الراية الرياضية

باختصار.. منتخبنا بين المنطق والمطلوب

بقلم – نايف بن خليفة:

يخوض مُنتخبنا الوطنيّ لكرة القدم أولى مُبارياته في كأس أُمم آسيا اليوم أمام المُنتخب اللبنانيّ الشقيق، في إطار مُباريات المجموعة الخامسة من البطولة، وبغض النظر عما سيحقّقه مُنتخبنا من نتائج بالبطولة، علينا أن نضع في أذهاننا أن العنابي يمرّ بمرحلة إعادة البناء لهيكله على مُستوى الخُطوط الثلاثة بتقارب إيجابي بين أعمار اللاعبين مع أغلبية للأعمار الأقلّ المدعمة بأصحاب الخبرات الميدانية والذين أيضاً لا توجد فروق سنية كبيرة بينهم، وبين الشريحة الكُبرى من اللاعبين أصحاب السنّ الصغيرة، والأمر الإيجابي أنّ أصحاب الخبرات موزعون على الخُطوط الثلاثة بتوازن يتناسب مع مرحلة البناء الجديدة بوجود بوعلام، وبيدرو في خطّ الظهر، وكريم بوضياف في الوسط، والهيدوس في الهجوم، وهذه القلة من أصحاب الخبرة بجانب الأعمار الصغيرة من المواهب المُتوهّجة فنياً أمثال أكرم عفيف، والمعز علي، وبسام الراوي وغيرهم من العناصر الشّابة تضع مُنتخبنا في مصاف المُنتخبات الأقلّ في متوسط الأعمار..

# يُعتبر العنابي من أكثر المُنتخبات المُشاركة بالبطولة التي ينتظرها مُستقبلٌ جيّد بإذن الله، بحكم ما يتمتّع به الفريق من مُتوسّط أعمار مُناسب، وبحكم ما يضمّه من مواهبَ بإمكانها أن تتقدّم فنياً باكتساب الخبرات من خلال الاحتكاك بمُنتخبات قوية في آسيا، بجانب المرور بفترات إعداد جيّدة، وخوض مُباريات وديّة متنوّعة المُستوى الفنيّ.

فكلّ تلك الأمور سوف تنعكس إيجابياً على اللاعبين في المُستقبل بمزيد من التجانس والتفاهم.

# نآمل أن يصل مُنتخبنا الشابّ لأبعد نقطة في البطولة، ولكن المنطق يفرض علينا ألا نضغط على لاعبينا، وألا نحملهم أكثر من طاقاتهم حتّى في ظلّ تحقيق النتائج الإيجابية يجب ألّا يزداد معدل تفاؤلنا بدرجة تتجاوز المنطق، بل يجب أن نتعامل مع كل ما يحقّقه منتخبنا من إيجابيات بالبطولة على أنه خُطوة على طريق البناء للمُستقبل، أو مرحلة من مراحل البناء للمُستقبل وبقدر ما يتحقّق فيها من سلبيات لايجب أن ننظر للمُستقبل بتشاؤم مُفرط، وبقدر ما يحقّق العنابي من إيجابيات يجب ألّا نفرط في التفاؤل، لأن المنطق يقول إنّ البطولة هي خُطوة من خُطوات البناء للمُستقبل وليست هي كلّ المُستقبل

# وبهذه العقليّة من التقييم والمتابعة للعنابي يُمكننا أن نرى المُستقبل بصورة أكثر واقعية، مع كل الأمنيات أن يتمكّن العنابي من تقديم أفضل ما لديه في البطولة الآسيويّة، بإذن الله تعالى.

[email protected]

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X