الراية الرياضية
القطريون والمقيمون يحتفلون بصناع الإنجاز التاريخي في مطار الدوحة

استقبال رسمي وشعبي حافل للأبطال

متابعة – بلال قناوي :

بسلامة الله وأمنه، يعود إلى أرض الوطن اليوم نجوم وأبطال العنابي ورجال الأدعم وأبطال آسيا الذين رفعوا اسم قطر عالياً خفاقاً وحققوا اللقب القاري للمرة الأولى في تاريخ الكرة القطرية بجدارة واستحقاق وبنتائج وأرقام قياسية. اليوم وفي الثالثة عصراً ومع هبوط طائرة رجال الأدعم بسلامة الله في مطار الدوحة الدولي، سيكون في انتظارهم استقبال تاريخي غير مسبوق، واستقبال ولا أروع تقديراً لما قدموه ولجهدهم الكبير الذي بذلوه على مدار 7 مباريات بما فيها المباراة النهائية للبطولة.

استقبال رسمي وشعبي ورياضي تم إعداده من قبل اتحاد الكرة لنجوم منتخبنا والجهازين الفني والإداري، يليق بما قدموه في البطولة من مستويات مشرفة ونتائج رائعة ووصولهم إلى المباراة النهائية دون أن يواجهوا أي خسارة حتى لقاء الأمس أمام اليابان الذي حقق اللقب 4 مرات.

جميع المسؤولين سيكونون في استقبال الأبطال الذين شرفوا الكرة القطرية وشرفوا بلدهم ورفعوا علم الأدعم خفاقاً عالياً في قلب أبوظبي عاصمة العار والحصار، وتحدوا كل الصعاب وكل العقبات التي وضعت أمامهم لحرمانهم وتعطيلهم، لأغراض وأحقاد دفينة تجاه قطر وتجاه كل ما يتعلق بقطر وشعبها والمقيمين.

كل أبناء الشعب القطري وكل المقيمين دون استثناء سيكونون اليوم أيضا في استقبال نجوم منتخبنا الرجال الأبطال، كلهم سيزحفون من كل حدب وصوب، ومن جميع المدن والميادين، وسوف يزحفون نحو المطار، وعبر الكورنيش، ليس فقط لاستقبال الأبطال وتهنئتهم والإشادة بما قدموه في البطولة، ولكن للاحتفال معهم بهذا الإنجاز الرائع والتاريخي للكرة القطرية والرياضة القطرية بشكل عام، سيكون اليوم يوماً تاريخياً لقطر ولشعبها ولمقيميها ولرياضييها. سيكون يوما لن تنساه الأجيال الحالية والأجيال القادمة، وسيعيش الجميع فرحة غير مسبوقة، وسعادة غير طبيعية.

ويستحق الأدعم ورجاله واتحاد الكرة بجميع مسؤوليه الإشادة ويستحقون الاستقبال التاريخي المنتظر، ويستحقون تحية الجماهير بعد هذا الإنجاز غير المسبوق وبعد النتائج الرائعة التي حققها، حيث كان الفريق الوحيد الذي يصل إلى المباراة النهائية بهدف واحد في مرماه، وب 7 انتصارات متتالية وهو ما يحدث ربما للمرة الأولى، وبأكبر عدد من الأهداف لمهاجمه معز علي برصيد 9 أهداف وهو رقم قياسي للاعب في بطولة واحدة، وبأقوى هجوم وصل إلى 19 هدفاً في 7 مباريات وأفضل صانع ألعاب والفرص وهو أكرم عفيف.

الكأس وصلت صحار واستقبال حاشد

آلاف العمانيين احتفلوا بالأدعم في السلطنة

كانت الجماهير العمانية أول المحتفلين بالكأس مع منتخبنا الوطني وذلك بعدما استقبلت الأدعم في «صحار» ليلة أمس عقب التتويج باللقب، حيث توجه منتخبنا إلى صحار براً عن طريق محافظة البريمي من أجل الاحتفال بالكأس مع الجماهير العمانية تقديرا لدورها الكبير والوقوف خلف منتخبنا الوطني، واحتشد الآلاف من الجماهير العمانية أمام فندق راديسون بلو في صحار مكان إقامة منتخبنا الوطني للاحتفال معه باللقب القاري.

وكانت الجماهير العمانية قد ملأت ملعب المباراة أمس واحتفلت مع لاعبي الأدعم عقب التتويج لتواصل الاحتفالات من الإمارات إلى السلطنة وصولاً إلى الدوحة وسط أجواء مثيرة واستثنائية.

أصداء إعلامية عالمية للإنجاز الكبير.. شبكة سي إن إن:

الأبطال يحتفلون بالكأس في قلب الإمارات

قطر أذهلت اليابانيين والإنجاز في إحدى دول الحصار له طعم خاص

متابعة- السيد بيومي

أبرزت وسائل الإعلام العالمية الإنجاز الكبير الذي حققه الأدعم للمرة الأولى في تاريخه، وقالت شبكة «سي إن إن» الأمريكية في تعليقها على المباراة تحت عنوان: «قطر تذهل اليابان وتخطف كأس آسيا».. عاشت قطر اللحظة الأكثر شهرة في تاريخها الرياضي بعد فوزها على اليابان في نهائي كأس آسيا…فقد خاض لاعبو قطر البطولة في أجواء الخلافات في المنطقة، ورغم ذلك حصلت على أحلى الانتصارات بفضل هداف المسابقة معز علي وعبد العزيز حاتم وأكرم حسن عفيف. وتابع التقرير: ربما كان الفوز باللقب غير متوقع، ولكن القيام بذلك في دولة الإمارات يجعل للانتصار طعماً آخر لدى القطريين الذين نجحوا في تسجيل رقم قياسي في النهائيات.وأضافت سي إن أن: على خلفية التوتر السياسي المتصاعد، تعرض اللاعبون القطريون للقذف بالزجاجات البلاستيكية – بل وحتى الأحذية – من قبل المشجعين المحليين الغاضبين في المباراة التي جمعتهم مع الإمارات وفازوا بنتيجة 4-0 في نصف النهائي.

وقال موقع «ذاناشيونال»: توج المنتخب القطري بلقب كأس الأمم الآسيوية للمرة الأولى في تاريخه بعدما تغلب على نظيره الياباني 3-1.. وكان العنوان الأبرز للمباراة: لاعبو العنابي يحتفلون بالتاج في قلب الإمارات.

عبد الله المصطفوي:

منتخبنا بطل بجدارة ويدعو للفخر

رفع عبد الله أحمد المصطفوي الهاشمي رئيس النادي الأهلي السابق أسمى آيات التهاني إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وإلى صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وإلى سمو الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني الممثل الشخصي لسمو الأمير، وللحكومة الرشيدة وإلى الشعب القطري الحبيب وكافة المقيمين على هذه الأرض الطيبة بالتتويج بلقب كأس آسيا وتحقيق هذا الإنجاز التاريخي.

وقال المصطفوي: منتخبنا الوطني «بيض الوجه» بهذا الإنجاز والعروض المتميزة له في البطولة، وتخطى المنافسين بنتائج وأرقام قياسية تدعو للفخر ونشر السعادة في كل مكان، واستحق اللقب القاري عن جدارة واستحقاق.

حامد إسماعيل:

أهنئ الوالد والوالدة والجميع بالإنجاز

عبر حامد إسماعيل نجم منتخبنا الوطني عن سعادته بالانتصار الذي حققه العنابي على اليابان والتتويج بلقب كأس آسيا وقال: الحمد لله على هذا الإنجاز الذي نهديه للجميع في قطر ولجماهيرنا وللمسؤولين على ما بذلوه من جهد من أجل تحقيق اللقب القاري. وأضاف حامد إسماعيل: المنتخب قدم عملاً كبيراً خلال البطولة ولم يقصر أي لاعب في أداء الدور المطلوب منه حيث إن الجميع اجتهد ولاعبو العنابي استحقوا هذا اللقب ورجال العنابي قدموا ما عليهم وأوفوا بالوعد. وقدم حامد إسماعيل التهنئة لوالده ووالدته وإلى الشعب القطري وإلى الجميع على هذا الإنجاز مؤكداً أن الفرحة كبيرة وغامرة عند الجميع.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X