الراية الرياضية
تدريب على الدفاع عن النفس بدون سلاح على الطريقة الروسية

تفاعل كبير مع السامبو باسباير

رئيس الاتحاد الدولي: نُثمّن هذا التفاعل و الترحيب الكبير باللعبة

الدوحة – الراية :

شهدت الفعاليات الترفيهية المقامة على ملعب (10) ميلاد رياضة جديدة للتدريب على الدفاع عن النفس بدون سلاح على الطريقة الروسية، حيث نظم الاتحاد الروسي لرياضة السامبو بالتعاون مع سفارتي موسكو والدوحة دروسًا وورش عمل للتدريب على فن القتال القريب والاشتباك، وسط تفاعل كبير بين المدربين والمشاهدين الذين حرصوا على تجربة الرياضة لأول مرة بأنفسهم، وذلك في إطار الاحتفال باليوم الرياضي للدولة 2019 وبالتعاون مع الاتحاد الدولي للسامبو وشركة روسنفت النفطية الروسية.

تُعتبر رياضة السامبو هي أحد فنون القتال الشهيرة التي تُمارَس في روسيا على نطاق واسع للدفاع عن النفس.

وقد أُقيمت الفعالية بحضور كل من سموّ الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني، الممثل الشخصي لسموّ الأمير، وسعادة السيد فهد بن محمد العطية، سفير قطر في موسكو، وسعادة السيد نور محمد خولوف، سفير روسيا في الدوحة، والسيد فاسيلي شيستاكوف، رئيس الاتحاد الدولي لرياضة السامبو.

ومن جهته، قال سعادة السيد نور محمد خولوف، سفير روسيا الاتحادية لدى دولة قطر: شاهدنا فعاليات واسعة النطاق بحضور جماهيري كثيف في أسباير زون والتي تجمع الكثير من المواطنين والمقيمين إنني سعيد بمدى اهتمام دولة قطر بصحة السكان من خلال تخصيص يوم كامل للرياضة، وهو أمر مميز وسابقة تنفرد بها قطر.

وتعني كلمة «سامبو» الدفاع عن النفس بدون سلاح، وهي رياضة حديثة نسبيًا وقد طورها الجيش الروسي عام 1920 لتطوير قدراته على القتال القريب، وهو فن من فنون الاشتباك، وهي لعبة مشهورة في روسيا يمارسها الجنود الروس ضمن تدريباتهم للدفاع عن النفس، إلا أن جذور «السامبو» تأتي من لعبتين أخريين هما الجودو اليابانية والمصارعة الحرة، والمصارعة الكازاخستانية، والمصارعة الأوزباكستانية والمنغولية والأرمينية والأذربيجانية.

وتأتي هذه الفعالية امتداداً لسلسلة من الأنشطة الثقافية التي أقيمت في إطار العام الثقافي قطر- روسيا 2018. كما تضمنت الفعالية مجموعة متنوعة من الفقرات الترفيهية الموجهة للأطفال وكذلك مساحة للعرض تم التعريف من خلالها بالتاريخ الطويل لهذا الفن القتالي الفريد الذي يمتد على مدى 80 عاماً، حيث استقطبت الفعالية المئات من الزوار الراغبين في تعلم هذه الرياضة الروسية.

وقال فاسيلي شيستاكوف، رئيس الاتحاد الدولي للسامبو قائلاً: «نحن سعداء بهذا الإقبال الكبير على عرض السامبو. ونظراً لأن هذه الرياضة تمثل وجهاً فريدًا للثقافة الرياضية في روسيا، فإننا نُثمّن عالياً هذا التفاعل الإيجابي والاندماج الذي لمسناه ونحن بصدد تقديم هذه الرياضة لقطاع متنوع من الجمهور الذي يحتفل باليوم الرياضي للدولة هذا العام» .

فهد بن محمد العطية سفير قطر لدى روسيا:

اليوم الرياضي يعزز نمط الحياة الصحية

أكد سعادة السيد فهد بن محمد العطية سفير دولة قطر لدى روسيا الاتحادية، أن روسيا شاركت في فعاليات اليوم الرياضي من خلال رياضة «السامبو» وهي رياضة حديثة طورها الجيش الروسى عام 1920 والتي تهدف إلى تطوير قدراته على القتال القريب، وهو فن من فنون الاشتباك، وهي لعبة مشهورة في روسيا يمارسها الجنود الروس ضمن تدريباتهم للدفاع عن النفس.

وقال سعادته: حرصنا خلال على إدخال هذه اللعبة الجديدة على مجتمعنا والتي تأتي ضمن مبادرة العام الثقافي قطر- روسيا 2018 واحتضنتها مؤسسة أسباير زون بالشراكة مع الاتحاد الدولي للسامبو.

وأضاف: إننا سعداء بامتداد أصداء العام الثقافي قطر روسيا 2018 من خلال تنظيم المزيد من الأنشطة الإضافية في عام 2019 وتقديم رياضة السامبو للمجتمع القطري للمرة الأولى، وهي في حد ذاتها مبادرة متميزة وفرصة سانحة للتبادل الثقافي، والاحتفاء بالرياضة في يومها السنوي في قطر، والاطلاع على الثراء الثقافي والرياضي في المشهد الروسي.

وتابع: عروض السامبو التي جرت في مؤسسة أسباير زون أمس شملت دروساً تعليمية وورش عمل قدمها 7 من الخبراء المحترفين في تلك الرياضة والتي تضم في فنياتها العديد من الفنون القتالية المختلفة.

وأوضح أن مؤسسة أسباير زون تسلط الضوء على أهمية تعزيز الصحة واللياقة البدنية عبر تنظيم مجموعة متنوعة من الحملات والبرامج والفعاليات التي تهدف من خلالها إلى تشجيع أفراد المجتمع على اتّباع العادات الصحية، في إطار سعيها لتحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030 وبناء مجتمع قطري صحي يسهم إسهامًا كبيرًا في تحول اقتصاد البلاد إلى اقتصاد قائم على المعرفة. وأشار أن دولة روسيا نظمت أفضل نسخ كأس العالم، ولهذا نأمل في الاستفادة من خبراتهم في تنظيم النسخة الأخيرة من مونديال روسيا 2018، لاسيما أننا بصدد تنظيم كأس العالم 2022 للمرة الأولى في تاريخ الشرق الأوسط.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X