الراية الرياضية
المتصدر وملاحقه في لقاء كسر عظم والمرخية مع مسيمير

قمة في دوري الثانية تصدم معيذر بالوكرة

متابعة – حسام نبوي

تنطلق مساء اليوم منافسات الجولة الثانية عشرة لدوري الدرجة الثانية بإقامة مباراتين هامتين للغاية الأولى تجمع بين فريقي الوكرة ومعيذر في تمام الساعة السادسة إلا ربعا على استاد سعود بن عبد الرحمن بنادي الوكرة والثانية تقام بعدها مباشرة على نفس الملعب في تمام الساعة الثامنة وتجمع بين فريقي المرخية ومعيذر، وبإلقاء الضوء على المباراتين سنجد أن المواجهة الأولى بين الوكرة ومعيذر هي تحد كبير للغاية بين الأول والثاني في جدول الترتيب فالموج الأزرق يدخل مباراته اليوم وفي جعبته 25 نقطة محتلا الصدارة بينما يحتل معيذر المركز الثاني برصيد 21 نقطة وبفارق الأهداف عن أقرب منافسيه المرخية الذي يحتل المركز الثالث بنفس الرصيد من النقاط، ويسعى الوكراوية في مباراة اليوم لتحقيق الانتصار للحصول على قفزة كبيرة للغاية تجعلهم منفردين في القمة وبفارق مريح من النقاط مما يقربهم من تحقيق حلم الصعود لدوري النجوم من جديد، فمباراة اليوم تعتبر ب 6 نقاط وليس ثلاث نقاط فقط وفالفوز يعطي الفريق ثلاث نقاط مهمة للغاية كما أنه يكون على حساب أقرب منافسيه ليتسع الفارق إلى 7 نقاط ويحصل الفريق على دفعة معنوية كبيرة تجعله يكمل المشوار بنجاح، لهذا من المتوقع أن يحشد الفريق الوكراوي قوته الضاربة من أجل عبور معيذر العنيد خاصة وأن المباراة تمثل له تحدياً كبيراً وفرصة تعتبر شبه أخيرة في اللحاق بالفريق الوكراوي على القمة فالفوز في مباراة اليوم يجدد آماله بنسبة كبيرة في المنافسة حيث إنه سيقلل الفارق إلى نقطة واحدة فقط وهو ما يطمح له فريق معيذر، لذلك من المتوقع أن تكون مباراة اليوم بينهما على مستوى عال جدا ومليئة بالندية والإصرار والروح القتالية فكل فريق سيجهز أوراقه الرابحة التي تمكنه من حسم المباراة لصالحه، وإن كانت كفة الوكرة تبدو الأقرب لتحقيق الفوز في مباراة اليوم عطفاً على المستوى المميز الذي قدمه الفريق في الفترة الأخيرة إلا أنه من الصعب التكهن بنتيجة المباراة ويبقى الحسم داخل المستطيل الأخضر لمن يقدم أداء أفضل.

فرصة المرخية

وفي المباراة الثانية يسعى فريق المرخية أيضاً للتشبث بالفرصة في المنافسة في مواجهته اليوم أمام مسيمير حيث يحتل المرخية المركز الثالث برصيد 21 نقطة ويسعى جاهدا لتحقيق الفوز واستمرار التواجد، وربما تلعب نتيجة مباراة الوكرة ومعيذر دوراً كبيراً في مواجهة المرخية ومسيمير، وإن كان البعض يرى أن المرخية ربما تكون مهمته أسهل، لكن مسيمير لن يكون منافساً سهلا وسيحاول جاهداً تقديم مباراة جيدة من أجل تحقيق الفوز والحصول على النقاط الثلاث.

وتختتم مباريات الجولة بمواجهة تجمع بين الشمال والبدع غداً.

عبدالرحمن الكعبي المشرف العام على الكرة:

نجهز الشمال من الآن للموسم الجديد

الدوحة  الراية : أكد عبدالرحمن الكعبي المشرف العام على الكرة بنادي الشمال على تطور مستوى الفريق الأول لكرة القدم عن السابق، مشيرًا إلى أن بصمة المدرب الصربي داركونوفيتش بدأت تظهر على أداء الفريق في المباريات الثلاث الماضية، وننتظر الأفضل بإذن الله مع العمل الجاد وتكاتف الجميع من إدارة ولاعبين وجهازين فني وإداري.

وتابع رغم البداية غير الموفقة للفريق هذا الموسم والظروف التي أحاطت به من إصابات بعض اللاعبين وتراجع مستوى بعض اللاعبين المحترفين، إلا أننا على ثقة أن الفريق قادر على العودة فيما تبقى من مباريات الدوري، وبعد ذلك ستكون هناك وقفة جادة في تكوين فريق قوي قادر على تحقيق طموحات أبناء الشمال بالصعود لدوري الأضواء والشهرة.

وحول تجربة الموسم الحالي وعدم التوفيق الذي لازم الفريق من البداية قال المشرف العام على الكرة بالشمال: بالطبع تجربة الموسم الحالي جاءت عكس ما كنا نخطط للفريق، ولازمنا سوء حظ غريب في التعاقد مع المحترفين، الذين لم يقدموا إضافة حقيقية للفريق، ورغم الصعوبات إلا أننا تجاوزنا كل ذلك رغم تراجع النتائج، ونأمل في تحقيق الأفضل في الموسم المقبل وهو الأهم بالنسبة لنا.

وكشف عبدالرحمن الكعبي عن العمل من الآن لتجهيز الفريق للموسم المقبل للوصول به إلى أفضل جاهزية بدنية وفنية وسنقوم بضم عدد من اللاعبين المهمين لتحقيق الإضافة المطلوبة، في ظل وجود المدرب داركونوفيتش، الذي سيكون له دور بالتأكيد للنهوض بمستوى اللاعبين بعد استيعاب أفكاره.

وأضاف الكعبي في تصريح لموقع النادي أن برنامج التحضير للموسم المقبل سيبدأ من الآن وسيكون وفق ما رسم له من قبل إدارة النادي بكل جدية، من أجل تحقيق الهدف المطلوب وهو العودة لدوري الأضواء، وأن الفريق سيكون أكثر استعداداً وجاهزية للموسم الجديد ، بإقامة معسكر خارجي إن شاء الله.

وعن إعادة النظر في اللاعبين المحترفين قال الكعبي: بالتأكيد ستكون هناك جلسة مع المدرب بنهاية الموسم الحالي لتقديم تقرير فني كامل عن كل لاعب سواء المحليين أو المحترفين وهو من سيختار من يبقى ومن سيرحل حتى لا تتكرر الأخطاء السابقة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X