أخبار عربية
بعد أن برأه تقرير مولر من التواطؤ مع روسيا بقضية الانتخابات

ترامب: الإعلام الأمريكي عدو الشعب

واشنطن – وكالات:

 وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وسائل الإعلام الأمريكية الرئيسية بأنها “عدو الشعب” و”حزب المعارضة الحقيقي” أمس بعدما برأه تقرير المدعي الخاص روبرت مولر من التواطؤ مع روسيا، متهما الصحافيين بالتحيّز في تغطيتهم لحيثيات التحقيق. وقال ترامب عبر “تويتر” إن وسائل الإعلام الرئيسية تواجه انتقادات وازدراء من كل أنحاء العالم لأنها فاسدة وزائفة. على مدى عامين، دفعوا قدما التضليل بشأن التعاون مع روسيا في وقت كانوا يدركون دائما بأنه لم يكن هناك أي تعاون. وأضاف: هم في الحقيقة عدو الشعب وحزب المعارضة الحقيقي. واستخدم ترامب في السابق مصطلح “عدو الشعب” لوصف وسائل الإعلام التي يصر على الدوام على أنها لا تغطي الأحداث المرتبطة به بشكل دقيق. ويشير ترامب هذه المرة إلى التحقيق الذي قاده المدعي الخاص مولر بشأن علاقات ترامب الغامضة بروسيا والشبهات بأن فريق حملته الانتخابية عام 2016 تعاون مع عملاء روس بهدف التأثير على نتيجة الاقتراع لتصب في صالحه. ووفقا لخلاصة مقتضبة نشرها وزير العدل وليام بار الأحد، لم يعثر مولر على أي أدلة بشأن حدوث تعاون بين ترامب والروس رغم أنه تمكن من تأكيد أن وكلاء روس سعوا للتدخل في الانتخابات. واعتبر ترامب أن الخلاصة تعد بمثابة صك براءة وتثبت صحة ادعاءاته المتكررة بأنه تعرض لـ”حملة مطاردة شعواء” وأن وسائل الإعلام التي تابعت التحقيق عن كثب كانت جزءا من هجوم منظم عليه. إلى ذلك رفض ميتش مكونيل زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأمريكي، طلبا من زعيم الأقلية تشاك شومر، بإصدار قرار يلزم وزارة العدل جعل تقرير المحقق الخاص روبرت مولر حول التدخل الروسي بالانتخابات الأمريكية متاحا ومن دون تجزئة للرأي العام.

وكانت متحدثة باسم وزارة العدل قد رفضت في تصريحات لها لوسائل إعلام أمريكية، تحديد موعد نشر وزير العدل الأمريكي بيل بار موجز التقرير الذي رفعه المحقق الخاص، حول ما إذا كان هناك تواطؤ بين حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية عام 2016 وروسيا.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X