fbpx
الراية الرياضية
محمد مبارك المهندي عضو اتحاد الكرة السابق ل الراية الرياضية:

14 فريقاً الأنسب لدورينا

زيادة عدد الفرق سيُثري المنافسة وجيد لمصلحة الكرة القطرية

السد الأقرب إلى الدرع والريان والعربي إلى المربع الذهبي

الغرافة يفتقد لجودة اللاعبين ومدربه بدون بصمة على الدفاع

صراع البقاء والهبوط هذا الموسم أقوى بكثير من صراع القمة

لا لإلغاء كأس قطر وإقامتها فرصة لعدد كبير من اللاعبين

كوبا أمريكا فرصة للاعبينا والعنابي سيكون الحصان الأسود فيها

أنديتنا قادرة على تجاوز النتائج السيئة بالجولة الأولى للآسيوية

خسارة الريان الآسيوية كارثية و الثقة المفرطة أضرّت بالسد

حوار أجراه – بلال قناوي :

أكد محمد مبارك المهندي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة السابق أن قرار زيادة عدد أندية دوري نجوم QNB إلى 14 فريقًا كما يتردد في الوقت الحالي، قرار جيد ويصب في مصلحة الكرة القطرية.

ورفض المهندي فكرة إلغاء بطولة كأس قطر هذا الموسم بسبب ضغط الروزنامة وقال إن إلغاءها قرار غير جيد كونها بطولة جيدة للاعبين.

وتوقع أن يكون السد هو بطل الدوري هذا الموسم وقال إنه الأقرب، مشيرًا إلى أن صراع القاع هذا الموسم أقوى بكثير من صراع القمة والصدارة، وتوقع تأهل الريان والعربي إلى جانب الدحيل والسد إلى المربع الذهبي.

واعتبر محمد مبارك المهندي أن الغرافة يفتقد إلى جودة اللاعبين، ولم نشهد بصمة لمدربه خاصة في الجانب الدفاعي.

وأوضح أن فرصة ناديه السابق الخور في البقاء فرصة صعبة للغاية ، لكنها ليست مستحيلة.

ووصف المهندي خسارة الريان أمام اتحاد جدة السعودي 1-5 بالكارثية يتحملها المدرب التركي بولنت، وأوضح أن الثقة الزائدة كانت السبب الرئيسي لخسارة السد أمام الأهلي السعودي.

وأوضح أن تأثير المدرب الجديد للدحيل روي فاريا وضح على الفريق واستطاع تحقيق فوز جيد على الاستقلال العنيد.

وتوقع أن يكون العنابي بطل آسيا الحصان الأسود في كوبا أمريكا التي تعتبر المشاركة فيها فرصة جيدة للاحتكاك مع كرة أمريكا الجنوبية التي تتميز بالسرعة والقوة وأكد على أن الفرصة لاتزال قائمة.

في البداية كيف ترى نتائج فرقنا بالجولة الأولى لدوري أبطال آسيا؟

للأسف كانت انطلاقة خجولة لأنديتنا في دوري أبطال آسيا، وشهدت خسارة كارثية للريان بخمسة أهداف لهدف، وأيضًا خسارة السد أمام الأهلي السعودي، بينما كان فوز الدحيل على الاستقلال الإيراني فوزًا منطقيًا لكن نأمل التعويض في الجولة القادمة.

من المسؤول عن الخسارة الريانية والخسارة السداوية ؟

لا يمكن الحكم على فشل تجربة الأندية من الجولة الأولى، لكن نستطيع القول إن الريان خسر بطريقة دراماتيكية يتحملها المدرب بولنت، أما نادي السد فأعتقد أن السبب الرئيسي لهزيمة الثقة المفرطة للفريق عطفًا على النتائج المميزة للفريق في الدوري، لكن كلي ثقة بصحوة ريانية وسداوية مع انطلاق الجولة الثانية وتعويض ما ضاع منهما.

وهل تليق بالكرة القطرية الخسارة بخماسية أمام فريق متواضع مثل الاتحاد السعودي؟

حقيقة الأمر أن خسارة الريان بخماسية، كانت قاسية ومفاجئة للغاية، و كانت مباراة لا تليق باسم وتاريخ الريان كونه أحد أقطاب الكرة القطرية.

البداية تقلق الجماهير فكيف ترى حظوظنا في النسخة الجديدة لدوري الأبطال ؟

أنديتنا قادرة على تجاوز البداية السيئة والتأهل للدور القادم لما تملكه أنديتنا من قدرات فنية وإدارية.

الدحيل الوحيد الذي ظهر بشكل جيد لعبًا ونتيجة رغم التغييرات التي طرأت عليه ؟

نعم كان الفريق مميزًا خاصة في الشوط الثاني أمام الاستقلال الإيراني، و لمسنا التأثير الجيد للمدرب البرتغالي روي فاريا وهو ما أسهم في الحصول على ثلاث نقاط من نادي الاستقلال العنيد.

الجولة القادمة كيف نستعيد فيها زمام الأمور ؟

الأندية مطالبة بالتركيز بشكل مضاعف فدوري أبطال آسيا مختلف كليًا عن الدوري المحلي، ولذلك يجب تجهيز اللاعبين بجدية أكثر كونهم يمثلون أبطال القارة المنتخب القطري، و يجب على الريان لكي يعود للمسار الصحيح، ترك مدربه الجديد البرازيلي يعمل بكامل قدراته الإدارية

منافسات دورينا

لو انتقلنا للحديث عن دورينا كيف ترى المنافسة، من القمة إلى القاع ؟

في هذا الموسم نلاحظ تنافسًا كبيرًا بين أندية القاع على عكس أندية القمة حيث اقتصر التنافس على السد والدحيل في اللقب والمركز الأول والدرع، فيما نشاهد في صراع البقاء وجود 6 فرق تنافس على البقاء والهروب من شبح الهبوط.

بماذا تفسر الهزائم الثقيلة لبعض الأندية ؟

الفوارق الفنية والمادية واضحة للعيان وهذا شيء سلبي للغاية على الدوري القطري.

الخور فريقك هل هو قادر على البقاء ؟

المهمة صعبة للغاية لفارق النقاط مع المنافسين والاستمرار في نزيف النقاط لكنها ليست مستحيلة وهو قادر على البقاء.

السد والدحيل أيهما الأقرب إلى اللقب ؟

السد يعيش أفضل أيامه في الدوري نظرًا للاستقرار الفني والإداري لذلك أراه الأقرب لتحقيق اللقب.

ومن ترشحه للمربع الذهبي ؟

التوقع صعب للغاية بسبب تنافس 4 فرق على مقعدين هما العربي والريان والسيلية والأهلي لكن أرشح الريان والعربي.

ماذا يحدث للغرافة وهل المدرب هو المسؤول فعلاً ؟

الغرافة في هذا الموسم افتقد لجودة اللاعبين، كذلك لم نشاهد بصمة للمدرب خاصة في الجانب الدفاعي الذي يعد كارثياً في نادي الغرافة ونتائجه.

المستوى العام بعد استئناف الدوري كيف تراه؟

المستوى جيد نوعًا ما مع فارق الإمكانيات بين الأندية لكن نشهد منافسة ثلاثية بين الأندية الباحثة عن اللقب والأندية الطامحة في المربع الذهبي والأندية الحالمة بالبقاء في الدوري.

زيادة فرق الدوري إلى 14

هناك أحاديث كثيرة في الوقت الحالي عن إلغاء الهبوط وزيادة عدد الأندية بالدوري إلى 14 فهل تتفق مع ما يتردد؟

نعم قرار الزيادة إلى 14 فريقًا قرار جيد لو تم، و سيصب في صالح الكرة القطرية، لازدياد المنافسة و لإعطاء الفرصة للمواهب الكروية في الظهور وإثبات وجودها.

إلغاء كأس قطر أيضا من ضمن الأفكار هل تؤيده ؟

لا أتفق مع إلغائها لأن هذه البطولات تكون فرصة للاعبين الشباب والبدلاء في المشاركة واكتشاف أنفسهم.

العنابي وكوبا أمريكا

ماذا عن العنابي وكوبا أمريكا وتوقعاتك وكيف نستفيد منها؟

فرصة عظيمة أن نحتك مع الكرة الأمريكية المتميزة بالسرعة والقوة ستضيف الكثير من الخبرة للاعبينا كونهم مازالوا شبابا أمامهم الكثير ليتعلموه في الملاعب، على الرغم من الاختلاف الكبير بين الكرة الآسيوية والأمريكية لكن أعتقد أن الأدعم سيكون الحصان الأسود في البطولة لما يمتلكه هذا المنتخب من إمكانيات فنية وانسجام رائع.

 

 

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X