الراية الرياضية
الشمال يصطدم بالريان وقطر يلتقي الخور بصالة الغرافة

القسم الثاني لدوري السلة ينطلق الليلة

متابعة – رجائي فتحي:

تنطلق مباريات القسم الثاني من دوري السلة وذلك مساء اليوم الثلاثاء وبدون أي فترات توقف حيث إن القسم الأول انتهى مساء أمس الأول .

وسوف تقام اليوم مباراتان في بداية مباريات القسم حيث يلعب الريان مع الشمال وتقام المباراة الساعة ٥:٣٠ مساءً وتليها المباراة الثانية والتي ستجمع بين قطر والخور وتقام الساعة ٧:٣٠ مساء وتلعب المباراتان على صالة نادي الغرافة.

وتستكمل مباريات الجولة يوم غدًا الأربعاء بإقامة مباراتين أيضا حيث يلعب الغرافة مع العربي في لقاء قمة ساخن بين الفريقين والأهلي مع الوكرة في مواجهة غاية في الصعوبة للفريقين وتلعب المباراتان أيضا على صالة نادي الغرافة ويغيب عن مباريات هذه الجولة فريق السد المتصدر للدوري بعد نهاية القسم الأول.

ومع الدخول لمنافسات القسم الثاني للبطولة أصبحت المنافسات قوية ومثيرة وأيضًا المنافسة أصبحت معروفة حيث إن السد يتصدر المسابقة برصيد ١٥ نقطة يليه فريق الشمال بنفس الرصيد من النقاط ويتفوق السد بالمواجهة المباشرة ثم يحتل فريق قطر المركز الثالث برصيد ١٤ نقطة ثم الوكرة في المركز الرابع برصيد ١٣ نقطة والعربي والغرافة في المركزين الخامس والسادس برصيد ١٢ نقطة ثم الأهلي السابع برصيد ١٠ نقاط ثم الخور الثامن برصيد ٩ نقاط والريان في المركز الأخير برصيد ٨ نقاط.

وكل الفرق تتطلع لأن تكون في قلب المنافسة لاسيما وأن كل مباراة تمر في القسم الثاني تعلن بصورة أكبر على الرباعي القادم والذي سينافس على المربع.

ودوري هذا الموسم سوف يتم حسمه من خلال إقامة مرحلة البلاي أوف بين الأربعة الكبار عقب نهاية القسم الثاني من البطولة بحيث يلعب الأول مع الرابع والثاني مع الثالث بنظام الأفضلية من ثلاثة مباريات ومن يحقق الفوز في مباراتين سوف يتأهل للمباراة النهائية والتي سوف تحدد البطل في النسخة الجديدة.

وبدون شك تدخل الأندية القسم الثاني تبحث عن الانتصارات والتقدم في جدول الترتيب وإن كان الوقت لم يسعفها لالتقاط الأنفاس خاصة أن مباريات القسمين لا يوجد بينهما فاصل كما أن بعض الأندية تعاني من إصابات لبعض لاعبيه وكانت تحتاج لبعض الوقت لإعادة الاستشفاء من أجل العودة للعب بالقسم الثاني بصورة قوية ولكن يبدو أن ضيق وقت الرزنامة عند اتحاد كرة السلة كان السبب في ضغط المباريات.

وبالعودة لمباراتي اليوم نجد أن المواجهة الأولى التي تجمع الريان مع الشمال ستكون قوية رغم أن الترشيحات تصب في مصلحة المتصدر فريق الشمال إلا أن الريان يطمح في أن يعود لاسيما وهو في الفترة الأخيرة يؤدي ولكن بلا نتائج حيث يخسر مع نهاية المباريات ويعاني الفريق من غياب الثنائي الدولي محمد عبد العزيز وميزو وكذلك من عدم الاستقرار على المحترفين والتغيير فيهم ولكن الفريق بصفة عامة يمتلك مقومات أن يحقق الانتصار.

وفي المقابل الشمال قدم عروضًا قوية هذا الموسم ومع التوليفة الجيدة التي يمتلكها وتضم الثلاثي المحترف ميخيل وجورج ومحمد حرات مع فارس افيديك وعمر عبد القادر وأمير موجيك أصبح للفريق تشكيلة متميزة تصنع له الفارق في المباريات وهو مرشح قوي لمواصلة انتصاراته ولو على حساب الريان.

واللقاء الثاني اليوم يجمع بين قطر الثالث والخور الثامن وهي مواجهة تميل فيها الترشيحات لمصلحة فريق قطر الذي استعاد قوته وبريقه في البطولة في المباريات الأخيرة وقدم عروضا جيدة ونجح في إنهاء القسم الثاني في المركز الثالث وبخسارتين فقط ويطمح في الفوز في لقاء اليوم.

وفي المقابل يأمل فريق الخور أن يتخطى حاجز الانتصار الوحيد الذي حققه على حساب فريق الريان في هذا الموسم وتحقيق الانتصار الثاني وهذا يتطلب جهدا إضافيا من اللاعبين لتحقيق ذلك وبصفة عامة المباراة لن تكون سهلة حتى لو كانت الترشيحات في مصلحة قطر.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X