الراية الرياضية
يخضع لعلاج خاص مكثف من قبل أطباء عالميين

إصابة في مشط القدم تبعد نيمار لفترة طويلة

النجم الكبير يغيب 10 أسابيع ولن يلعب مباراتي مانشستر

باريس – ‏قنا:‏

أعلن نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، عن غياب لاعبه البرازيلي نيمار عن الملاعب لنحو عشرة أسابيع، بعد تفاقم إصابته في القدم اليمنى. وأوضح نادي باريس سان جيرمان أن عدداً من «خبراء الطب ذوي الشهرة العالمية» التقوا للمناقشة بشأن حالة إصابة نيمار في القدم، واقترحوا «تعاملاً وقائياً» مع الإصابة وهو ما وافق عليه اللاعب، وبناء على ذلك يُتوقع أن يعود نيمار إلى الملاعب خلال عشرة أسابيع» وستحرم الإصابة النجم البرازيلي من المشاركة في مباراتي سان جيرمان أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي المقررتين في 12 فبراير والسادس من مارس في دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا، وربما تحرمه أيضاً من المشاركة في دور الثمانية في مارس، في حالة تأهل سان جيرمان.

وسبق لمدرب سان جرمان الألماني توماس توخل القول قبل يومين بأنه «سيكون من الصعب جداً على نيمار خوض المباراة ضد مانشستر يونايتد» في ذهاب الدور ثمن النهائي يوم 12 فبراير، لكن التأكيد الرسمي جاء ليكشف بأنه لن يكون قادراً أيضاً على المشاركة في لقاء الإياب المقرر في 6 مارس. وتعرض نيمار للإصابة في مشط القدم خلال مباراة فريقه ضد ستراسبورج، وهي الإصابة ذاتها التي أجبرته على الخضوع لعملية جراحية الموسم الماضي وغيابه عن الملاعب لثلاثة أشهر.

وكشف الجهاز الطبي لنادي سان جرمان في بيان صحافي مقتضب بعد الإصابة مباشرة أن «الفحوص الأولية التي أجريت أظهرت إصابة جديدة في المشط الخامس للقدم. العلاج يتوقف على مدى التطور في الأيام المقبلة». وفي بيانه الأربعاء «يبعث باريس سان جرمان أقوى رسالة دعم وتشجيع لنيمار جونيور من أجل التغلب على هذه الإصابة، مع الشجاعة والعزيمة التي أظهرها اللاعب دائماً». ويأتي غياب نيمار، الذي سجل 13 هدفاً في 13 مباراة خاضها في الدوري هذا الموسم، بعد خسارة سان جرمان لجهود نجم وسطه الإيطالي ماركو فيراتي الذي أصيب في الكاحل الأيسر أمام جانجان الأسبوع الماضي. كما يفتقد نادي العاصمة للاعب وسطه أدريان رابيو الذي عاقبه لرفضه تمديد عقده. وحاول النادي الباريسي تعويض الغيابات بضمه لاعب الوسط الأرجنتيني لياندرو باريديس من زينيت سان بطرسبورج الروسي بموجب عقد لفترة 4 أعوام ونصف العام.

ومن المؤكد أن مشجعي المنتخب البرازيلي قلقون على وضع نجمهم، لاسيما أن المنتخب مدعو لخوض كوبا أمريكا لمنتخبات أمريكا الجنوبية الصيف المقبل على أرضه، ولهذا السبب سافر مدرب «سيليساو» تيتي إلى العاصمة الباريسية والتقى نيمار ثم لحق به طبيب المنتخب رودريجو لاسمر الذي أجرى العملية الجراحية للاعب العام الماضي وحضره للعودة إلى الملاعب في الوقت المناسب للتواجد مع بلاده في مونديال روسيا حيث انتهى مشوارها في ربع النهائي (1-2).

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X