أخبار دولية

ماي تحذر من كارثة في بريطانيا

لندن – أ ف ب: 

حذّرت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أمس أعضاء البرلمان من أن عدم تأييد خطتها للانسحاب من الاتحاد الأوروبي سيُمثل كارثة لبريطانيا، في نداء من أجل تأييدها قبل يومين من إجراء تصويت في البرلمان من المتوقع أن تخسره. وقالت: إن رفض النواب لاتفاق بريكست مع الاتحاد الأوروبي سيُشكّل “خرقاً كارثياً للثقة” في الديموقراطية، وحذّرت ماي النواب من تخييب آمال الناخبين الذين صوّتوا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي. وذكرت في صحيفة “صنداي إكسبرس” أمس أن القيام بذلك سيشكّل خرقاً كارثياً لا يُغتفر للثقة في ديمقراطيتنا. وشدّدت على أن: رسالتي للبرلمان بسيطة “لقد حان الوقت للتوقف عن اللعب والقيام بما هو مناسب لبلدنا”. وفي حال تم إفشال الاتفاق، قد تغادر المملكة الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في 29 مارس، ما سيؤدي إلى قطيعة مفاجئة تخشاها الأوساط الاقتصادية، أو على العكس من ذلك عدم مغادرة التجمع الأوروبي على الإطلاق، بحسب ماي. من جانبه قال زعيم المعارضة جيريمي كوربين: إن الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق سيكون كارثياً وإنه سيحبّذ في هذه الحالة التوصل لاتفاق على إجراء استفتاء ثان. وأضاف أنه سيتقدّم باقتراح لسحب الثقة من الحكومة إذا قوبل الاتفاق بالرفض في البرلمان غداً.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X