الراية الرياضية
الشيخ خليفة بن حسن رئيس نادي الوكرة:

إنجاز يصل إلى حد الإعجاز

المنظومة الرياضية كانت على قدر التحدي ونعيش أزهى فتراتنا الكروية

متابعة – صابر الغراوي:

رفع سعادة الشيخ خليفة بن حسن آل ثاني رئيس نادي الوكرة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وإلى سمو الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني، وإلى الشعب القطري بمناسبة فوز منتخبنا الوطني بلقب بطولة أمم آسيا بعد تفوقه على اليابان في المباراة النهائية ليلة أمس الجمعة.

وقال سعادته في تصريحاته أمس عقب مراسم التتويج: فرحتنا لا توصف بما حققه أبطال العنابي على أرض الإمارات على مدار هذه البطولة بشكل عام وليس في المباراة النهائية فقط، لأن لاعبينا كانوا على قدر المسؤولية ورفع راية قطر عالية خفاقة في هذا المحفل القاري الكبير، وبالتالي فإن كل كلمات الشكر لا تفي هؤلاء حقهم.

وأضاف سعادة رئيس نادي الوكرة تصريحاته قائلاً: ما تحقق في هذه البطولة يعتبر إنجازاً يصل إلى حد الإعجاز للعديد من الأسباب منها أن منتخبنا لم يكن مرشحاً من البداية للتويج بهذا اللقب الكبير فضلاً عن أنه لم يفز بضربة حظ وإنما بفوارق فنية وبدنية وتهديفية هائلة ورائعة عن بقية المنافسين.

وتابع: هذه المجموعة من اللاعبين رفعت رؤوسنا جميعاً وما قدموه هو نتيجة منطقية لجهود قيادتنا الرشيدة التي لا تدخر جهداً في دعمنا في جميع القطاعات ومنها بالطبع القطاع الرياضي، في هذه الفترة الرائعة من عمر هذا الوطن الغالي، حيث إن القطاع الرياضي تحديداً يعيش أزهى فتراته في الأعوام الأخيرة ويكفينا الآن أن نقول إننا فزنا بلقب بطولة أمم آسيا ونستعد لخوض منافسات قوية في بطولة كوبا أمريكا، وبعد هذا وذاك سنشارك لأول مرة في بطولة كأس القارات التي تسبق بطولة كأس العالم 2022 التي تستضيفها قطر على ملاعبنا ووسط جماهيرنا. واختتم سعادته تصريحاته قائلاً: الحقيقة أن اللسان يعجز عن شكر المولى عز وجل على هذه النعم التي أنعم علينا بها، كما أن المنظومة الكروية التي يقودها سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني أثبتت أنها على قدر التحدي.

جاسم بن حمد رئيس نادي قطر:

الأدعم سطر التاريخ بأحرف من نور

 

رفع سعادة الشيخ جاسم بن حمد بن ناصر آل ثاني رئيس نادي قطر أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، (حفظه الله) وإلى صاحب السمو الأمير الوالد، وإلى سمو الشيخ عبدالله بن حمد آل ثاني نائب سمو الأمير، ومعالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وإلى سمو الشيخ جاسم بن حمد الممثل الشخصي لسمو الأمير، وإلى الحكومة الرشيدة، وإلى الشعب القطري وكافة المقيمين على هذه الأرض الطيبة بمناسبة فوز منتخبنا الوطني بلقب كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه.

وقال سعادته: منتخبنا الوطني كتب التاريخ بأحرف من نور وهذا المنتخب شرف العرب في النهائي والبطولة حيث قدم ملحمة حقيقية استطاع الأدعم فيها فرض كلمته وسيطرته ليستحق اللقب عن جدارة واستحقاق، ونشكر الشيخ جاسم بن حمد الممثل الشخصي لسمو الأمير على دعمه الكبير لهذا المنتخب.

وأضاف: العنابي قدم مباراة كبيرة بغض النظر عن أحداث الشوط الثاني حيث تأثر المنتخب بإصابة خوخي بوعلام وتعرض لضغط كبير، ولكنه أثبت أنه الأفضل في هذه البطولة، واستطاع أن يتغلب على كل المعوقات التي واجهته داخل أو خارج أرض الملعب وعلى هذا الأساس العنابي استحق اللقب عن جدارة، ونبارك للاعبينا معز علي وسعد الشيب على حصد الجوائز الفردية ليؤكد العنابي أنه الأفضل في كل شيء في هذه البطولة.

إسماعيل أحمد:

كفوو الأدعم بيض الوجه

عبر إسماعيل أحمد مدير فريق الدحيل عن سعادته البالغة بفوز منتخبنا الوطني لكرة القدم على نظيره الياباني في نهائي كأس الأمم الآسيوية وتتويجه باللقب القاري للمرة الأولى في تاريخه وقال: الأدعم بيض الوجه واستطاع أن يظهر وجهه الحقيقي في آسيا بعد أن قدم مستويات ولا أروع خلال البطولة القارية التي توج بلقبها للمرة الأولي في تاريخه، وما حققه الأدعم تكليل للجهود المبذولة طوال البطولة، ورفع مدير فريق الدحيل أسمى آيات التهاني إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى وإلى صاحب السمو الأمير الوالد بمناسبة فوز العنابي بلقب كأس أمم آسيا للمرة الأولى في تاريخه، كما بارك لسمو الشيخ عبد الله بن حمد بن خليفة آل ثاني نائب سمو الأمير، ولسمو الشيخ جاسم بن حمد بن خليفة آل ثاني الممثل الشخصي لسمو الأمير.

وأضاف: فخورون للغاية بمنتخبنا الغالي الذي قهر الصعاب في الإمارات من أجل إسعادنا، وما حققه شيء يثلج الصدر، فهو منتخب بطل وتتويجه بالكأس تأكيد على أنه الأجدر والأحق بهذا اللقب عطفاً على المستويات التي قدمها والنتائج الكبيرة التي حققها على أفضل المنتخبات في القارة ليتوج باللقب الأقوى في النهاية.

بارك لقيادتنا الرشيدة .. عبدالله الملا:

إنجاز سيظل راسخاً لسنوات طويلة

قدم عبدالله الملا نائب رئيس الاتحاد القطري السابق لكرة الطاولة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى بمناسبة فوز منتخبنا الوطني بلقب كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه، وبارك إلى صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وإلى سمو الشيخ عبد الله بن حمد بن خليفة آل ثاني نائب سمو الأمير، ولسمو الشيخ جاسم بن حمد بن خليفة آل ثاني الممثل الشخصي لسمو الأمير، كما بارك بومحمد إلي كل من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز التاريخي وفي مقدمتهم اتحاد الكرة وأكاديمية التفوق الرياضي اسباير والأندية والجماهير القطرية، وقال الملا إن ما حققه نجوم العنابي يعتبر إعجازاً بما تحمله الكلمة من معنى واستطاعوا أن يتحدّوا كل الصعاب في البطولة من البداية ليحققوا الانتصار بعد الآخر حتى وصلوا إلى منصة التتويج عن جدارة واستحقاق.

لاشك إن هذا الإنجاز الكبير أثلج صدورنا جميعا وجعلنا نفتخر بهذا الجيل الذهبي من اللاعبين الذين رفعوا رأسنا عالياً على صعيد قارة آسيا بعد المستويات الرائعة والنتائج الإيجابية من البداية إلي النهاية، وفي اعتقادي الشخصي أن العنابي سجل رقماً جديداً في تاريخ بطولة آسيا لن يستطيع أي منتخب أن يحطم هذا الرقم في المستقبل القريب، لذلك علينا جميعا أن نحتفل بهذا الإنجاز الكبير وأن نفتخر به لسنوات قادمة وأن يكون دافعاً وحافزاً لمزيد من الإنجازات لقطر في مختلف الميادين.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X