، بمنافسات سن الحيل والزمول بإقامة 8 أشواط ختامية، تنتظرها جماهير رياضة الآباء والأجداد، والملاك والمضمرين ورصدت لها اللجنة المنظمة 8 رموز، منها 5 ذهبية و3 رموز فضية، أهمها على الإطلاق السيفان الذهبيان للفائزان بشوطي الحيل أشواط عامة ومفتوحة، إضافة إلى 8 سيارات، فيما تبلغ قيمة الجوائز النقدية 3 ملايين و400 ألف ريال.

ترتيب انطلاقة الأشواط الثمانية

وستكون الانطلاقة الأولى مخصصة لأشواط رموز سن الزمول لعدد 4 أشواط عامة ومفتوحة بأن يكون التحضير في الثانية عشرة والنصف والانطلاقة في الواحدة ظهرًا، أما ال 4 أشواط الحيل عامة ومفتوحة سيتم التحضير لها في تمام الثانية والنصف، والانطلاقة في تمام الثالثة عصرًا، علماً أن جميع بدايات الأشواط الأربعة ستكون بالزمول عمانيات ثم المفتوح، وكذلك الحيل عمانيات ثم المفتوح.

جوائز الأشواط المفتوحة

تأتي قمة الإثارة والقوة في الشوط الرابع للحيل المفتوح وجائزته السيف الذهبي وسيارة مرسيدس وينال صاحب المركز الثاني 200 ألف ريال و150 ألف ريال لصاحب المركز الثالث، وينال صاحب المركز الرابع 100 ألف ريال، يما يحصل صاحب المركز الخامس على 50 ألف ريال.

أما شوط الزمول عمانيات فجائزته الخنجر الذهبي وسيارة بي إم دبليو، و150 ألف ريال للثاني و100 ألف ريال للمركز الثالث و50 ألف ريال للمركز الرابع و30 ألف ريال للمركز الخامس، وهي نفس جوائز الشوط الخاص بالزمول مفتوح سواء على مستوى الرمز أو الناحية المالية لكن الجائزة سيارة «أودي»

وبالنسبة لشوط الحيل عمانيات فجائزته الأولى الشلفة الذهبية وسيارة بي إم دبليو، والثاني يحصل على مائتي ألف ريال ومائة وخمسين ألف ريال للثالث ومائة ألف ريال للرابع وخمسين ألف ريال للخامس.

جوائز الأشواط العامة

أما الأشواط العامة لهجن أبناء القبائل فجائزة شوط الحيل المفتوح، على السيف الذهبي أيضًا، والجميع سيبذل قصارى جهده لاقتناص السيف ويطير به ليلحق بالمجد والفخر وبالإضافة للسيف هناك سيارة مرسيدس، بينما المركز الثاني فالجائزة تبلغ مائتي ألف ريال والثالث مائة وخمسين ألف ريال والرابع مائة ألف ريال والخامس خمسين ألف ريال، وهي نفس الجوائز المخصصة لشوط الحيل عمانيات باستثناء الرمز فجائزة الحيل عمانيات جائزته الشلفة الفضية.

وعلى صعيد شوطي الزمول «مفتوح وعمانيات» فجوائزهما متطابقة حيث ينال الأول الخنجر الفضي وسيارة والثاني «150» ألف ريال والثالث 100 ألف ريال والرابع 50 ألف ريال والخامس 30 ألف ريال.

33 مطية تنافس على سيف الأشواط العامة

تنافس 33 مطية على السيف الذهبي لهجن الأشواط العامة لأبناء القبائل، أبرزها (بلشة، وهيجا، وعسيلة، وذباحة) لخليفة بن حمد بن خليفة العطية، و(الظبي، وتوزيع) لجار الله بن محمد بن طالب بن عقيل النابت، و(الذيبة، زحل، الجزيرة، فريدة، عنيدة، الحسم، شراعوه، نزاعة) لعبدالله بن سعيد العيدة، و(منحاف) و(الشحانية) لحمد بن غانم بن سلطان الهديفي، و(خود وعوافي وأشاوس، ونوضا وأفران وكواكب وفضول والسافلية) لناصر بن عبدالله بن أحمد المسند، وبالإضافة إلى العطية والبرنس واللورد والمسند والهديفي هناك أيضاً صالح حمد القمرا الذي يدفع ب «إنجاز وزرج»، ومنصور بن محمد بن منصور آل سيف الخيارين الذي يقدم «الظبي»، وسالم جابر محمد الحنزاب مع «الظبي»، وكذلك سالم خجيم عايض العذبي مع «الشادن»، كما يقدم محمد سالم بن مانعه «جيوان»، وأخيرا «وهج» مع محمد سعيد حمد الفسل المري.

تفوق الشحانية في اليوم قبل الختامي

وشهد اليوم قبل الختامي إقامة 14 شوطاً على مدار الفترتين الصباحية والمسائية، واستحوذت هجن الشحانية باختلاف مضمريها على ناموسي الحيل والزمول بالفوز بجميع الأشواط.

عبدالله الكواري:

نجاحات غير مسبوقة للمهرجان


أكد عبدالله الكواري نائب رئيس اللجنة المنظمة لسباق الهجن أن حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى يمنح اهتمامًا خاصًا برياضة الآباء والأجداد، ونحن في اللجنة نقوم بتنفيذ تعليمات وتوجيهات حضرة صاحب السمو كفريق عمل جماعي، لما يخدم الرياضة العريقة. وقال الكواري إن الدعم والاهتمام من صاحب السمو يمنح الدافع للجميع من مضمرين وملاك ومسؤولين لمضاعفة العمل من أجل إنجاح كل المهرجانات التي تقام على أرض الدوحة، فضلاً عن العمل لتحقيق الإنجازات، ورأينا كيف كانت المنافسة طوال أيام المهرجان. وتمنى نائب رئيس لجنة الهجن التوفيق لجميع الملاك خلال المنافسات المقبلة، المحلية منها والرئيسية، مشيراً إلى أن ختام مهرجان المؤسس اليوم بعد تحقيقه نجاحات عدة في جميع الفئات السنية، سيكون دافعًا لتحقيق مزيد من النجاحات في الختاميات المقبلة، والشيء الملفت تنوع الفائزين بالرموز، وهذا يعني أن الجميع يجتهد ويسعى للإنجازات. واختتم نائب رئيس اللجنة تصريحاته قائلا: كل التوفيق للمضمرين والملاك وأن يقدموا مستويات قوية يستطيعون أن يحققوا من خلالها الإمتاع للجماهير خاصة وأنني على ثقة أن اليوم الختامي سيكون به مزيد من القوة والإثارة والتشويق، وحضور جماهيري متميز.

مبارك النعيمي:

ترتيبات خاصة لليوم الختامي

أكد مبارك النعيمي مدير اللجنة المنظمة على أن اللجنة مستعدة لليوم الختامي لمهرجان المؤسس، وكل شيء تم ترتيبه ليخرج المهرجان بالصورة الرائعة التي تعكس قيمته وأصالته في مناسبة سعيدة وغالية على قلوبنا جميعاً، مشيرًا إلى أن التتويج سيكون في المنصة الرئيسية.

وتابع بقوله: اللجنة خصصت بطاقات خاصة لدخول الميدان اليوم وعلى جميع المشاركين التوجه إلى مكاتب اللجنة بالشحانية صباح اليوم للحصول على هذه البطاقات ليتمكنوا من دخول الميدان ومباشرة الأشواط.

وكشف النعيمي أن بطاقة دخول المشاركين للانطلاقة الأولى الخاصة بأشواط الزمول ستكون باللون الأزرق، أما بطاقة دخول الانطلاقة الثانية الخاصة بأشواط الحيل الختامية فستكون باللون الأصفر، متمنياً التوفيق لجميع المشاركين في أشواط الرموز اليوم. وتمنى النعيمي للجميع التوفيقفي اليوم الختامي، مؤكدًا على أن الحضور الجماهيري سيكون كبيراً، ليضفي مزيداً من الإثارة على المنافسات.

نتائج الفترتين الصباحية والمسائية

فازت هجن الشحانية بكل الأشواط السبعة في الفترة الصباحية للحيل والزمول عن طريق كل من «زيارة» و«لبصير» و«فن» و«سلهود» و«طوع» و«فجاج» و«ارتياد».

وفازت هجن الشحانية بجميع الأشواط السبعة أيضاً للفترة المسائية لسن الحيل والزمول عن طريق كل من «بلشة» و«شباب» و«جزلة» و«وزان» و «رسالة».

التوقيت الأفضل مع «طوع» و«جزلة»

أما التوقيت الأفضل فذهب مع «طوع» ملك هجن الشحانية التي قدمت شوطاً استثنائياً محققة الفوز بناموس الشوط الخامس بأفضل توقيت والذي بلغ 12.16.12 دقيقة، وحققت «جزلة» أيضاً بشعار هجن الشحانية أفضل توقيت في الفترة المسائية، بعد فوزها بناموس الشوط الثالث بعدما سجلت 12.19.52 دقيقة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X