الراية الرياضية
بحضور نجوم الفريق يتقدمهم نيمار ومبابي ووسط فرحة كبيرة لنجوم المستقبل

الباريسي يفتتح أكاديميته الأولى بالشرق الأوسط

ملعب خليفة المونديالي يحتضن تدريبات الفريق اليوم والأبواب مفتوحة للجماهير

متابعة – عبد الناصر البار:

افتتح نادي باريس سان جيرمان يوم أمس رسمياً أكاديميته الرياضيّة بالمدينة التعليميّة في مؤسسة قطر وذلك على هامش معسكره المقام حالياً بالدوحة، وحضر الحفل المدرب الالماني توماس توخيل وأبرز نجوم فريق العاصمة الفرنسية يتقدّمهم البرازيلي نيمار داسيلفا الذي كان متواجداً خلال حفل التدشين إلى جانب حضور العديد من المسؤولين، إضافة للأطفال الصغار الذين صنعوا أجواء رائعة بجانب النجوم الكبار الذين داعبوا معهم الكرة كتشجيع لهم من أجل بذل مجهودات أكبر حتى يصبحوا نجوم الغد، وتعد هذه الأكاديمية هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط والمنطقة العربية والتي ستعود بالنفع على الأطفال الموهوبين والمولعين بعالم كرة القدم، خاصة أن أكاديمية باريس سان جيرمان ستكون ذات مرافق عالميّة وبوجود مدربيين على أعلى مستوى من أجل صقل المواهب وإعداد جيل كروي كبير مستقبلاً.

تدريب خفيف

وعلى صعيد آخر أجرى الفريق الباريسي أولى حصصه التدريبية مساء الأمس على الملعب رقم 1و2 بأكاديمية أسباير وهي الحصة التدريبية التي لم تكن مبرمجة من قبل، ولكن المدرب الألماني توماس توخيل طلب من لاعبيه ضرورة خوض حصة تدريبيّة ولو خفيفة بعد رحلة السفر الطويلة التي قادتهم للدوحة، وهو ما استجاب له اللاعبون مباشرة ونزلوا إلى الملعب بعدما انتهى المؤتمر الصحفي واللقاءات الإعلاميّة التي حضرها لاعبو البياسجي مع لاعبي وسائل الإعلام المحليّة والأجنبيّة، كما كان التدريب مغلقاً في وجه الجماهير ووسائل الإعلام.

تدريب مفتوح للجماهير

هذا وسيكون بإمكان جماهير وعشاق نادي باريس سان جيرمان الحضور ومتابعة تدريبات الفريق قي الرابعة عصر اليوم باستاد خليفة الدولي، حيث قرّر الجهاز الفني بقيادة الألماني توخيل فتح التدريبات أمام جماهير وعشاق النادي من أجل مشاهدة نجوم الفريق عن قرب والاستمتاع بفنيات البرازيلي نيمار داسيلفا وكيليان مبابي اللذين كانا مطلباً جماهيرياً كبيراً منذ وصول الفريق للدوحة، كما سيكون بإمكان وسائل الإعلام الاقتراب من اللاعبين وأخذ بعض التصريحات بعد نهاية التدريب.

تمنى المشاركة في مونديال 2022.. مبابي:

القطريون أعادوا هيبة ومكانة الباريسي

عبّر كيليان مبابي النجم الساطع في فريق باريس سان جيرمان عن إعجابه الكبير بدولة قطر بعد عودته مجدداً إلى الدوحة، وقال مبابي في حديثه لوسائل الإعلام المحليّة والعالميّة خلال المؤتمر الصحفي أمس قائلاً: هذه هي المرة الثانية التي أحضر فيها إلى الدوحة وبالتأكيد إن محطتنا هنا هامة من أجل الاستعداد للاستحقاقات القادمة في الدوري المحلي ودوري الأبطال، وقال: مواجهتنا المرتقبة مع مانشستر يونايتد ستكون قوية مع واحد من أعتى وأقوى الفرق العالميّة وكل مباريات دوري الأبطال ستكون صعبة وسندخلها بعزيمة قوية لتحقيق نتيجة ترضينا وترضي جماهيرنا.

وأشار مبابي إلى الاستثمار القطري في النادي الباريسي، وقال إنه قدّم الكثير لهذا النادي العريق وأعاد ترتيب البيت الباريسي ومنحه الاستقرار والهيبة وأصبح له اسم ثقيل على الساحة الأوروبية، أما بسؤاله عن مونديال قطر 2022 وما مدى تأثير خوض البطولة في الشتاء بدلاً من الصيف أجاب مبابي بطولة كأس العالم تبقى لها ميزة خاصة سواء أقيمت في فصل الصيف أو الشتاء ولم يسبق أن لعبت البطولة من قبل في هذا الفصل ولكن بالتأكيد لن يكون هناك أي تأثير على اللاعبين لأنها المنافسة الأفضل، وقال أتمنى التواجد في مونديال قطر.

الأورجواياني اديسون كافاني:

مشاركة العنابي في كوبا أمريكا أمر رائع

أشاد الأورجواياني اديسون كافاني في المؤتمر الصحفي بالأجواء الجميلة التي وجدها في الدوحة، وقال: ليست هذه المرة الأولى التي أزور فيها قطر بحكم المعسكر السنوي الذي يقيمه النادي بالدوحة، وقال: قطر بلد رائع وهادئ ويمكنك أن ترتاح فيه كثيراً، وعن رأيه في المواجهة المقبلة لفريقه أمام مانشستر يونايتد في دوري الأبطال في ظل ظروف رحيل مورينيو قال كافاني: أعتقد أن مانشستر اكتسب قوة جديدة بعد رحيل جوزي مورينيو ولكنّ فريقنا أيضاً يضم نوعيّة جيّدة من اللاعبين، وتمكنا من كسب مباريات قويّة في المسابقات الأوروبية ونحن جاهزون لهذا التحدي.

أما عن رأيه في مشاركة قطر في بطولة كوبا أمريكا وحظوظ منتخب بلاده في هذه البطولة فقال: كوبا أمريكا تعتبر ثاني أقوى بطولة تنافسيّة بعد كأس العالم ونحن أظهرنا تطوراً كبيراً من خلال ما قدمناه في مونديال روسيا، لهذا نطمح للذهاب بعيداً في هذه البطولة القاريّة، وعن مشاركة منتخب قطر قال: شيء جميل ومبادرة طيّبة أن تشارك قطر في كوبا أمريكا كضيف شرف لأن الأمر لا يتعلق فقط بكرة القدم وإنما بتمازج الثقافات والحضارات.

زيارة لملعب الوكرة ومترو الدوحة

من بين الأماكن التي زارها لاعبو النادي الباريسي الكبير في جولتهم للدوحة خلال اليوم الأول هو توجههم نحو منشآت ومرافق مونديال 2022 حيث ذهبت مجموعة من اللاعبين لزيارة ملعب الوكرة المونديالي بعد التنسيق مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث، وكان ضمن من تواجد في ملعب الوكرة الحارسان جانلويجي بوفون والفونسي اريولا واللاعب بريسنال كيمبيمب و….إلخ.

وأعجب لاعبو نادي العاصمة الفرنسية بملعب الوكرة الذي تشرف فيه الأعمال على النهاية، استعداداً لاحتضان مونديال 2022، وقد وقف اللاعبون على مدى جاهزية قطر للمونديال وأن كل المشاريع تسير في الطريق الصحيح، كما كان للاعبي النادي الباريسي الفرصة لزيارة مترو الدوحة وتجريبه.

بوفون: قطر تتطور بسرعة كبيرة

قال الإيطالي جانلويجي بوفون حارس عرين نادي باريس سان جيرمان أثناء المؤتمر الصحفي: أنا سعيد بالتواجد في الدوحة للمرة الثالثة بعد الحضور من قبل وخوض نهائي كأس السوبر مع نادي يوفنتوس الإيطالي، وأضاف: هناك الكثير من الأشياء تغيّرت في البلد من آخر زيارة كنت فيها في الدوحة وهذا شيء رائع للغاية.

أما عن مونديال 2022، فقال: قطر بلد يتطوّر بسرعة وأعتقد أنها ستقدّم مونديالاً كبيراً، وقال إلى ذلك الوقت ستكون قطر جاهزة لاحتضان هذا الحدث العالمي الكبير، أما عن خوضه أول تجربة احترافيّة مع نادي باريس سان جيرمان فقال لقد اخترت بطل الدوري الفرنسي لأنني أردت اللعب بجانب بعض النجوم مثل نيمار ومبابي وفيراتي ويوفنتوس أصبح أقوى بقدوم رونالدو وهم مرشحون لدوري الأبطال مثلهم مثل أي فريق.

وبالحديث معه عن قدرة نادي العاصمة الفرنسية في المنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا قال بوفون جميع الأندية مرشحة للقب ولكن تبقى النوادي الإسبانية هي المرشح الأول للفوز باللقب.

توخيل يزور أكاديمية أسباير

زار المدرب الألماني توماس توخيل رفقة طاقمة الفني أكاديمية أسباير وتوجّه إلى مركز تطوير أداء كرة القدم داخل الأكاديمية وهي الزيارة التي وقف فيها المدرب على الإمكانيات الهائلة التي تتمتع بها أسباير، كما أبدى توخيل إعجابه الكبير بما رآه وقال: إنها مذهلة بالنظر لما تحتوي من منشآت رياضية ضخمة، قبل أن يتوجه في المساء نحو المدينة التعليمية ليحضر حفل تدشين الأكاديمية والالتقاء بالأطفال الصغار الذين طالبوه بالصور والإمضاءات كذكرى يحتفظون بها.

تغطية إعلامية ضخمة

يشهد معسكر نادي باريس سان جيرمان تغطية إعلاميّة ضخمة وغير مسبوقة بالنظر للجيوش الإعلاميّة التي وصلت مع الفريق إلى الدوحة، إضافة لوسائل الإعلام المحلية والأجنبية المتواجدة بالدوحة، حيث يعج فندق موفنبيك العزيزية بحركة كبيرة، كما كانت هناك بالأمس لقاءات خاصة مع العديد من لاعبي البياسجي من بينهم نيمار وكافاني ومبابي وبوفون.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X