الراية الرياضية
يوم حافل لنجوم سان جيرمان بميدان السباقات في ختام معسكرهم الشتوي بالدوحة

نيمار يُشعل أجواء سباق الهجن بالشحانية

النجم البرازيلي قاد مطيته بنجاح للفوز بالمركز الأول والجماهير تتفاعل معه

البعثة تغادر إلى باريس اليوم بسعادة كبيرة بالحفاوة القطرية ونجاح المعسكر

 متابعة – عبد الناصر البار:

تغادر مساء اليوم بعثة نادي باريس سان جيرمان الدوحة عبر مطار حمد الدولي متوجّهة للعاصمة الباريسية بعد إقامة النادي الباريسي لمعسكره الشتوي القصير بالدوحة لمدة أربعة أيام على ملاعب أكاديمية أسباير، ويعتبر هذا المعسكر الشتوي هو السادس على التوالي بالنسبة لنادي العاصمة الفرنسية في جولته الترويجية للدوحة، وشهد اليوم قبل الأخير من معسكر الفريق توجه نجوم باريس سان جيرمان صباح أمس لمضمار سباق الهجن بمنطقة الشيحانية وخوض تحدي سباقات الهجن الذي استهوى اللاعبين كثيراً، حيث اختار كل لاعب مطية معينة لخوض السباق والتحدي وكان اختيار النجم البرازيلي نيمار داسيلفا في محله حيث فازت المطية التي اختارها في السباق وهو ما جعله يفوز بجائزة قدرها 25 ألف دولار سيتم التبرّع بها لصالح مُبادرات المسؤولية الاجتماعية التي يُشرف عليها النادي.

نيمار يُشعل أجواء الشيحانية

وعاش النجم البرازيلي أجواءً رائعة وجميلة بمضمار سباقات الهجن بالشيحانية وهو ما جعل الجميع يتفاعل معه خاصة أنه كان على متن السيارة وهو يصرخ ويتابع مطيّته التي شاركت في السباق ، وكان ينادي عليها بأعلى صوت من أجل الإسراع والفوز بالمركز الأول، ومن شاهد نيمار في تلك الحالة يعتقد وللوهلة الأولى بأنه محترف في هذه السباقات منذ زمن طويل، وسط أجواء من المرح مع زملائه وكل المتابعين لهذه الفعالية، كما انتشرت فيديوهات نيمار وهو يتفاعل مع سباق الهجن على مواقع التواصل خاصة أن النجم البرازيلي لديه متابعون بالملايين على تويتر والإنستجرام وكانت فرصة للتعريف بعاداتنا وتقاليدنا والترويج لرياضة الأجداد. كما شارك اللاعبون بصحبة الرئيس التنفيذي ل Ooredoo، وليد السيد، في سباقين للهجن. وقد فاز بالسباق الأول مدرب الفريق الباريسي، توماس توخيل، فيما فاز بالسباق الثاني النجم البرازيلي نيمار، وقد منحت Ooredoo كلا الفائزين شيكاً نقدياً بقيمة 25,000 دولار أمريكي سيتم التبرع بها لصالح مُبادرات المسؤولية الاجتماعية التي يُشرف عليها نادي باريس سان جيرمان.

تدريب مغلق

وفضّل الجهاز الفني بقيادة الألماني توماس توخيل غلق التدريبات المسائية من أجل تركيز اللاعبين والتحضير الجيد لمباراة جانجون السبت المقبل ضمن مباريات الجولة ال 21 للدوري الفرنسي، وركز توخيل خلال التدريبات على الجانب الفني والتكتيكي للاعبين من خلال تطبيق بعض الجمل التكتيكية في كيفية بناء الهجمة وكسر الهجمات المضادة بالنسبة للاعبي الوسط والدفاع، كما تم تقسيم اللاعبين في نهاية المران إلى قسمين وإجراء مباراة مصغّرة بين اللاعبين في كيفية الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط. هذا وسيخوض الفريق مراناً صباحياً اليوم قبل التحضير للسفر في المساء.

دي ماريا:

مستعد للبقاء مع الباريسي

أبدى الأرجنتيني أنخيل دي ماريا مهاجم نادي باريس سان جيرمان استعداده لمواصلة مشواره مع نادي العاصمة الفرنسية بعد نهاية الموسم الكروي الحالي، وقال دي ماريا في تصريحاته للصحافة الفرنسية: أنا سعيد للغاية باللعب في ناد كبير مثل باريس سان جيرمان، وأضاف مهاجم الباريسي قائلاً: في كل سنة من شهر يونيو تبدأ التكهّنات حول مستقبلي بأني سأغادر وأن هناك اتصالات من بعض الأندية، ولكن لم يحدث شيء ودي ماريا دائماً يلعب ومتواجد مع باريس سان جيرمان.

وبسؤاله عن إمكانية تجديد عقده أو الرحيل في نهاية الموسم قال دي ماريا: أنا سعيد في باريس سان جيرمان وإذا أراد النادي مواصلتي والإبقاء عليّ ضمن تشكيلته الموسم المقبل فسأرحّب بذلك خاصة أن المدرب توماس توخيل يعتمد عليّ كثيراً وهو ما يجعلني أفكّر بالبقاء إذا كان هناك توافق بيني وبين النادي.

دي يونج يقترب من باريس

أكدت الصحافة الفرنسية أن النجم الهولندي الصاعد فرينكي دي يونج لاعب أياكس أمستردام أصبح قريباً من التعاقد مع باريس سان جيرمان بعدما كسر اللاعب الهولندي اتفاقه مع برشلونة الذي لاحق اللاعب طيلة الفترة السابقة وانتزاع موافقته باللعب للنادي الكتالوني ولكن دخول الباريسي على الخط وبعرض جاد وأفضل جعله يغيّر رأيه في آخر المطاف.

لفتة إنسانية من نيمار

شهدت تدريبات باريس سان جيرمان الفرنسي أول أمس على ملعب خليفة الدولي لفتة إنسانية من النجم البرازيلي نيمار جونيور، وهو ينقذ أحد المشجّعين، الذين اقتحموا تدريبات الفريق الباريسي، من أجل التقاط صورة مع النجم البرازيلي، بعدما حاول رجال الأمن، الإمساك بالمشجّع، لكن نجم الباريسي، تدخّل بعفوية وخلص المشجّع من أيدي رجال الأمن، وحرص على التقاط الصورة مع المشجّع الذي لقتحم أرضية ميدان ملعب خليفة، وقد انتشر الفيديو بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي حيث أثنت الجماهير كثيراً على إنسانية النجم البرازيلي وعطفه على المشجّع.

أدينسون كافاني:

أفكر في إنهاء مسيرتي الكروية

قال الأورجواياني إدينسون كافاني لاعب باريس سان جيرمان إن فترة التحضيرات كانت جيدة خلال هذا المعسكر وكل الظروف كانت مواتية للعمل وبذل مجهودات أكبر استعداداً للمواجهة المقبلة أمام جانجون ضمن مباريات الجولة ال 21 للدوري الفرنسي.

أما عن مستقبله مع الفريق بعدما تردّدت أخبار قوية عن مغادرته لنادي العاصمة الفرنسية بنهاية الموسم الكروي الحالي قال كافاني: سأكون صريحاً معكم في ذلك أنا لا أعرف ما إذا كنت سأمدّد عقدي مع النادي أو أنهي تعاقدي مع الفريق والتوقف عن اللعب حتى مع المنتخب، وقال سني حالياً 32 سنة، وأفكر في العودة إلى الوطن وأن أكون أقرب إلى عائلتي وهذا أمر أرهقني كثيراً وأنا أفكر فيه لأني منذ 13 عاماً وأنا بعيد عن بلدي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X