الراية الإقتصادية
أعلنت نتائجها المالية لعام 2018

544 مليون ريال أرباح المتحدة للتنمية

1.6 مليار ريال إجمالي الإيرادات العام الماضي

توصية بتوزيع ريال للسهم كأرباح نقدية

الخاطر: مشروع لبناء مدرسة المتحدة الدولية

خطة خمسية لاستثمار 5.5 مليار ريال

العثمان: 31 % ارتفاع العقارات السكنية المستأجرة

مشاريع تطويرية لتحقيق عوائد مجزية

تعزيز مساهمتنا في تنويع الاقتصاد القطري

الدوحة – الراية :

أعلنت الشركة المتحدة للتنمية، المطور الرئيسي لجزيرتي اللؤلؤة-قطر وجيوان، عن نتائجها المالية للعام 2018، حيث سجلت أرباحاً صافية بلغت 544 مليون ريال قطري وإيرادات بقيمة 1.6 مليار ريال قطري. في حين بلغ صافي الربح العائد إلى مالكي الشركة 501 مليون ريال قطري، وبلغ العائد الأساسي للسهم 1.41 ريال قطري. و أشار بيان للشركة إلى توصية بتوزيع ريال للسهم كأرباح نقدية مقترحة للجمعية العمومية.

وقال سعادة السيد تركي بن محمد الخاطر، رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للتنمية: إن هذه النتائج المالية التي تم تحقيقها خلال عام 2018، تُظهر أن الشركة تتمتع بالمرونة اللازمة لتأمين مصادر دخل متعددة حسب الحاجة، بهدف الحفاظ على نتائج مرضية على الرغم من التقلبات الاقتصادية.

وأشار إلى أن الشركة المتحدة للتنمية تابعت، خلال عام 2018، مسار الأعمال التطويرية في جزيرة اللؤلؤة-قطر، حيث تم استكمال العديد من المعالم البارزة بحسب الخطة الموضوعة. وتشمل هذه الأعمال تطوير قرية جياردينو و فلوريستا جاردنز، إلى جانب أبراج المتحدة، التي شهدت هذا العام إنشاء الجسر الرابط بين الأبراج السكنية فيها، وهو الهيكل الأكثر تعقيداً وفرادة في الجزيرة.

وأشار إلى تصميم كل مشروع من هذه المشاريع بشكل فريد لتعزيز البيئة الفريدة التي تقدمها جزيرة اللؤلؤة-قطر، بحيث تجذب المزيد من المستثمرين والمقيمين وتجار التجزئة والزوار، ما يضمن الجدوى الاقتصادية للجزيرة خلال السنوات القادمة.

وأضاف أن الشركة المتحدة للتنمية كشفت عن مشروع بناء مدرسة المتحدة الدولية العالمية التي سيتم بناؤها في منطقة «قرية جياردينو»، لتلبية احتياجات سكان جزيرة اللؤلؤة-قطر والجوار بالإضافة إلى بدء أعمال بناء صالتي عرض تجارية في منطقة أبراج كارتييه.

وأشار سعادة السيد الخاطر إلى أنه، بناءً على النجاح المحقق، أطلقت الشركة المتحدة للتنمية مشروعها الجديد للتطوير العقاري، وهو «جزيرة جيوان»، المتكاملة التي تقع بمحاذاة جزيرة اللؤلؤة-قطر.

وأضاف: إن تطوير جزيرة جيوان يندرج ضمن خطة خمسية وضعتها الشركة المتحدة للتنمية، سيتم خلالها استثمار 5,5 مليار ريال قطري، ما يعكس التزام الشركة القوي بمتابعة أنشطتها التطويرية في دولة قطر».

كما أوضح أن استراتيجية الشركة المتحدة للتنمية تركّز على خلق الفرص والشراكات وتحقيق النمو وتقليل المخاطر والحفاظ على التقدم، ما من شأنه أن يساهم بشكل أكبر في تنويع الاقتصاد القطري، ويفيد المستثمرين والملاك والمقيمين والمستأجرين على حد سواء.

من جهته، أكد السيد إبراهيم جاسم العثمان، الرئيس التنفيذي للشركة المتحدة للتنمية، على التزام الشركة المتحدة للتنمية بالعمل على مشاريعها التطويرية الجديدة والمتميزة، مع العمل على تحقيق عوائد مالية مجزية وتلبية تطلعات المساهمين، وذلك في ظل النتائج المالية الجيدة التي تم تحقيقها في عام 2018، حيث جاءت بصفة أساسية من بيع وتأجير العقارات، بالإضافة إلى العديد من المبادرات الرامية إلى تحسين التكلفة وهو ما أثمر عن حصول الشركة المتحدة للتنمية على شروط أكثر ملاءمة لإمداداتها، وتحقيق الكفاءة في التكاليف الأخرى.

ازدياد معدلات الأشغال

وأشار السيد العثمان إلى أن ازدياد معدلات الإشغال عززت الإيرادات المستمرة من تأجير الوحدات السكنية والمكاتب ومحلات التجزئة في عام 2018. إذ بلغ حجم المساحات المكتبية قيد التأجير في برج الشركة المتحدة للتنمية نسبة 21%، فيما ارتفع عدد العقارات السكنية المستأجرة بمعدل سنوي بنسبة 31%. وفي الوقت نفسه، تم المحافظة على حجم مساحات التجزئة المؤجرة بنسبة 58% مقارنة بالعام الماضي.

وأضاف السيد العثمان ستواصل الشركة المتحدة للتنمية التوسع في عروضها التأجيرية للسكن والتجزئة في عام 2019، بالتزامن مع مواصلة مسار الأعمال التطويرية في جزيرة اللؤلؤة- قطر.

تعزيز تجربة العملاء

وختم السيد العثمان بالإشارة إلى تعزيز «تجربة العملاء» للمقيمين وتجار التجزئة والزوار في اللؤلؤة-قطر، وهو التزام ساهم في تعزيز موقع الشركة المتحدة للتنمية كوجهة مفضلة لمستأجري المكاتب والمجمعات السكنية والتجزئة، للعيش والعمل. وهو ما ينعكس بشكل واضح من خلال الزيادة السنوية التي تطرأ على عدد المركبات التي تزور الجزيرة عاماً بعد عام، حيث ارتفع عددها من 11 مليون مركبة في عام 2017 إلى 13 مليون مركبة في عام 2018.

وتتميز الشركة المتحدة للتنمية بأنها إحدى الشركات المساهمة العامة الرائدة في دولة قطر. وتتمثل رسالتها في تحديد المشاريع طويلة الأجل والاستثمار فيها للمساهمة في مسيرة التنمية بدولة قطر وتحقيق فائدة وقيمة عالية للمساهمين.

وتأسست الشركة المتحدة للتنمية في عام 1999، وأُدرجت في بورصة قطر خلال شهر يونيو 2003. تمتلك الشركة رأس مال مصرح به قيمته 3.5 مليار ريال قطري، وأصول إجمالية قيمتها 18.3 مليار ريال قطري كما في 31 ديسمبر 2018.

وتشمل نشاطات الشركة المتحدة للتنمية عدداً من القطاعات الاستثمارية الحيوية، من ضمنها التطوير العقاري، إدارة الممتلكات، مشاريع البنى التحتية والمرافق العامة والمشاريع المرتبطة بالأنشطة البحرية والضيافة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X