fbpx
المحليات
الراية ترصد أهم القضايا أمام منتدى الجزيرة الـ ١٣

حصار قطر وتآكل النفوذ السعودي أبرز الملفات

10 جلسات نوعية بمشاركة نخبة من السياسيين والباحثين والإعلاميين

مداولات حول سباق التسلح وتحديات السياسة الأمريكية بالمنطقة

كتب – إبراهيم بدوي:

يبرز العديد من القضايا المهمة والشائكة على جدول أعمال النسخة الثالثة عشرة لمنتدى الجزيرة لهذا العام والمقرر انعقاده يومي السبت والأحد 27 و28 أبريل الجاري، بفندق الشيراتون بالدوحة.

وترصد الراية أهم الفعاليات والقضايا على جدول أعمال المنتدى الذي يعد الحدث الأبرز الذي تنظمه شبكة الجزيرة سنوياً، ويشارك به لفيف من الباحثين والإعلاميين والسياسيين من توجهات ومشارب فكرية وسياسية مختلفة.

وبحسب جدول أعمال المنتدى، سوف تبدأ الجلسة الافتتاحية بكلمة لسعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني، رئيس مجلس إدارة شبكة الجزيرة، وتليها كلمة للدكتور مصطفى سواق، مدير عام شبكة الجزيرة، ثم كلمة للسيد، مصطفى أكار، نائب رئيس حزب العدالة والتنمية بتركيا.

 

اليوم الأول

ويتضمن اليوم الأول للمنتدى ٣ جلسات بعد الجلسة الافتتاحية وتؤشر عناوينها والمتحدثون بها إلى مناقشات جريئة حول قضايا مهمة أبرزها العلاقات الخليجية – الخليجية بعد مرور عامين على اندلاع أزمة الحصار الجائر المفروض على دولة قطر وأيضاً واقع المنظومة الخليجية وتآكل النفوذ السعودي على المستويين الإقليمي والدولي.

كما يتناول المنتدى في يومه الأول، واحدة من أكثر القضايا الشائكة التي حظيت باهتمام كافة وسائل الإعلام العالمية وهي قضية اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول، ويخصص جلسة لذلك بعنوان «اغتيال خاشقجي.. أزمة أخرى تزيد في تعقيد المشهد الإقليمي» ويشارك بالمنتدى، نظيف كارمان، أحد الصحفيين الأتراك الثلاثة الذين أعدوا كتاب «الدبلوماسية المتوحشة.. الأسرار المظلمة لجريمة خاشقجي». ومن المقرر أن يتخلل الجلستين الأولى والثانية توقيع كتاب.. تجربة الحكم الرشيد في قطر.

اليوم الثاني

يشهد اليوم الثاني لجلسات منتدى الجزيرة، بحث قضايا إقليمية بالغة الأهمية في عدد ٤ جلسات، وهي، سباق التسلح في الشرق الأوسط، وتحديات السياسة الأمريكية في المنطقة، وأيضاً، الإعلام العربي والدولي في مواجهة الجريمة السياسية، إضافة إلى مناقشة «مستقبل الدور الخليجي في إعادة تشكيل توازنات القوة في الشرق الأوسط.

كما يتضمن اليوم الثاني، عدد ٣ جلسات موازية لمناقشة «تحديات احترام حرية الإعلام وسلامة الإعلاميين» و«حرية الإعلام في مواجهة إنهاء الإفلات من العقاب وسيادة حكم القانون» وجلسة ميدان عن «حروب الهاشتاج».

 

ضمن أعمال المنتدى

اغتيال خاشقجي و «الدبلوماسية المتوحشة»

تبدأ جلسات اليوم الثاني والأخير لأعمال منتدى الجزيرة الـ ١٣ بالجلسة الرابعة تحت عنوان «سباق التسلح في الشرق الأوسط.. واقعه ومآلاته» ويتحدث بها كل من بيتر وايزمان، معهد استوكهولم للسلام، وعلي الذهب، باحث يمني متخصص في الشؤون الأمنية، وسامي الفرج، رئيس مركز الكويت للدراسات الاستراتيجية، ومسعود أسد اللهي، باحث إيراني متخصص في الدراسات الأمنية، وأندريه فرولوف، رئيس تحرير مجلة الدفاع – موسكو.

فيما تناقش الجلسة الخامسة «تحديات السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط.. الخليج – إيران – إسرائيل» ويتحدث بها كل من جوسلين ميتشيل، أستاذة مساعدة في جامعة نورثويسترن – قطر، وسيد محمد مرندي، أستاذ في جامعة طهران، ومحمود جرابعة، متخصص في الشأن الفلسطيني، وعمر أحمد محمد مفضي، كاتب ومحلل سياسي، الأردن، ومحمد شرقاوي، باحث أول في مركز الجزيرة للدراسات.

وتبحث الجلسة السادسة قضايا» الإعلام العربي والدولي في مواجهة الجريمة السياسية» ويتحدث فيها كل من نظيف كارمان، أحد الصحفيين الأتراك الثلاثة الذين أعدوا كتاب «الدبلوماسية المتوحشة.. الأسرار المظلمة لجريمة خاشقجي» وهاشم حسن، عميد كلية الإعلام، جامعة بغداد، وجيسيكا أرو، صحفية استقصائية من فنلندا، وباربرا تريونفي، المديرة التنفيذية لمعهد الصحافة العالمي، وجايلز ترندل، مدير قناة الجزيرة الإنجليزية.

وتدور الجلسة السابعة لمنتدى الجزيرة المقبل، حول «مستقبل الدور الخليجي في إعادة تشكيل توازنات القوة في الشرق الأوسط.» ويتحدث بها كل من د. حسن نافعة، أستاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة، مصر، وستيفن رايت، أستاذ العلاقات الدولية بجامعة حمد بن خليفة، قطر، وممدوح سلامة، مستشار البنك الدولي لشؤون النفط والطاقة، الأردن، وهاني البسوس، أستاذ العلوم السياسية بجامعة السلطان قابوس، عمان، ووليد الزبيدي، إعلامي ومحلل سياسي عراقي.

 العلاقات الخليجية تتصدر جلسات اليوم الأول

عــامــان على حصـار قـطـر

 تدور الجلسة الأولى لمنتدى الجزيرة في نسخته الثالثة عشرة حول «العلاقات الخليجية – الخليجية.. عامان على حصار قطر»، ويتحدث بها كل من: عبدالله الغيلاني، أكاديمي عُماني خبير في الشؤون الاستراتيجية. وماجد الأنصاري، أستاذ علم الاجتماع السياسي، جامعة قطر، ومحمد المختار الشنقيطي، أستاذ الأخلاق السياسية وتاريخ الأديان بجامعة حمَد بن خليفة، وروري ميلر، أستاذ العلوم السياسية في جامعة جورجتاون، قطر. وتدور الجلسة الثانية في اليوم الأول للمنتدى، حول «واقع المنظومة الخليجية وتآكل النفوذ السعودي» ويتحدث بها كل من ناصر الدويلة، نائب كويتي سابق، وعبدالعزيز آل إسحاق، إعلامي قطري، ومهنا الحبيبل، وطلال عتريسي، أستاذ علم الاجتماع ومدير معهد العلوم الاجتماعية في الجامعة اللبنانية.

أما الجلسة الثالثة فتأتي تحت عنوان «اغتيال خاشقجي.. أزمة أخرى تزيد في تعقيد المشهد الإقليمي» ويتحدث فيها كل من فرحات انولو- صحفي تركي، ويحيى العسيري، معارض سعودي يقيم في بريطانيا، وبرهان الدين دوران، مدير مؤسسة سيتا للأبحاث التركي، ومحمد محسوب، وزير الدولة للشؤون القانونية والمجالس النيابية المصري السابق، وفيتالي نعومكن، مدير معهد الاستشراق في موسكو.

                   

 

 

جلسات استثنائية عن الإعلام وحروب الهاشتاج

 يشهد اليوم الثاني لأعمال منتدى الجزيرة الثالث عشر، جلسات موازية حول موضوعات استثنائية، مثيرة للاهتمام، يفتتحها مدير مركز الجزيرة للحريات مع كلمة استهلالية للمدير العام لشبكة الجزيرة الإعلامية وتليها الجلسة الأولى بعنوان «تحديات احترام حرية الإعلام وسلامة الإعلاميين» ثم جلسة ثانية بعنوان «حرية الإعلام في مواجهة إنهاء الإفلات من العقاب وسيادة حكم القانون» تليها جلسة ميدان عن «حروب الهاشتاج».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X