fbpx
الراية الرياضية
كارلوس هيرنانديز سفير الأرجنتين يؤكد في حوار خاص ل الراية الرياضية:

اهتمام صاحب السمو بالرياضة يمنح الحماس والقوة والإصرار

ستنظمون مونديالاً مميزاً ..ومندهش لالتزامكم بأعلى معايير التنظيم

العلاقات بين بلدينا قوية ومتعدّدة الجوانب لاسيما في الرياضة

كوبا أمريكا فرصة مميزة لتطوير العنابي وتجهيز منتخب قوي ل 2022

مباراة العنابي مع منتخب بلادي ستكون قوية وأتمنى أن تنتهي بالتعادل

هناك تشابه كبير بين منتخبينا وواثق من قدرتنا على التأهل لمونديال قطر

توقعت تألق العنابي وحرصت على الدعم بحضوري للمباريات مع الجماهير

لاعبو المنتخب ظهروا بانضباط واحترافية بالإضافة إلى المهارات الفردية

مشاركتي مع زوجتي وفرحة الفوز باللقب الآسيوي لن تنسى من ذاكرتي

حوار – أحمد سليم:

أشاد كارلوس ألبيرتو هيرنانديز سفير جمهورية الأرجنتين لدى الدولة، باهتمام حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، بالرياضة سواء من خلال جولته في أمريكا الجنوبية أو من خلال استقبال المنتخب الفائز بكأس آسيا ومشاركته مع شعبه في اليوم الرياضي للدولة، وكذلك اهتمام سمو الشيخة موزا بنت ناصر، معتبراً أن الدعم الذي تقدّمه القيادة لجميع المنتخبات القطرية يمنحهم الحماس والقوة والإصرار أثناء المنافسات. وتحدّث السفير الأرجنتيني عن مشاركة منتخبنا الوطني، بطل آسيا، في كوبا أمريكا خلال شهر يونيو المقبل، وأيضاً استعدادات قطر لمونديال 2022 في حوار خاص ل الراية الرياضية فيما يلي خلاصته :-

سر عشق الرياضة

ما هو سر عشقك للرياضة ومشاركتك الدائمة في الفعاليات الرياضية في قطر؟

حبي للرياضة يرجع إلى احتلال بلادي مراكز متقدمة في مختلف الرياضات، ومنها البولو وكرة القدم والسلة والطائرة والتنس والهوكي والجولف، وكذلك تفوق الرياضيين الأرجنتينيين في الأولمبياد الخاص، ومنذ قدومي إلى الدوحة، أحرص بصحبة زوجتي على المشاركة في مختلف الأحداث والفعاليات الرياضية، وقد حضرت الكثير من الفعاليات والأحداث الرياضية في أكاديمية التفوق «أسباير»، الحي الثقافي «كتارا»، الشقب، وسباقات الخيل في نادي الفروسية.

تابعت فوز منتخبنا الوطني بكأس آسيا للمرة الأولى في تاريخه.. كيف تابعت هذا الفوز؟

حرصت على الذهاب إلى استاد خليفة الدولي لمشاهدة مباريات المنتخب القطري خلال كأس آسيا الأخيرة التي حصد لقبها، لم يكن لمجرّد الرغبة في المشاهدة فقط، إنما لتقديم الدعم والمساندة الكاملة للأدعم من خلال ارتداء قميص المنتخب، وتوقعت في النصف الثاني من العام الماضي خلال حديثي مع أصدقائي القطريين، أن يُحقق المنتخب نجاحاً كبيراً في نهائيات كأس آسيا خاصة بعد الأداء الجماعي المُتناسق والمتكامل للفريق في المباريات الودية، إلا أن أصدقائي لم يصدّقوني وقالوا إن منتخبهم يظهر بهذا المستوى القوي في المباريات الودية فقط، إلا أن ما توقعته قد تحقق على أرض الواقع.

فرحة لا توصف

الجماهير القطرية عاشت فرحة كبيرة صف لنا ما رأيت؟

شعرت بفرحة شديدة لمست مشاعري عندما فازت قطر على السعودية (2/صفر)، ثم على الإمارات (4/صفر)، وأخيراً مواصلة المشوار والفوز باللقب، وأعتقد أن الكثير من الجماهير ومنهم القطريون لم يتوقعوا فوز منتخب بلادهم باللقب واعتبروا أنه جاء بعد صعوبات كبيرة، لكني كنت أؤمن دائماً بأداء منتخب قطر الذي لا تشوبه شائبة، ولاعبو المنتخب أظهروا الانضباط والاحترافية بالإضافة إلى المهارات الفردية، فقد كانت فرحتي هائلة جداً بتحقيق لاعبي قطر الانتصارات المتتالية، ومن ثم حصد اللقب لأنهم اضطروا للعب طوال منافسات البطولة في أجواء عدائية لم يسبق له مثيل، لكن هذا الأمر ساعدهم كثيراً وجعلهم يحصلون على ميزة مزدوجة في تقديم الأداء والتحدي.

كيف احتفلت بهذا الإنجاز الكبير؟

شاركت برفقة زوجتي في الاحتفالات ليلة التتويج باللقب في الشوارع، كما احتفلت في منزلي مع الأصدقاء حيث كانت أمسية جميلة وليلة لن تنسى من ذاكرتي.

كوبا أمريكا

منتخبنا الوطني سيشارك في كوبا أمريكا خلال شهر يونيو المقبل للمرة الأولى.. كيف ترى هذه المشاركة وتواجده في مجموعة الأرجنتين؟

بطل آسيا سيخوض تحدياً حقيقياً في كوبا أمريكا حيث إن مباراة قطر مع منتخب بلادي الأرجنتين ستكون قوية، وأعتقد أن كل فريق سيتعلّم من الآخر، ولكن قلبي يميل أن تخرج نتيجة المباراة بالتعادل، خاصة أن الأرجنتين ستكون قادرة على التأهل للدور الثاني، ولو حتى في اللحظات الأخيرة، وأعتقد أن مشاركة قطر في كوبا أمريكا ستكون تجربة جيدة، خاصة في ظل وجود ثلاثة منتخبات من الأبطال الذين حققوا لقب كأس العالم من قبل الأرجنتين والبرازيل والأوروجواي، وبالتالي ستكون فرصة مميزة لتطوير كرة القدم في قطر، بغض النظر عن النتائج التي يحققها الأدعم في مشاركته الأولى حيث يُجهّز منتخباً قوياً للمشاركة في مونديال قطر 2022.

إذاً التعادل يجعلك تعتقد أن هناك تقارباً كبيراً بين الأدعم والتانجو؟

بالفعل هناك تشابه كبير بين المنتخبين القطري والأرجنتيني في الوقت الحالي، حيث إن كل فريق يملك لاعبين صغار السن، حيث تم تجديد المنتخب الأرجنتيني بالكامل بعد كأس العالم الأخيرة، وبات يعتمد أساساً على اللاعبين المحليين وليس الدوليين، الذين يُعدّهم لتكوين فريق شاب قوي يخوض منافسات كأس العالم 2022 في قطر، وهو ما ينطبق على منتخب قطر أيضاً.

هل تتوقع مشاركة ليونيل ميسي في البطولة ؟

أرى أن القميص رقم 10 ينتظر ميسي دائماً في منتخب الأرجنتين، ولكن هذا الأمر يتوقف على قراره بالانضمام إلى المنتخب، فهو يحتاج إلى استراحة لفترة من الوقت لكنه غالباً سيعود لقيادة المنتخب.

هناك تواجد لمدربين ولاعبين أرجنتينيين في الدوري القطري كيف ترى ذلك؟

اللاعبون والمدربون الأرجنتينيين هم خير سفراء للكرة الأرجنتينية في قطر، ودائماً العلاقات الرياضية بين قطر والأرجنتين كثيرة ومتعدّدة، وبالتالي تواجد عدد من المدرّبين واللاعبين الأرجنتينيين في الدوري القطري يجعلنا نشعر بالفخر والسعادة.

مونديال قطر 2022

لقد تابعتم استعدادات قطر لمونديال 2022 واقتراب الملاعب من الانتهاء قبل قرابة 4 سنوات من الحدث.. ماذا تقول عن هذه التجهيزات وقدرة قطر على التنظيم؟.

قطر أصبحت اليوم بلداً معروفاً جداً، ولا شك أنها ستكون قادرة على تنظيم هذا الحدث في أفضل صورة وربما لم يسبق لها مثيل من قبل، وصراحة أنا مندهش من المستوى العالي في الالتزام بكافة معايير تنظيم هذا الحدث العالمي، حيث تُواصل الانتهاء من بناء جميع أنواع المرافق المتعلقة بالمونديال، وأعتقد أنها باتت جاهزة تقريباً لاستضافة الحدث مثلما كان مخططاً له، سواء فيما يتعلق بالطرق والمترو والفنادق، كل شيء سيكون ناجحاً، في المونديال الأول في الشرق الأوسط وفي بلد عربي.

كيف ترى قدرة المنتخب الأرجنتيني على التأهل لمونديال 2022 بعدما واجه صعوبات كبيرة في التأهل للنسخ الماضية.

لدى ثقة كبيرة في قدرة المنتخب الأرجنتيني على التأهل إلى نهائيات قطر 2022، وسأشعر بالفخر والامتنان للتواجد في الدوحة خلال نهائيات كأس العالم وسنعمل على دعم بطولة كأس العالم هنا بكافة الطرق.

كيف ترى الاستثمار القطري في الأرجنتين من خلال رعاية الخطوط الجوية القطرية لفريق بوكا جونيور؟

فخور بكون الخطوط الجوية القطرية هي الراعي الرسمي لفريق بوكا جونيور الذي أشجّعه وأتابع جميع مبارياته بشغف وحماسة كبيرين، حيث إنه واحد من أكثر الفرق شعبية في قارة أمريكا اللاتينية، معتبراً أن هذه الرعاية تدل على أن الاستثمارات في الرياضة بين البلدين مهمة وتحتاج إلى مزيد من التطوير مستقبلاً، وقد وقعنا اتفاقية رياضية مشتركة تغطي الكثير من المجالات، وسيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة لتحقيق الأهداف المرجوة للبلدين.

كلمة أخيرة..

أشكر الشعب القطري، وأنا من الدبلوماسيين المحظوظين بالعيش رفقة زوجتي على أرض بلد رائع مثل قطر، حيث نحاط بشعب مُذهل وأصدقاء قطريين مُقرّبين ومميزين للغاية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X