أخبار عربية
لا شرعية لأي حكومة دون توافق وطني

حماس: تشكيل حكومة انفصالية يخدم أجندة فتح

غزة – وكالات:

قال الناطق باسم حركة حماس فوزي برهوم إن حكومة الحمد الله كان لها الدور الأكبر في ترسيخ الانقسام وتعزيزه، وتعطيل مصالح شعبنا. واعتبر برهوم في تصريح صحفي أمس، حول استقالة الحكومة أنها تأتي في إطار تبادل الأدوار مع حركة فتح ورئيسها محمود عباس؛ لترك المجال لتشكيل حكومة انفصالية جديدة تخدم أجندة أبو مازن وحركة فتح. وأكد أن الشعب الفلسطيني بحاجة إلى حكومة وحدة وطنية ومجلس وطني توحيدي وإجراء انتخابات عامة رئاسية وتشريعية ومجلس وطني. وكانت حركة حماس قد أكّدت أنّها لن تمنح شرعية لأي حكومة فلسطينية قادمة “دون توافق وطني” .

وعارضت فصائل فلسطينية بمنظمة التحرير من بينها الجبهتين “الديمقراطية” و “الشعبية” وحزب “فدا” دعوة حركة “فتح” بتشكيل حكومة من فصائل منظمة التحرير، داعيةً في الوقت ذاته لتشكيل حكومة وحدة وطنية يشارك فيها الكل الفلسطيني من مهامها الأساسية الإعداد لانتخابات شاملة. واعتبر الناطق باسم حماس سامي أبو زهري أمس الأول في تصريح عبر حسابه الرسمي بـ “تويتر” أن الإعلان عن “تشكيل حكومة جديدة هو إقرار بالمآسي والكوارث التي تسببت فيها حكومة الحمد الله” .

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X