fbpx
الراية الرياضية
الفائز يواجه فيتنام في ربع النهائي

اليوم وداع أحد الأبطال السابقين

أبوظبي – أ ف ب:

بعدما تأهل معظم المرشحين للفوز باللقب سيشهد دور ال 16 من البطولة المقامة في الإمارات خروج أحدهم في بداية الأدوار الإقصائية، بنتيجة وقوع اليابان والسعودية وجهًا لوجه. ويلتقي المنتخبان اليوم على استاد الشارقة، في مباراة ستختلف حساباتها عن الدور الأول، حيث الخطأ ممنوع من قبل «الصقور الخضر» و«الساموراي الأزرق» لتفادي الخروج بشكل مبكر. ويجمع المنتخبان ما بينهما سبعة ألقاب في البطولة القارية (أربعة قياسية لليابان، وثلاثة للسعودية آخرها عام 1996) من أصل 16، ويعدان من أبرز منتخبات القارة حاليًا، ما يزيد من ترقب المواجهة المقبلة بينهما. وسيكون لقاء اليوم السادس بين المنتخبين في البطولة الآسيوية، إذ خسرت السعودية ثلاث مرات (صفر-1 في نهائي 1992، 1-4 في الدورة الأولى لنسخة 2000 وصفر-1 في مباراتها النهائية، وصفر-5 في الدور الأول لنسخة 2011) بينما فازت مرة في نصف نهائي 2007 بنتيجة 3-2.

تحد حقيقي أول لحامل اللقب

الأوزبكي في طريق الأسترالي

 

أبوظبي – أ ف ب : ستكون أوزبكستان ومدربها الخبير الأرجنتيني هكتور كوبر العقبة الأولى أمام طموحات أستراليا في أن تكون خامس منتخب يحافظ على لقبه في كأس آسيا لكرة القدم، عندما يلتقي المنتخبان اليوم في استاد خليفة بن زايد بمدينة العين في دور ال16.

ومنذ انطلاق البطولة عام 1956 نجحت أربعة منتخبات فقط في الحفاظ على لقبها، وهي كوريا الجنوبية (1956 و1960)، إيران (1968 و1972 و1976)، السعودية (1984 و1988) واليابان (2000 و2004).

وتبدأ أستراليا مع انطلاق الأدوار الإقصائية مشوارها الجدي لتحقيق طموحها أمام أوزبكستان التي توعد مدربها كوبر بأنه سيصعب الأمور كثيرًا على «سوكروز» رغم أن التاريخ لا يقف في صف فريقه.

والتقت أستراليا وأوزبكستان في ثلاث مناسبات، وكان الفوز من نصيب الأولى في تصفيات كأس العالم 2010 ذهابًا 1-صفر وإيابا 2-صفر، وسجلت النتيجة الأكبر باكتساح منافستها 6-صفر في نصف نهائي كأس آسيا 2011.

لكن كوبر (63 عامًا) والذي قاد مصر إلى نهائي كأس الأمم الإفريقية عام 2017 قبل أن تخسر أمام الدولة المضيفة الكاميرون 1-2، يأمل بتحقيق النجاح نفسه في ثاني بطولة قارية من نوعها يخوضها في مسيرته التدريبية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X