fbpx
الراية الرياضية
قبل مواجهة إشبيلية

أزمة منتصف الملعب تشغل سيميوني

مدريد- إفي:

يدرس الأرجنتيني دييجو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد، العديد من الخيارات في منتصف الملعب قبل زيارة ملعب رامون سانشيز بيزخوان لمواجهة فريق إشبيلية، غداً الأحد ضمن مباريات دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم. وأظهر مران الفريق أمس الجمعة، أن المدرب استقر بشكل كبير على التشكيلة الأساسية لأول مواجهة في الليجا خلال عام 2019.

ويعتقد أن المدرب الأرجنتيني سيبدأ المباراة بتشكيل مكوّن من يان أوبلاك في حراسة المرمى وخوانفران توريس وستيفان سافيتش ودييجو جودين في الدفاع وساؤول نييجيز وتوماس بارتي وكوكي ريسكوريسكيون وتوماس ليمار في منتصف الملعب وأنطوان جريزمان وآنخل كوريا في الهجوم.

وكان هذا التشكيل الذي استخدمه سيميوني في مران أول أمس وبعد 45 دقيقة من العمل البدني والإحماء أمس اعتمد عليه أيضاً ولكن مع تغيير في الخُطة بوجود ثلاثة في وسط الملعب (توماس ورودريجو وكوكي) وثلاثة في الهجوم (كوريا وجزيزمان وليمار) قبل أن يعود للعب 4-4-2.

ولم يشارك في مران أمس الجمعة الجناح البرتغالي جيلسون مارتينيز للإصابة، ولا يعتقد أنه سيكون جاهزاً لمباراة الأحد، في حين لم يتعافَ بعدُ فيليبي لويس ولوكاس هرنانديز من الإصابة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X