fbpx
أخبار عربية
رداً على نائب سابق بسبب كلمة القدس الشرقية

وزير خارجية البحرين يدافع عن التطبيع

المنامة – وكالات:

رد وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة، على نائب سابق في البرلمان، انتقد إطلاق مصطلح «القدس الشرقية» كعاصمة لفلسطين. النائب السابق محمد خالد، في حسابه عبر «تويتر»، نشر كلمة رئيسة مجلس النواب فوزية زينل، خلال مؤتمر البرلمانيين العرب الذي عقد في عمّان، قبل أيام، التي جاء فيها عبارة «القدس الشرقية» عاصمة فلسطين. وعلّق محمد خالد: «هذا اعتراف بالعدو الصهيوني!! وهذه الكلمة لا تمثل شعب البحرين». بدوره، رد وزير الخارجية خالد بن أحمد على النائب السابق، قائلاً: «كلمة معالي رئيسة مجلس النواب تضمّنت الموقف السليم، والملتزم بمبادرة السلام العربية، وقرارات القمم العربية، وقرارات الأمم المتحدة، وبما يضمن كافة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني الشقيق». وتابع منتقداً محمد خالد: «أما الكلام الآخر، فهو عاطفي مُرسل، وليس له أساس، ولا يباعد منطق المحتل الإسرائيلي». ورد ناشطون على تصريحات الوزير البحريني، قائلين إنها تصب في صالح إتمام «صفقة القرن»، التي تعد البحرين، رغم صغر مساحتها، لاعباً أساسياً فيها، لأن المنامة من أشد المتحمّسين لإبرامها على حساب حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية. وأوضح ناشطون أن وزير الخارجية البحريني لا يجد حرجاً في كشف مواقفه الداعمة للتطبيع وإعلان التنازل عن نصف القدس لمصلحة الإسرائيليين.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X