إذاعة و تلفزيون
دراما قطرية يشارك فيها كوكبة من نجوم العالم العربي

«الحي العربي» كوميديا اجتماعية تدعو إلى الوحدة

العمل يصور بالدوحة ويعرض في رمضان

المسلسل 30 حلقة وهو إنتاج قطري خالص

كتب – محمود الحكيم :

في ظل الزخم الفني اللافت الذي تشهده قطر خلال تلك الفترة بدأ المنتج والمخرج القطري ناصر الدوسري التحضير لإنتاج مسلسل كوميدي اجتماعي جديد بعنوان «الحي العربي» لعرضه على الشاشات خلال شهر رمضان المقبل. العمل الجديد من تأليف مازن طه، وإخراج ناصر الدوسري، وإنتاج شركة الخييلي للإنتاج الفني، ويجمع العمل نجوما من قطر وسوريا ومصر وفلسطين ولبنان وعمان وتونس والمغرب. وممن تم الإعلان عن أسمائهم الفنان غازي حسين وسالم المنصوري وسحر حسين وفيصل رشيد وأحمد عفيف ونافذ السيد وحسن صقر وزهرة الأنصاري وسوار ويلدز. وسيتم الإعلان خلال الفترة المقبلة عن بقية النجوم المشاركين من الوطن العربي. وتجري حالياً الاستعدادات على قدم وساق في الدوحة حيث بدأ المخرج «البروفات» مع مجموعة من الفنانين داخل قطر، وقد التقت الراية فريق عمل المسلسل، للحديث عن تفاصيل العمل وطبيعة أدوارهم.

عربي مشترك

في البداية قال ناصر الدوسري: «الحي العربي» مسلسل عربي مشترك يضم كوكبة من ألمع فناني قطر والوطن العربي من مصر ولبنان وسوريا والمغرب وتونس وغيرها، ومن أهم الفنانين المشاركين فيه غازي حسين وسالم المنصوري وسحر حسين وفيصل رشيد وأحمد عفيف ونافذ السيد وحسن صقر وزهرة الأنصاري وسوار ويلدز، وبقية النجوم سنكشف عنهم لاحقاً بعد اكتمال الإجراءات اللازمة. وأوضح أن العمل يؤكد على فكرة الوحدة العربية وتجميع العرب في الدوحة، والمحبة والإخاء ونبذ الخلافات وأن ما يجمعنا أكثر مما يفرقنا، ومن هنا تتضح أهمية العمل. ويتكون من 30 حلقة مدة كل حلقة ساعة تلفزيونية. وهو يصور بالدوحة بالكامل. وأشار إلى أن المسلسل إنتاج خاص لشركة الخييلي للإنتاج الفني، مشيراً إلى الدور المهم الذي يلعبه القطاع الخاص في دعم الدراما القطرية، وقال هذا واجب الشركات الوطنية أن تساهم في الدفع قدماً بالدراما القطرية وتفتح أمامها آفاقاً أرحب وتدعم الفنانين القطريين والمقيمين على حد سواء. وأشار إلى أن الدراما بدأت تنتعش بعدة إنتاجات متنوعة هذا العام وهو ما يبشر بالخير وتمنى أن تسير الدراما القطرية قدماً في هذا الاتجاه.

الإنتاج الخاص

إلى ذلك قال الفنان غازي حسين أشارك في العمل بدور رئيسي وهو دور نواف، وهو دور صعب ومركب ويحتاج للكثير من الجهد ليكون الأداء التمثيلي طبيعياً وأريحياً، وأعرب غازي حسين عن سعادته بمشاركته مع هذه الكوكبة اللامعة من الفنانين القطريين والعرب، وأكد أن دخول الشركات الخاصة على خط الإنتاج الدرامي يمثل قوة دفع كبيرة للدراما القطرية التي نتمنى جميعاً أن تعود سيرتها الأولى في القوة والكثافة وفي الشكل والمضمون.

حبكة درامية

من جانبه قال الفنان سالم المنصوري سعيد بمشاركتي مع هذه الكوكبة اللامعة من الفنانين من قطر بالإضافة إلى نجوم من الوطن العربي، مشيراً إلى أنه يلعب دوراً كوميدياً ويعمل سكرتيراً ويتم اختطافه وتتصاعد الأحداث في إطار كوميدي ممتع، وتمنى سالم المنصوري أن ينال العمل إعجاب الجمهور عند عرضه في رمضان. وأثنى على القصة والحبكة الدرامية مؤكداً أن النص مكتوب بحرفية وهو ما يبشر بنجاح كبير للعمل.

انتعاشة

وبدوره قال فيصل رشيد إنني أشارك لأول مرة في مسلسل من إنتاج وإخراج ناصر الدوسري معبراً عن سعادته بتلك التجربة، وأوضح أنه يلعب دوراً مختلفاً خلال هذا العمل، وهو موجه للشباب الطموح. وتوقع أن ينجح العمل في حصد إعجاب الجمهور لأن كل مقومات النجاح متوفرة له بداية من النص الجيد ومروراً بطاقم العمل المميز ووصولاً إلى الإمكانيات الكبيرة التي تم توفيرها لإنجاح العمل. وشدد فيصل على أهمية الدراما التلفزيونية في إثراء المشهد الفني، وأوضح أن الدراما القطرية تشهد انتعاشة من خلال الإنتاجات التي أعلن عنها مؤخراً، وتمنى أن تستمر الإنتاجات الدرامية طوال العام.

لوحة ثمينة

إلى ذلك قال نافذ السيد إنه يلعب دور رجل الأعمال ذي الشخصية المتكبرة المتغطرسة، وفي سياق الأحداث تظهر لوحة ثمينة جداً وتتنقل من مكان لآخر إلى أن تصل إلى أملاكي ولكنها ما تلبث إلا أن تسرق فيجن جنوني وتتصاعد الأحداث في إطار كوميدي ممتع. وأثنى نافذ السيد على العمل ككل متوقعاً له النجاح عند عرضه خلال رمضان المقبل.

الترويج للدراما القطرية

ومن جهته قال أحمد عفيف ألعب دور الدكتور سعد، مشيراً إلى أن هذه المشاركة لي مع الفنان ناصر الدوسري، مشيداً بالتحرك الإيجابي للشركات الخاصة ومثمناً الدور الذي تلعبه في دعم الدراما القطرية، وقال: الجيد في هذا العمل أنه سيصل إلى الوطن العربي كله حيث سيشارك فيه ممثلون من أغلب أنحاء الوطن العربي، وهو ما يساعد في الترويج للدراما القطرية بقوة، وكان من المفترض أن تتخذ تلك الخطوة منذ زمن طويل ولكن أن تأتي متأخراً خير من ألا تأتي.

السوشيال ميديا

وأما الفنانة سوار فقالت إنها تلعب دور شيماء المولعة بالسوشيال ميديا والموهوبة في هذا المجال أيضاً وهو دور رئيسي مشيرة إلى أنها التجربة الثانية مع المنتج والمخرج ناصر الدوسري معربة عن سعادتها بالمشاركة مع هذه الكوكبة من النجوم في هذا العمل، وتمنت أن تعود الدراما القطرية إلى الواجهة بقوة منوهة إلى أن الإنتاجات هذا العام تبشر بالخير. وبدورها قالت يلدز ألعب دور الدكتورة نورا وهو دور مركب مبينة أنها التجربة الثانية لها مع ناصر الدوسري وتمنت أن ينال العمل إعجاب المشاهدين.

كوميديا اجتماعية

إلى ذلك قالت الفنانة اللبنانية مايا زهر الدين: المسلسل تجمع عربي كبير يشترك فيه عدد من نجوم الشاشة العربية ليشكل بصمة جديدة في إطار العمل العربي المشترك الذي افتقدته الشاشة العربية خاصة المحلية. حيث باتت المسلسلات التركية تشغل حيزاً كبيراً من المشاهدات. وأوضحت أن هذا العمل سيكون نقلة في عالم الدراما المحلية إذ أنه لا يخاطب فئة محددة من الجمهور. وأضافت: مسلسل الحي العربي عمل كوميدي اجتماعي فيه الكثير من المواقف التي ستبقى عالقة بذهن الجمهور، وأنا سعيدة جداً بمشاركتي في هذا العمل الذي هو من إنتاج وإخراج ناصر الدوسري.

كوميديا هادفة

ومن جانبه قال حسن صقر: ألعب دور صديق لأحد أبناء العائلات، وأقع في حب أخته وأطلبها للزواج ولكن تقف الأم عائقاً في وجه هذا الزواج. وأوضح حسن صقر أن النص مميز جداً والكوميديا هادفة وتعتمد على الموقف، وبعيدة عن التصنع، الأمر الذي يجعل منه عملاً ناجحاً ويقدم مشاهدة ممتعة للجمهور.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X