fbpx
أخبار عربية

الديمقراطية بذكرى انطلاقتها: متمسكون بوحدة شعبنا

رام الله- وكالات:

 أكّدت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في ذكرى انطلاقتها الـ50 على التمسك وتعزيز الوحدة الوطنية لشعبنا في الميدان، في الوطن والشتات ووحدة قضيته وحقوقه الوطنية وبرنامجه الوطني، تحت راية منظمة التحرير. كما أكّدت في بيان أمس، مُواصلة النضال من أجل الإصلاح الديمقراطي لمؤسّساتها، وتطوير قواعد الائتلاف فيها وفق مبادئ الشراكة الوطنية، تحت شعار «شركاء في الدم.. شركاء في القرار». وشددت على مقاومة صفقة ترامب، ومشاريع التحالف الأمريكي، الإسرائيلي الاستعماري التوسعي، لشطب المسألة الفلسطينية، بما في ذلك العمل على تطبيق قرارات المجلس المركزي والوطني بطي صفحة، أوسلو، وسحب الاعتراف بدولة إسرائيل. وشدّدت على استنهاض كل أشكال المقاومة الشعبية، نحو الانتفاضة الشاملة، وعلى طريق التحول إلى العصيان الوطني الشامل، حتى يحمل الاحتلال عصاه ويرحل عن أرضنا المُحتلة. وأكّدت مواصلة النضال لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الداخلية، وإعادة بناء المؤسّسات الوطنية الجامعة لكل مكوّنات الحالة الوطنية الفلسطينية بالانتخابات الشاملة الحرة والشفافة والنزيهة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X