fbpx
الراية الرياضية
محمد المير يخطف اللقب في الجولة السادسة والأخيرة

ختام بطولة باها للراليات الصحراوية

ناصر الكواري يفوز بلقب الملاحين وأحمد علو يتصدر بالجولة السادسة

متابعة – أحمد سليم:

تمكن السائق المتألق محمد المير من حسم لقب بطولة باها «مناطق» قطر المحلية للراليات الصحراوية، وذلك بعد حلوله ثانياً في الجولة السادسة وقبل الأخيرة مستفيداً من انسحاب الشيخ حمد بن عيد الذي تصدر البطولة في الجولات الماضية وذلك بسبب مشاكل في سياراته.

وقام محمد غانم الكبيسي عضو مجلس إدارة اتحاد السيارات والدراجات النارية وراشد السليطي مدير البطولة وممثل شركة «مناطق» بتتويج الفائزين في كافة الفئات في ختام منافسات البطولة، وذلك أمام مقر الاتحاد بصالة حلبة لوسيل متعددة الاستخدامات.

وجاء الختام مثيراً للغاية حيث قلبت الجولة السادسة والأخيرة كل التوقعات والمراكز ليتمكن محمد المير من الفوز بفئة السائقين في البطولة بعد تصدره للترتيب العام والمركز الأول، فيما تراجع السائق الشيخ حمد بن عيد آل ثاني المتصدر السابق إلى المركز الثاني، بينما تقدم السائق أحمد علو إلى المركز الثالث.

فيما نال ناصر الكواري لقب فئة المساعدين «الملاحين» بعد احتلاله المركز الأول، متفوقاً على الروسي أليكسين كوزويتش صاحب المركز الثاني، وحلّ فراس علو في المركز الثالث.

وتمكن السائق أحمد علو بصحبة ملاحه ناصر الكواري من حصد لقب الجولة الأخيرة إثر احتلاله المركز الأول بزمن قدره 2.17.51 ساعة، ليتقدم إلى المركز الثالث في الترتيب العام.

واحتل السائق محمد المير بصحبة ملاحه الروسي أليكسين كوزويتش المركز الثاني بفارق 1.39 دقيقة عن المتصدر بعدما سجل زمناً قدره 2.19.30 ساعة، بعدما فضل إنهاء المرحلة بدون حوادث إثر تأكده من حصد اللقب العام للبطولة بعد انسحاب منافسه المباشر الشيخ حمد بن عيد آل ثاني من الجولة الأخيرة بعد تعرض سيارته لحادث.

وجاء السائق الكويتي عبدالعزيز البشير بصحبة ملاحه عبدالعزيز المحروس في المركز الثالث وبفارق 1.18.07 ساعة عن المتصدر بعدما سجل 3.35.58 ساعة.

ناصر الكواري:

أسعى دائماً لحصد الألقاب

أعرب ناصر الكواري الفائز بلقب بطولة الملاحين عن سعادته الكبيرة بالفوز بلقب الملاحين للسنة التاسعة على التوالي منذ عام 2000، وقال: أسعى دائماً لحصد الألقاب والحمد لله حصلت على بطولة الكويت 4 مرات وأيضاً بطولة الشرق الأوسط لفئة «ميرك2» لمدة سنتين.

وأضاف: النجاحات التي تتحقق تؤكد أن رياضتنا ولادة في كل المجالات فلدينا البطل العالمي ناصر صالح العطية المتوج بلقب رالي داكار مؤخراً، وأيضاً هناك انتصارات وإنجازات في المجالات الأخرى مثل كرة القدم وغيرها ونحن كرياضيين محظوظين بدعم الحكومة وقيادتنا الرشيدة للرياضة».

وأشاد ناصر الكواري بالمستوى التنظيمي للحدث، مشيراً إلى أنه يحرص دائماً على المشاركة في البطولات التي تُقام على أرضنا الحبيبة وجماهيرنا مهما كانت هناك مشاركات خارجية، وهدفنا دعم المتسابقين الجدد في سباقات الراليات من خلال الخبرات التي حصلنا عليها من مشاركاتنا الخارجية من أجل صقل موهبتهم والمساهمة في ظهور أبطال جدد.

محمد المير المتوج بالبطولة:

المنافسة كانت صعبة جداً

أكد محمد المير الفائز بلقب بطولة باها مناطق قطر أنه سعيد للغاية بالفوز باللقب بعدما دخل منافسات الجولة الأخيرة متأخراً في النقاط عن الشيخ حمد بن عيد آل ثاني ولكنه تمكن بالعزيمة والإصرار من تحقيق اللقب، بالرغم من فارق الخبرة الكبيرة لصالح الشيخ حمد بن عيد.

وأضاف: اكتسبنا الكثير من الخبرات من خلال الجولات السابقة التي شاركنا فيها وتمكنا من الاستفادة بها في الجولة الأخيرة.

وأشار المير إلى أن المنافسات كانت صعبة للغاية، خاصة أنه خاضها بسيارة «تي 2» في منافسة سيارات لفئة «تي1» والجميع يعرف فارق القوة الكبير بين السيارتين، بالإضافة إلى تواجد سائقين أصحاب خبرة مثل الشيخ حمد بن عيد وأيضاً محمد المناعي ولكنهما انسحبا من المنافسة، وكانت لديّ ثقة كبيرة في الفوز وتفوقت على الشيخ حمد بن عيد قبل انسحابه، وكنت أتمنى أن ينافس للنهاية خاصة أن التنافس يساهم في رفع مستوى البطولة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X