أخبار عربية
المندوبون الدائمون يُصادقون على مشروع جدول أعمال القمة

قطر تشارك في تحضيري مجلس الجامعة العربية

تونس – قنا:

صادق المندوبون الدائمون وكبار المسؤولين في جامعة الدول العربية في ختام اجتماع تحضيري أمس، على مشروع جدول أعمال القمة العربية المُقبلة، بحضور وفد دولة قطر برئاسة سعادة السفير إبراهيم السهلاوي، مندوب قطر الدائم في الجامعة العربية. وسيناقش وزراء الخارجية في اجتماعهم غداً الجمعة مشروع جدول الأعمال، تحضيراً لرفع صيغته النهائية إلى الدورة الثلاثين العادية للقمة العربية التي تستضيفها تونس على مستوى القادة في 31 من مارس الجاري. وتناول الاجتماع التحضيري، جملة من القضايا والملفات، بينها القضية الفلسطينية، والأزمة في اليمن، والملف الليبي، بالإضافة إلى التكامل الاقتصادي العربي، في ضوء المستجدات التي عرفتها الاقتصاديات العربية خلال الفترة الماضية، والحاجة إلى تفعيل الاتفاقات الإقليمية التي صادقت عليها مجالس الجامعة العربية والقمم المُنعقدة في السنوات الأخيرة.

وقد بدأت أمس، في تونس، أعمال اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين وكبار المسؤولين للتحضير لاجتماع وزراء خارجية الدول العربية برئاسة مندوب تونس لدى الجامعة العربية السفير نجيب المنيف. ترأس وفد دولة قطر في أعمال الاجتماع سعادة السفير إبراهيم بن عبدالعزيز السهلاوي مندوب دولة قطر الدائم لدى جامعة الدول العربية. يُناقش الاجتماع 21 بنداً يتصدّرها متابعة التطورات السياسية للقضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي وتفعيل مبادرة السلام العربية، والتطوّرات والانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، ومتابعة تطوّرات الاستيطان والجدار واللاجئين، ودعم موازنة دولة فلسطين وصمود الشعب الفلسطيني، والجولان العربي السوري المحتل، إضافة إلى الأزمة السورية وتطوّرات الوضع في ليبيا واليمن. كما يتضمّن جدول الأعمال بنوداً حول دعم السلام والتنمية في جمهورية السودان، ودعم جمهورية الصومال الفيدرالية، ودعم جمهورية القمر المتحدة. ويبحث الاجتماع مقترح تزامن القمتين العربية العادية والاقتصادية، والاستراتيجية العربية لحقوق الإنسان ومشروعات القرارات المرفوعة من المجلس الاقتصادي والاجتماعي، وبنداً بشأن موعد ومكان عقد القمة العربية الحادية والثلاثين. وأكد محمود الخميري الناطق الرسمي باسم القمة العربية، أن التطورات الأخيرة في الملف الجزائري “غير مطروحة” على اجتماع مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين وكبار المسؤولين للتحضير لاجتماع وزراء الخارجية العرب. وقال الخميري، في تصريح أوردته وكالة أنباء تونس إفريقيا أمس، إن جدول الأعمال مُحدّد ولن يتم تغييره على ضوء ما حدث الثلاثاء في الجزائر”. وكان الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع، رئيس أركان الجيش الجزائري، قد صرّح أمس الأول بأن الحل الكفيل بخروج البلاد من الأزمة الراهنة التي تمر بها “منصوص عليه في المادة 102 من الدستور” التي تنص على شغور منصب رئيس الجمهورية لمانع صحي. وأفاد الناطق الرسمي باسم القمة العربية بأن أعمال اليوم الثاني للاجتماعات التحضيرية، ستخصص للملف السياسي الخاص بالقمة في إطار المندوبين الدائمين، تحضيراً لاجتماع وزراء الخارجية العرب المزمع عقده بعد غدٍ الجمعة. وذكر أن جدول الأعمال سيظل مفتوحاً، باعتبار أنه من حق الدول الأعضاء أن تطرح ملفات أخرى وفق المستجدات الحاصلة، مبيناً أن الاجتماع سيرفع مشاريع القرارات التي سينظر فيها مجلس وزراء الخارجية العرب.

                   

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X