fbpx
الراية الرياضية
جميع الملاعب والساحات تفتح أبوابها لاستقبال المشاركين من كل الفئات

يوم رياضي استثنائي

اللجنة المشرفة أكملت استعداداتها ووضعت خريطة طريق تغطي كل أنحاء الدولة

إنجاز الأدعم الآسيوي يحفز الجميع لممارسة الرياضة وإثراء الفعاليات المختلفة

الدوحة – قنا:

 تتحوّل قطر اليوم إلى ملعب عملاق، حيث يشارك المواطنون والمقيمون من كافة شرائح المجتمع في فعاليات النسخة الجديدة لليوم الرياضي.

ويأتي اليوم الرياضي للدولة في العام الحالي مميزاً، خصوصاً أنه يأتي في خضم الفرحة التي تعيشها قطر بالإنجاز الكبير والتاريخي الذي حقّقه مُنتخبنا الوطني لكرة القدم مؤخراً بتتويجه بكأس آسيا.

وكالعادة سيكون الرياضيون في مقدمة المشاركين في الفعاليات والأنشطة المتعددة التي تشرف على تنظيمها لجنة اليوم الرياضي التابعة لوزارة الثقافة والرياضة واتحاد الرياضة للجميع، حيث سينظمان العديد من الفعاليات التي ستكون مبتكرة هذا العام، ومنها «سباق المرح أو سباق البالونات بحديقة البدع»، بجانب فعاليات مميزة بأسباير زون، كذلك في الحي الثقافي /‏كتارا/‏ والكورنيش، كما أنّ جميع الأندية القطرية ستكون ساحات مخصصة لعديد من الفعاليات الرياضية.. كذلك الحدائق العامة الموجودة ستكون مُهيأة لاستقبال الأحداث الرياضية غداً.

ويعتبر اليوم الرياضي للدولة مُبادرة فريدة من نوعها على مستوى العالم وجاءت هذه المُبادرة لتكريس مفهوم أهمية الرياضة في حياة أفراد المُجتمعات.. كما أنّ اليوم الرياضي للدولة يعزز من اهتمام القيادة بالإنسان الذي يعتبر الثروة الحقيقية لتحقيق رؤية قطر 2030، والتي أهمّ محاورها هي الصحة والرياضة، خاصة أنّ الرياضة أصبحت ضرورة في حياة الأفراد ولم تعد نوعاً من الترفيه بل أصبحت في ظل المتطلبات والمتغيرات الحياتية ضرورة باعتبارها خط الدفاع الأول لمُواجهة العديد من الأمراض.

يذكر أن الوعي بأهمية مُمارسة الرياضة في المُجتمع القطري سواء من القطريين أو المُقيمين أصبح يزداد من سنة إلى أخرى.

وأعدّت اللجنة الأولمبية القطرية بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي برنامجاً حافلاً بالعديد من الأنشطة الرياضية احتفالاً باليوم الرياضي للدولة الذي سيقام بملعب كرة القدم بمدرسة اليرموك الإعدادية للبنين وبمشاركة الاتحادات الرياضية والأسر والأطفال، حيث سيشارك جميع الحاضرين في مُمارسة مختلف أنواع الرياضات أسوة بعشرات الآلاف من المُواطنين والمُقيمين من كافة شرائح المُجتمع الذين سيحتفلون بهذا اليوم الرياضي الذي تتفرد فيه قطر كأول دولة في العالم تعتمد يوماً كعطلة رسمية لمُمارسة الرياضة، وتأتي إقامة الفعالية بهذه المُناسبة في إطار التعاون القائم بين اللجنة الأولمبية القطرية ووزارة التعليم والتعليم العالي، حيث تمتد الشراكة بين الطرفين في العديد من البرامج والتي تمخضت عنها عدة مشاريع تأتي انطلاقاً من أهمية الرياضة المدرسية في اكتشاف وصقل المواهب عبر عدة برامج من ضمنها البرنامج الأولمبي المدرسي وبرنامج كن رياضياً وغيرها من الأنشطة والبرامج المتنوّعة.

بين تلفزيون قطر وقنوات الكاس

بث فضائي مشترك لمختلف الفعاليات

الدوحة- الراية :

أكّد عيسى بن عبدالله الهتمي مدير عام قنوات الكاس الناقل الرسمي لفعاليات اليوم الرياضي للدولة أنّ القناة ستقدّم تغطية خاصة لفعاليات الحدث الكبير والهام عبر فريق عمل كبير من خلال التعاون مع تلفزيون قطر، حيث سيكون البثّ مُشتركاً على مدار التغطية اليومية لفعاليات الحدث الكبير والذي سيتمّ من خلال تغطية جميع الفعاليات في مناطق الدولة، وسوف تتواجد في العديد من المُواقع المُختلفة. وقال الهتمي: سيكون يوم الثلاثاء حدثاً هاماً لجميع من يعيشون في الدولة، وفي كل بقعة من الدولة لما يمثله اليوم الرياضي من أهمية كُبرى.. وقنوات الكاس ستقدّم تغطية خاصة للحدث الكبير لنقل فعالياته ووضع المُشاهدين في قلب الحدث على مدار اليوم.. وسيكون هناك ربط مباشر مع 15 موقعاً بخلاف مواقع التقارير التي يبلغ عددها 19 موقعاً.

وأوضح الهتمي: سيكون البثّ اعتباراً من الساعة السابعة صباحاً وحتى ختام فعاليات اليوم الرياضي من خلال تغطية لكل النقاط التي تستضيف فعاليات اليوم الرياضي.. وسيتمّ البثّ على قنوات الكاس one وtwo و three وsix وseven وeight.

وأضاف الهتمي: سيكون هناك فريق من المذيعين من قنوات الكاس وتلفزيون قطر في تقديم الأستوديو، وهم: لانا آل عادي، ونايف المسلماني، وناصر الغزالي، ومريان كركلا، ومشعل شاكر، وشوق النقدي.

وتابع الهتمي: سيكون هناك الأستوديو الرئيسي بخلاف جميع المواقع التي تشهد فعاليات اليوم الرياضيّ وذلك عبر فريق عمل هو الأكبر في التغطية الخارجية.. بخلاف فريق كبير من المُراسلين الذين سينتشرون في كلّ نقاط الفعاليات وستكون عربات النقل في المواقع الرئيسيّة مثل الكورنيش، واللؤلؤة، وأسباير زون، وكتارا، والمُتحف الإسلاميّ، والشقب، ومؤسّسة قطر، ونادي السد، ونادي قطر، ونادي الخور، ونادي الوكرة، ونادي الغرافة، ومدرسة اليرموك، والوسيل، وحديقة البدع، والعوسج، وكل موقع سيتم تزويده بكاميرات يصل عددها 10 بخلاف الكاميرات المحمولة إضافة إلى التصوير الجوي. وأشار الهتمي إلى أن تغطية الحدث الكبير ليست مهمة سهلة وتمثل تحدياً جديداً لفريق عمل قنوات الكاس، وثقتنا كبيرة في الأطقم الفنية للقيام بالمهمة على أكمل وجه.

وأوضح الهتمي أنّ جميع إدارات قنوات الكاس استعدّت لتغطية الحدث من فترة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X