fbpx
الراية الرياضية
اتحاد اللعبة يعلن تفاصيل وجديد النسخة السابعة عشرة للبطولة

221 لاعباً ولاعبة يتنافسون على الجائزة الكبرى للمبارزة

الحمادي: نشكر أسباير وبنك قطر الوطني على دعمهما الكبير

متابعة- السيد بيومي:

عقدت اللجنة المُنظّمة لبطولة الجائزة الكُبرى للمُبارزة في نسختها السابعة عشرة مؤتمراً صحفياً كشفت خلاله تفاصيل النسخة الجديدة للبطولة التي ستُقام في الفترة من 25 يناير إلى 27 من الشهر الجاري بصالة أسباير.

والبطولة تعدّ واحدة من أهم بطولات العالم التي يستضيفها اتحاد رفع الأثقال والمبارزة بشكل سنوي منذ عام 2004، وتعدّ البطولة هي الأفضل التي يحرص المُصنفون الأوائل على المُشاركة فيها لارتباط نتائجها بالنقاط التي يكون لها تأثير كبير على التصنيف العالمي للاعبين. وتحدّث أولاً خالد عيسى الحمادي أمين السر العام للاتحاد مدير البطولة، حيث تقدّم بالشكر لأكاديمية أسباير الشريك الرسمي للبطولة، ولبنك قطر الوطني الراعي الرسمي للبطولة على مساهماتهما الفعالة والدور الكبير لاستضافة البطولة، مُشيراً إلى أنّها تعتبر واحدة من أكبر 3 بطولات في العالم.

وقال: «نسخة هذا العام ستشهد مشاركة كبيرة من أبطال العالم والمصنفين الأوائل في رياضة المبارزة، وقد بلغ عددهم 28 لاعباً، نظراً للسمعة الكبيرة التي تتمتع بها عالمياً، لكونها أهم وأكبر بطولات (الجراند بري) التي ينظّمها الاتحاد الدولي للمُبارزة».

وأضاف: ستشهد بطولة هذا العام مشاركة 221 لاعباً ولاعبة يمثلون 50 دولة حول العالم.

وحول المشاركات العربية أوضح مدير البطولة أن هناك مشاركة من دول الكويت والعراق وتونس، والمغرب، بجانب اللاعبين القطريين، مُبيناً أن الوفود المُشاركة ستبدأ بالتوافد على الدوحة بداية من بعد غدٍ.

وتابع: البطولة ستشهد مشاركة البطلة التونسية سارة بسباس حاملة لقب فردي السيدات في بطولة الجائزة الكُبرى للمُبارزة – ‏قطر 2016.

وأوضح مدير البطولة أن المُنافسات ستنطلق يوم /‏الجمعة/‏ 25 يناير الجاري بإقامة تصفيات الرجال اعتباراً من دوري المجموعات، حيث يصعد الأوائل من المجموعات إلى دور ال 128، ثم دور ال 64، وذلك عن طريق خروج المغلوب، وسوف يخصص اليوم الأول لهذه التصفيات فقط.

وأضاف إنه في اليوم التالي، تستكمل مُنافسات الفردي للرجال مع إقامة مباريات جدول خروج المغلوب بالنسبة للسيدات أيضاً.. وفي اليوم الثالث الأخير، تستكمل المُنافسات رجال وسيدات في الفترة الصباحية حتى الوصول إلى المُباراة النهائية، والتي ستقام في الفترة المسائية، ويتمّ التتويج في مساء نفس اليوم للرجال والسيدات معاً. من جانبه، عبّر حازم فريد عنبتاوي، مُساعد مُدير الرياضة بأكاديمية أسباير عن فخره بأن تقام بطولة الجائزة الكُبرى للمبارزة /‏الدوحة 2019/‏، على صالة أكاديمية أسباير. وقال: »هذا يتوج الدعم لاستضافة هذه البطولة ويتوج تاريخ المشاركة بين أكاديمية أسباير والاتحاد القطري لرفع الأثقال والمبارزة، الذي يمتدّ لعدة سنوات وتفعيله تمّ من خلال اعتماد المبارزة كرياضة أساسية في أسباير.. يوجد لدينا حالياً حوالي 15 لاعباً واعداً في مجال المُبارزة، نتولّى تدريبهم وتطويرهم مع اتحاد المُبارزة».

فخرو ممثل بنك قطر الوطني:

رؤيتنا تتحقق من رعايتنا للبطولة

تحدّث يوسف فخرو، ممثل بنك قطر الوطني الداعم للبطولة ل4 سنوات متتالية، في المؤتمر الصحفي، مُعبراً عن سعادته الكبيرة وإدارة البنك باعتبارهم الداعم الرئيسي لبطولة الجائزة الكُبرى للمُبارزة /‏الدوحة 2019/‏.

وقال فخرو : »تربطنا بالاتحاد القطري لرفع الأثقال والمبارزة علاقة مميزة دامت سنوات عديدة، وتأتي رعاية مجموعتنا لهذه البطولة نظراً لأهمية هذه النوعية من الفعاليات الرياضية التي تحتل الصدارة ضمن الرياضات الأكثر شعبية عالمياً في دعم أهداف المسؤولية الاجتماعية ودعم كل ما من شأنه التعريف بعلامتنا التجارية العالمية».

وأضاف :»تأتي هذه الرعاية حرصاً منا على التواجد في أجندة الفعاليات التي تستضيفها الدوحة لتحقيق الإنجازات العالمية باسم دولة قطر، وسنستمرّ على تقديم الدعم اللازم للاتحاد وصولاً لتحقيق أهدافه المرجوة».. مُتمنياً للمُشاركين في البطولة كل التوفيق والنجاح. وعن أهداف بنك قطر الوطني من رعايته للبطولات الرياضية بجانب دعمه ورعايته لأندية عالمية بعد أن أصبح علامة مميزة في هذا المجال، قال إننا نبني رؤيتنا على العديد من المحاور والتى من بينها الرياضة، مُشيراً إلى مشاركة بنك قطر الوطني في تحقيق رؤية قطر 2030، والتي تساهم في تطوّر العديد من أوجه الحياة وتطوير الشباب القطري في كافة المجالات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X