المحليات
اتفاقية بين جامعة الدراسات ومنتدى قطر للموارد البشرية

خبراء يبحثون تحديات وحلول تقطير الوظائف

اجتذاب وتفعيل مشاركة القطريين في وجهات العمل

بحث التحديات أمام جهود ومبادرة التوطين وأدوات التغلب عليها

نجاة المهدي: تنشئة جيلٍ من المهنيين بمجال الموارد البشرية

الدوحة – الراية:

 وقعت جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris، مذكرة تفاهم مع منتدى قطر للموارد البشرية، ذراع المسؤولية الاجتماعية للشركات التابعة لشركة ’أو دي‘ (OD). وبموجب مذكرة التفاهم، ستتولى الجامعة دعم منتدى قطر للموارد البشرية عبر تقديم محاضرات وجلسات تحت إشراف أعضاء هيئة التدريس في الجامعة.

وأقيمت الجلسة الأولى ضمن إطار هذه الشراكة في مقر جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris في الدوحة. واستهدفت الجلسة المهنيين المتخصصين بالموارد البشرية، والذين يركزون بشكلٍ خاص على اجتذاب وتفعيل مشاركة المواطنين القطريين في وجهات العمل. وتضمنت الجلسة استعراض مجموعة من دراسات الحالة، والتي قدمت إحداها وضحة جابر، من هيئة مركز قطر للمال. كما استضافت الفعالية ندوة حوارية مهمة ناقشت التحديات أمام جهود ومبادرة التوطين والأدوات اللازمة للتغلب على تلك التحديات، وذلك بمشاركة وحضور شخصياتٍ بارزة، من بينها الدكتور خالد الحر، الرئيس التنفيذي لأكاديمية قطر للمال والأعمال؛ وأليكسيز القاسمي، مؤسس ’أو دي‘ في قطر؛ وخليفة الصلاحي مدير الشؤون الأكاديمية والعمليات في أكاديمية قطر للمال والأعمال. وترأس الندوة محمد عارف، من مركز قطر للمال.

وأقيمت ندوة حوارية ثانية بعنوان ’أبحاث تحديات وحلول التوطين في قطر‘، وذلك تحت إشراف وإدارة السيد محمد عارف، وبرجيت نارايانان ، المتخصصة في شؤون الاتصالات لدى المنتدى القطري للموارد البشرية. وركزت الجلسة على التحديات الحقيقية وقدمت وسائل للتغلب عليها، كما سلّطت الضوء على الدور الحاسم الذي يضطلع به المنتدى في قطر.

كما قدّمت روان سعد الدين، من وزارة المواصلات والاتصالات، عرضاً توضيحيّاً حول برنامج تدريب حكومة قطر الرقمية، وهو مبادرة استراتيجية طورتها وزارة المواصلات والاتصالات بهدف تعزيز القدرات المهنية لموظفي تكنولوجيا المعلومات الحكوميين بالاعتماد على التدريب المُتخصص والمعتمد.

من جهة ثانية، سلّط ممثلو برنامج تدريب حكومة قطر الرقمية الضوء على برنامجين مصممين خصيصاً لوزارة المواصلات والاتصالات من قِبل جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris. ويركز البرنامج الأول على المواهب المتخصصة بمجال تكنولوجيا المعلومات، حيث يستهدف خريجي تكنولوجيا المعلومات الجدد ممن لديهم سنوات خبرة تصل إلى 5 أعوام؛ فيما يتمحور البرنامج الثاني حول تدريب الرؤساء التنفيذيين للتكنولوجيا ومدراء تكنولوجيا المعلومات.

وقال الدكتور نيلز بلامبيك: نتشرّف في جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمالHEC Paris بالتعاون مع منتدى قطر للموارد البشرية من أجل تعزيز القيمة الفاعلة للموارد البشرية في مختلف المؤسسات والشركات، وتعزيز ذكاء وقدرات الموارد البشرية للشباب الذي يواكبون عالماً متسارع التغيير. ومن خلال تقديم محاضرات وندوات حوارية ملهمة تشجّع على التفكير الإبداعي، ستلعب الهيئة التدريسية في الجامعة دوراً محورياً في دعم أهداف المنتدى القطري للموارد البشرية على المدى الطويل. ونتطلع قدماً إلى شراكة مثمرة وذات منفعة متبادلة، تضمن لنا تطوير برامج ناجحة للمسؤولين التنفيذيين في قطر انسجاماً مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

بدورها، قالت نجاة المهدي، رئيسة المنتدى القطري للموارد البشرية: يسرّنا التعاون مع جامعة الدراسات العليا لإدارة الأعمال HEC Paris من أجل تعزيز انتقال منتدى قطري للموارد البشرية إلى مرحلة جديدة كلياً. ونتطلع قدماً إلى الاستفادة من دعم الجامعة التي ستنظّم محاضرات وندوات حوارية، والمساهمة في تحقيق رؤيتنا الهادفة إلى دعم متخصصي الموارد البشرية في قطر، وترسيخ مقوّمات الموارد البشرية كمهنةٍ مهمة ومستقلة. ولاشك أن الدعم الثابت الذي تقدمه الجامعة سيسهم بشكل كبير في تنشئة جيلٍ من المهنيين الحاليين والمستقبليين بمجال الموارد البشرية، والمساهمة في بناء الاقتصاد المعرفي بما ينسجم مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X