fbpx
الراية الرياضية
يهدف للتعريف بألعاب القوى والفرص التي توفرها للفتيات

إطلاق برنامج الهام جيل جديد لنجمات الرياضة

الدوحة – الراية:

تسعى اللجنة المنظمة لبطولة العالم لألعاب القوى -الدوحة 2019 لتشجيع جيل جديد من اللاعبات خلال الستة أشهر الأخيرة من رحلة الإعداد للبطولة الأكبر في عالم ألعاب القوى والتي تستعد لمتابعتها الجماهير من كافة أنحاء العالم. وبينما تضع البطولة أكثر من 800 من أبرز نجمات ألعاب القوى تحت أنظار العالم في شهر سبتمبر المقبل، تعمل اللجنة المنظمة للبطولة جاهدةً على استعراض الفرص المتاحة أمام الفتيات للنجاح وإلهام نجمات المستقبل في الرياضة. ومن المقرر أن تحظى مئات الفتيات بفرصة للتعرف على بطولة العالم لألعاب القوى والمشاركة في العديد من الأنشطة التعليمية والبدنية من خلال برنامج التواصل مع المدارس في كافة أنحاء دولة قطر والذي يتم بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي ومبادرة ألعاب القوى للأطفال الخاصة بالاتحاد الدولي لألعاب القوى. ويهدف البرنامج إلى التعريف بالفرص التي توفرها الرياضة بصفة عامة وألعاب القوى بصفة خاصة للفتيات. وفي إطار سعي بطولة العالم لألعاب القوى لتطبيق شعارها «طموح بلا حدود»، سيركز البرنامج على الفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن بين 5-12 عاماً.

وعلق دحلان الحمد مدير عام اللجنة المحلية المنظمة ونائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى على الخطط الرامية لتعزيز الاهتمام بمشاركة المرأة في الرياضة قائلاً: نشهد في كل عام زيادة في نسبة مشاركة الفتيات القطريات في الرياضة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X