الراية الرياضية
كرنفال الأبطال تواصل حتى الساعات الأولى لصباح اليوم

عرضة ورزيف في ختام المسيرة الماراثونية

الدوحة  الراية :

شارك نجوم منتخبنا الوطني في رقصة «العرضة» في ختام المسيرة الحافلة التي أعدت لمنتخبنا الوطني بمناسبة الإنجاز التاريخي بالفوز بلقب كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه.

وجاءت نهاية المسيرة في مقر قنوات الكاس التي جهزت استقبالاً كبيراً للاعبي منتخبنا الوطني لدى وصولهم إلى مقر القناة لتكون بمثابة مسك الختام حيث رقص اللاعبون «العرضة» في وجود الفرق الشعبية وال «شيلة القطرية» كما شاركت فرقة أطفال في استقبال منتخبنا الوطني وكانت الكأس الآسيوية حاضرة في الاحتفالات مع قائد منتخبنا الوطني حسن الهيدوس، بمشاركة ضيوف برنامج المجلس وأيضاً نجوم منتخبنا الوطني السابق. ومع وصول منتخبنا الوطني إلى مقر قنوات الكأس تم ذبح 40 خروفاً تبرع بهم أحد الجماهير ستوزع على الفقراء احتفالاً بالإنجاز الآسيوي. وكانت مسيرة الاحتفالات قد انطلقت من الإمارات عقب التتويج باللقب الآسيوي وصولاً إلى مدينة صحار العمانية، حيث كان الاستقبال حافلاً بعد وصول العنابي عن طريق البر إلى السلطنة ليمكث ليلته قبل المغادرة في اليوم التالي وصولاً إلى مطار الدوحة الدولي، حيث كان في استقبالهم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى وكافة المسؤولين والجماهير لتنطلق رحلة جديدة من الاحتفالات عبر حافلة مكشوفة وسط الآلاف على كورنيش الدوحة للاحتفاء بكأس آسيا مع الجماهير وأطلقت الألعاب النارية في سماء الدوحة احتفالاً بالكأس.

حسن الهيدوس قائد منتخبنا بسعادة بالغة:

عشت أفضل لحظات حياتي أثناء التتويج

متابعة – حسام نبوي:

أبدى قائد منتخبنا الوطني حسن الهيدوس سعادته الكبيرة بالإنجاز الرائع الذي حققه منتخبنا بالتتويج بكأس آسيا 2019 عن جدارة واستحقاق، مؤكداً أنه خرج كبطل من أكبر بطولة يشارك فيها طوال مسيرته.

وقد وصف الهيدوس مباراة التتويج بأنها أفضل مباراة في حياته، بالتواجد على قمة كرة القدم الآسيوية بالتتويج أبطالاً للقارة. وقال الهيدوس: الحمد لله، أعتقد أن هذه كانت أهم مباراة في حياتي، في أهم بطولة في مسيرتي الكرّوية. الحمد لله، لقد توّجنا كأبطال. وأوضح: بالطبع، أوّد أن أشكر زملائي اللاعبين، الذين كانوا رائعين طوال مجريات البطولة، والمدربين والإداريين وكافة العاملين مع منتخبنا الوطني، وجميع المسؤولين في قطر.

وأضاف: أعتقد أن الجميع كانوا يثقون بنا منذ البداية. لم نخيب آمالهم، الحمد لله عدنا إلى الدوحة ومعنا الكأس.

وأردف: الحمد لله أننا استطعنا أن نُسعد الشعب القطري. إن شاء الله ستكون هذه البطولة نقطة البداية للاعبين الشباب، وأتمنى أشياء أكبر في المستقبل.

إسماعيل محمد: الوعد

مع ميسي في كوبا أمريكا

عبّر إسماعيل محمد لاعب منتخبنا الوطني عن سعادته بالإنجاز الكبير الذي حققه منتخبنا الوطني وقال: هذا الإنجاز تحقق بفضل جهد الجميع والعمل الكبير من اللاعبين والجهاز الفني ونهديه لقيادتنا الرشيدة ونحن جداً سعداء بهذا الإنجاز. وأضاف إسماعيل محمد: أنا كنت معهم بقلبي وروحي وهم بمثابة جيل ذهبي للكرة القطرية أسعد الجميع بهذا الإنجاز التاريخي وغير المسبوق للكرة القطرية والذي جاء عن جدارة ويمثل إنجازاً كبيراً للكرة القطرية ولهذا الجيل المميز.

وأشار إسماعيل محمد إلى أن لاعبي العنابي قدموا مباريات رائعة في البطولة الآسيوية واستحق اللقب عن جدارة وهو ما يجعل الجميع سعيداً بما حققه منتخبنا في تلك البطولة والوعد بإذن الله في كوبا أمريكا في البرازيل مواجهة ميسي حيث إن منتخبنا قادر على تشريفنا ومواصلة عروضه القوية.

أكرم عفيف يهدي الإنجاز إلى الراحل سيرجن

أهدى أكرم عفيف نجم منتخبنا الوطني الإنجاز التاريخي بالفوز بلقب كأس آسيا إلى زميله الراحل سيرجن عبدو، وقال أكرم عفيف عبر حسابه الشخصي على «تويتر»: «سيرجن عبدو كان حلمنا نكون أبطال آسيا بيوم من الأيام واليوم آبي أقولك جبنا آسيا لك ياخوي وإني أهديك الكأس والميدالية الذهبية اشتقت لك ياخوي «الله يرحمك».

الدوسري: شكراً جمهورنا العظيم

أعرب سعد الدوسري حارس مرمى منتخبنا الوطني عن سعادته البالغة بالاستقبال الرائع للمنتخب في مطار الدوحة، والاحتفالية المميزة للجماهير على كورنيش الدوحة، مؤكداً أنها ليلة رائعة لن تمحى من ذاكرتنا.

وأضاف قائلاً: سعادتنا لا تُوصف بهذا الإنجاز الرائع وسعداء أكثر بفرحة الشعب القطري الكبيرة، فهذا أسعدنا كثيراً، كما أود أن أشكر كل زملائي في المنتخب على المجهود الكبير الذي بذلوه على مدار أيام البطولة، فالإنجاز الذي تحقق لم يأت من فراغ بل نتيجة جهد وتعب من قبل الجميع.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X