fbpx
الراية الرياضية
هدف سايبا غير صحيح.. بولنت مدرب الريان:

سعيد بالتأهل والقادم أفضل للريانيين

هدفي المقبل سيكون تخطي دور المجموعات والتأهل للدور الثاني

متابعة – عبد الناصر البار:

عبر التركي إيجون بولنت مدرب الريان عن سعادته الكبيرة للفوز المستحق الذي حققه فريقه على فريق سايبا الإيراني ضمن مباريات الدوري التمهيدي والنجاح في التأهل والوصول لدور المجموعات لمواجهة كل من لوكوموتيف الأوزبكي والاتحاد السعودي والوحدة الإماراتي ضمن المجموعة الثانية من دوري أبطال آسيا.

واستهل بولنت حديثه لوسائل الإعلام قائلا: أولا الحمد لله على الفوز والتأهل الذي جاء في الدقائق الأخيرة بعد مجهودات كبيرة بذلها اللاعبون، وقال: أريد أن أعلق على لقطة الهدف الأول لنادي سايبا الإيراني والذي جاء بعد لمسة باليد واضحة ولم أفهم كيف تم احتسابه.. وقال: أعتقد أن الظهور غير الجيد لفريقي خلال الشوط الأول كان سببه الهدف المبكر والمباغت وهو ما جعل اللاعبين يتأثرون نوعا ما من الناحية المعنوية.

وتابع إيجون بولنت قائلا: لقد طلبت من اللاعبين عدم التأثر والحمد لله عدنا بقوة خلال الشوط الثاني وحققنا الفوز، وقال بعد نهاية الشوط الأول تكلمت مع اللاعبين وغيرت طريقة وأسلوب اللعب ودخلنا الشوط الثاني بخطة 4-4-2 والتي أتت بثمارها في آخر دقائق المباراة التي كانت صعبة نوعا ما في البداية.

وبسؤاله عما إذا كان راضيا عن أداء اللاعبين بغض النظر عن النتيجة قال: أنا سعيد للأداء الذي قدمه اللاعبون خلال المباراة وخاصة في الشوط الثاني حيث ظهرت النجاعة الهجومية للفريق، وقال: علينا أن نعمل أكثر حتى نتطور من أجل تمثيل الكرة القطرة أفضل تمثيل آسيويا، وعن قدرة فريقه في التأهل عن المجموعة الثانية خاصة أن الريان دائما ما يعاني ويخرج من دور المجموعات في 8 مشاركات سابقة، قال: نعم قادرون على التأهل ولدي ثقة كبيرة في اللاعبين.

علي دائي بالوداع المبكر:

غياب الخبرة وضياع الفرص سبب الخسارة

لسوء الحظ لا توجد مباراة عودة

 

ظهر علي دائي مدرب سايبا الإيراني في حالة حزن كبير بعد الخسارة الكبيرة من الريان وتضييع فريقه فرصة دخول دور المجموعات من منافسات رابطة أبطال آسيا. وقال: أنا حزين للخسارة التي جاءت في آخر دقائق المباراة بعد الانطلاقة الرائعة وتضييع الكثير من الفرص خلال المباراة وهو ما جعلنا ندفع الثمن باهظا في نهاية اللقاء.

أما عن الأسباب التي جعلت فريقه يخسر بعد أداء جيد خلال الثمانين دقيقة قبل الانهيار قال علي دائي: الخسارة تعود بشكل أساسي لنقص الخبرة وهو ما ظهر على لاعبي فريقي لأنه أتيحت لنا الكثير من الفرص لاسيما الفرصة الثمينة التي ضاعت عند الدقيقة 85 من المباراة وبعد تضييع تلك الفرص تلقينا الهدف الثاني والثالث، وقال: لو عرفنا كيف نستغل الفرص لكان هناك كلام آخر.

ولم يتأخر دائي في تهنئة نادي الريان على هذا الفوز والتأهل، وقال: هذه هي كرة القدم هناك فوز وخسارة وعلينا أن نكون رياضيين وأن نهنئ الريان على الفوز المستحق والتأهل لدور المجموعات بالنظر لما قدمه طيلة ال90 دقيقة، وعن السبب الذي جعل فريقه يتراجع بعد دخوله بقوة، قال: البداية كانت أكثر من رائعة وبسبب خطأ دفاعي تلقينا هدف التعادل. في الشوط الثاني الأداء كان أفضل بكثير من الشوط الأول ولكن للأسف الخسارة كانت موجعة لأنها أتت في آخر 4 دقائق بسبب نقص الخبرة، وقال: تمنيت لو كانت هناك مباراة عودة في إيران.

أوميد خالدي: خسارة موجعة والريان استحق التأهل

قال أوميد خالدي قائد فريق نادي سايبا الإيراني عن الخسارة التي مني بها فريق ضد الريان وتضييع فرصة التأهل لدور المجموعات من رابطة أبطال آسيا ، إن المباراة كانت تسير في صالح فريقه بعد التقدم خلال الشوط الأول والتسجيل في شباك الريان، وقال: الهدف أعطانا ثقة وأخرجنا بعض الشيء من الضغوطات التي كنا نعاني منها قبل المباراة، وواصل حديثه تمنينا إنهاء الشوط الأول متقدمين في النتيجة ولكن للأسف حدث العكس وتلقينا هدف التعادل الذي خلط حساباتنا بعض الشيء. وقال أوميد خالدي في الشوط الثاني: الكفة كانت متكافئة حتى الدقائق الأخيرة قبل أن يقلب الريان الطاولة علينا ويسجل علينا هدفين في آخر خمس دقائق المباراة، وصراحة الهزيمة كانت موجعة ولكن مستحقة للريان الذي لعب شوطا ثانيا مثاليا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X