الأخيرة و بانوراما

مشجع يحطم تلفازاً مع كل خسارة

كل مشجع يحزن كثيراً حين يخسر فريقه، خصوصاً في المباريات الكبيرة أو المسابقات الدولية، لكن هل يصل الأمر إلى تحطيم تلفاز مع كل خسارة للفريق الذي يشجعه، يبدو الأمر مكلفاً أكثر من غرابته، إلا أن أحد مشجعي مرسيليا يحطم تلفازاً مع كل خسارة للفريق، ما يجعل المتابعين له يضحكون على الطريقة التي يقوم بها، علماً أنه لا يفعل ذلك من أجل الضحك أو التمثيل، واشتهر هذا المشجع كثيراً منذ الخسارة التي تلقاها الفريق الفرنسي أمام أتلتيكو مدريد الإسباني (0-3)، في نهائي الدوري الأوروبي الموسم الماضي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X