الراية الرياضية
سفراء ورؤساء بعثات دبلوماسية لـ الراية الرياضية

كأس آسيا .. انطلاقة قطرية قوية نحو المونديال

متابعة – إبراهيم بدوي:

أكد عدد من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية لدى الدولة ل [* أهمية الإنجاز التاريخي الذي حققه منتخبنا الوطني بفوزه بكأس آسيا، باعتبارها أحد أهم البطولات قبل الحدث الأكبر في عالم كرة القدم باستضافة قطر لمونديال ٢٠٢٢. وأوضحوا أن قطر لن تشارك في المونديال المقبل باعتبارها الدولة المضيفة للبطولة فقط بل كونها بطل آسيا عن جدارة واستحقاق. كما أشادوا بأسلوب لعب المنتخب القطري الذي مزج بين الاحترافية والفنيات العالية وبين السلوك والأخلاق الرياضية الرفيعة رغم ما تعرضوا له من عداء ليس له مثيل في المنافسات الرياضية. وأشاروا إلى أن قطر انتزعت اللقب الآن بجدارة رغم تعرض المنتخب لانتهاكات لم يسبق لها مثيل في أي أجواء رياضية. إلا أن اللاعبين القطريين لعبوا بكل عزة وكرامة وشرف وفخر ووفقاً للسلوك الرياضي، مع مهارات مذهلة في كرة القدم.

سفير الأرجنتين:

إنجاز قطري وسط تحريض غير مسبوق

أكد سعادة السيد كارلوس هيرنانديز -سفير جمهورية الأرجنتين لدى الدولة، أن لاعبي منتخبنا الوطني، أبطال بجدارة بعد انتزاعهم لقب بطل آسيا من فريق قوي مثل المنتخب الياباني ووسط عداء وتحريض وعدم احترام لم يسبق له مثيل، في عالم الرياضة. وشدد على أن لاعبي منتخبنا لعبوا بكل عزة وكرامة ووفقا للسلوك الرياضي، مع مهارات مذهلة في كرة القدم. وقال ل الراية انضممت إلى فرحة الشعب القطري في تلك الأمسية التي لا تنسى. وذهبت إلى الشوارع للمشاركة ولكي أكون جزءًا من تلك اللحظة. لقد كنت أرجنتينياً بمشاعر قطرية. وتابع: كنت أذهب مع زوجتي إلى الملعب لمشاهدة مباريات المنتخب الوطني القطري، ونحن نرتدي القميص القطري. وكنت دائمًا واحدًا من مشجعيه، لمجرد المشاعر المحبه لهم، ولكنني اكتشفت فريقًا جيدًا، ومنظمًا وعلى درجة عالية من الانضباط والاحترافية.

وأضاف، لم يكن فوز قطر مفاجأة لي وبالنسبة لبعض الناس فازت قطر على العديد من الصعاب، ولكنني دائمًا على ثقة من أدائهم الجيد. وربما كانت المباراة الوحيدة الصعبة في ذهني هي أمام اليابان، ولكنني كنت على يقين من أن لاعبي قطر قادرون على تحقيق الفوز. وكان المنتخب الياباني أفضل فريق آسيوي، إلا أن قطر انتزعت هذا اللقب الآن. وهم أبطال بجدارة ولعبوا وسط عداء وعدم احترام لم يسبق له مثيل في أي أجواء رياضية. ولعبوا بكل عزة وكرامة وشرف وفخر ووفقا للسلوك الرياضي، مع مهارات مذهلة في كرة القدم.

واختتم السفير الأرجنتيني قائلاً، كل احترامي وإعجابي للمنتخب القطري والاتحاد القطري لكرة القدم. وإن الأرجنتين تقف دائمًا إلى جانب قطر.

السفير الفرنسي: قطر منافس حقيقي في مونديال ٢٠٢٢

أعرب سعادة فرانك جيلي سفير فرنسا لدى الدولة عن مشاركته الشعب القطري فرحته بفوز منتخبنا الوطني لكرة القدم بكأس آسيا، لافتاً إلى أن هذا الفريق سيكون منافسًا حقيقيًا في بطولة كأس العالم قطر ٢٠٢٢. وقال سعادته فى تصريحات صحفية «أشارك القطريين فرحتهم. وتهانينا للعنابي على نصره التاريخي، إنّ هذا محلّ فخر كبير للبلاد. وأضاف السفير الفرنسي قائلاً، لقد لعب المنتخب القطري مباريات رائعة على امتداد البطولة. وفوز قطر هو ختام يليق بكأس الأمم الآسيوية. سيكون هذا الفريق الرائع منافسًا حقيقيًا خلال كأس العالم 2022.

السفير الباكستاني: انتصار رائع ومبروك لقطر

أعرب سعادة سيد إحسان رضا شاه سفير باكستان في الدوحة عن خالص تهانيه القلبية لدولة قطر أميرًا وحكومة وشعبًا بمناسبة فوز منتخبنا الوطني ببطولة كأس آسيا. وقال سعادته «تهانينا القلبية لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى والحكومة والشعب القطري الشقيق على انتصار قطر الرائع في كأس آسيا. حسنا فعلت ومبروك يا قطر».

رئيس مجلس شيوخ باكستان: الانتصار ثمرة رعاية القيادة للرياضة

توجه سعادة السيد محمد صديق سانجراني رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني بالتهنئة إلى دولة قطر أميرًا وحكومة وشعبًا بمناسبة فوز منتخبنا الوطني لكرة القدم ببطولة أمم آسيا. وذكر بيان صادر عن السفارة الباكستانية في الدوحة أنها تلقت رسالة من رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني وكان نصها كالتالي «أهنئ فريق كرة القدم الوطني لدولة قطر لفوزه البارز بكأس آسيا لكرة القدم. وبهذا الصدد، أرسل التهاني إلى صاحب السموالشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر ومعالي الشيخ، عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس مجلس وزراء دولة قطر.

وتابع: «لقد تكلل هذا الفوز بسبب رعاية القيادة التي تسعى لتحقيق إنجاز تلو الآخر في مختلف الرياضات. وإن الفوز بكأس آسيا لكرة القدم يوضح إمكانية قطر بتحقيق نجاحات أعظم و أعظم في المستقبل وأنا على ثقة أن العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين سوف تستمر بالقوة بشكل أكبر وملحوظ في السنوات القادمة» .

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X