fbpx
ثقافة وأدب
من خلال معرض لنتاج المشاركين في كتارا

تتويج الفائزين بمسابقة لنرسم معاً.. طفولتي أمانة

منصور السعدي: إعادة نشر الرسوم الفائزة

مريم العسيري: سعيدة بالفوز لمساهمتي في نشر الوعي

المالك: 1100 مشاركة تعكس الاهتمام بالمسابقة

وسام محمود: المسابقة كشفت عن إبداعات مميزة

كتب – مصطفى عبد المنعم:

افتتح مساء الخميس الماضي بالمؤسسة العامّة للحي الثقافي كتارا فعاليات معرض “لنرسم معاً.. طفولتي أمانة” الذي ينظمه مركز الفنون البصرية، التابع لوزارة الثقافة والرياضة بالتعاون مع مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي، وشهد الافتتاح الفنان سلمان المالك مدير مركز الفنون البصريّة والإعلامي عبد العزيز آل إسحق مدير إدارة التوعية بمركز أمان، وهو المعرض الذي يعد نتاج مسابقة تم تنظيمها للمحترفين وطلاب المدارس، وتكونت لجنة التحكيم من الفنان سلمان المالك كرئيس وعضوية كل من الفنانة وسام محمود رضوان والفنان إبراهيم حسين.

جوائز مشجعة

وتم الإعلان عن أسماء الفائزين بالمسابقة وحصلوا على جوائز تشجيعية قيّمة، حيث فاز بالمركز الأول في مسابقة المحترفين مريم أحمد العسيري وحصلت على شهادة تقدير وعشرة آلاف ريال، وفاز بالمركز الثاني محمد الأمين بختي وحصل على شهادة تقدير وسبعة آلاف ريال، وفاز بالمركز الثالث عائشة اليافعي وحصلت على شهادة تقدير وخمسة آلاف ريال، أما في مسابقة الطلاب فحصل الفائز بالمركز الأول على شهادة تقدير وخمسة آلاف ريال، والفائز الثاني على شهادة تقدير وثلاثة آلاف ريال، والثالث على شهادة تقدير وألفي ريال والرابع على شهادة تقدير وألف ريال، وفاز بالمركز الأول في المرحلة الثانوية هديل أسامة، وفي المركز الثاني عهد نايف الشمري، والمركز الثالث عائشة عديل، وفي المرحلة الإعدادية فاز بالمركز الأول هاجر عتيق، والمركز الثاني عبدالله بيوخان، والمركز الثالث دانة دلول، وفي المرحلة الابتدائية فاز بالمركز الأول هيفاء اليافعي، والمركز الثاني عمر الكناني، والمركز الثالث مايا مازن، كما تمّ منح عدد من الجوائز التشجيعية للفائزين بالمركز الرابع إلى العاشر، كما حصل كل مشارك على شهادة تقدير وشكر على المشاركة.

مسابقات عالميّة

كما تمّ تكريم الفائزتين بمسابقات عالمية، وهما نور محمد الكواري، الفائزة بمسابقة الرسم العالمية للأطفال، عن موضوع “الطعام الصحي”، الذي أقيم بالعاصمة صوفيا، بالإضافة إلى تكريم مريم ناصر الحمادي، الفائزة في المسابقة العالمية لرسوم الأطفال السنوية السادسة والعشرين باليابان، التي تمّ اختيار عملها من مجموع الأعمال المشارك بها من قطر.

وكانت مسابقة المحترفين مفتوحة للجميع من الهواة والمحترفين للقطريين والمقيمين من سن 18 سنة فما فوق وتشترط في الرسوم المقدّمة أن تعبّر عن رؤية المشارك في موضوع الرسم، ولكل مشارك عمل واحد فقط مع ترك حرية اختيار الخامة لكل مشارك، وكانت مساحة الرسم cmv.x100، ولا يحقّ للمشارك وضع اسم أو توقيع.

أما مسابقة طلاب المدارس فكانت مفتوحة لجميع المدارس بالدولة، ويشترط أن تكون المشاركة بحجم ورقة (297X 420) A3 وأن يكون موضوع المشاركة حول “طفولتي أمانة”، ويحق للطالب استخدام أي أدوات فنية للرسم والتلوين كالرصاص أو الشمع أو الألوان المائية، وسمح للطلاب بتسليم مشاركتهم عن طريق قسم التربية الفنية بمدارسهم، وقامت إدارة المدرسة بتجميع المشاركات وإرسالها لمركز الفنون البصرية بكتارا.

مواهب واعدة

من جانبه أشار الفنان سلمان المالك مدير مركز الفنون البصرية ورئيس لجنة التحكيم إلى أن المسابقة حققت أهدافها بنجاح منقطع النظير قائلاً “لم نتوقع هذا العدد الكبير من المشاركات التي زادت على 1100 مشاركة مما يعكس الحرص والاهتمام بالمشاركة، وقال إن المعرض سيستمر لمدة أسبوعين وأكد أن الأعمال الموجودة بالمعرض تنم عن مواهب فنية واعدة، حيث أفرزت المسابقة عن 10 فائزين من المراحل الثلاث الابتدائية والإعدادية والثانوية، وأنها شملت المحترفين والمحترفات من طلاب وطالبات المدارس“. لافتاً إلى أن ”الورش التشكيلية التي يقيمها مركز الفنون البصرية كشفت عن مواهب واعدة بالمجتمع القطري”.

ودعا المالك الجمهور إلى زيارة المعرض، حيث تعكس أعماله ذوقاً فنياً رفيع المستوى، وتنمّ في الوقت نفسه عن قيمة فنية كببرة، “تفاجأت بها شخصياً، حينما شاهدت أعمالاً تتسم بالحرفية والمهارة الفنية، ما جعل نتائج هذه المسابقة أمراً مذهلاً لجميع الفنانين قياساً بالأعمار التي أنتجتها”.

نشر الرسوم الفائزة

من جانبه صرّح منصور السعدي المدير التنفيذي لمركز أمان أن مركز أمان سيقوم بإعادة نشر هذه الرسوم في الحملات والأنشطة التوعوية، حيث هدفت المسابقة إلى إطلاق حرية التعبير الفني والإبداعي للمتسابقين بهدف جمع أكبر عدد من الرسوم المعبّرة عن الموضوع، وإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد ممكن من الأفراد للمشاركة سواء من المحترفين أو الطلاب.

مؤكداً أن الطفولة الآمنة تمثل هدفاً رئيساً يحرص مركز أمان على تبنيه تماشياً مع الاتفاقيات الدوليّة التي صادقت عليها دولة قطر وأهمها اتفاقية حقوق الطفل.

مشاركات عديدة

بدورها أشارت الفنانة وسام محمود عضو لجنة التحكيم إلى أن هذه المسابقة لها أهمية نابعة من موضوعها وهو الطفولة كأمانة، ولذا فقد نجحت في جذب مشاركات عديدة وإبداعات متميّزة، وأتوقع نجاحاً كبيراً للمشاركين إذا ما قاموا بتطوير هذه الهواية مستقبلاً خاصة أن العديد من المشاركين من صغار السن مما يشير لوجود الموهبة، ومن هنا تأتي أهمية هذه المسابقات في حفز الأفراد للمشاركة وإطلاق مواهبهم الإبداعية المتميّزة.

حصيلة إبداعية متنوعة

ومن جانبه دعا الفنان إبراهيم حسين عضو لجنة التحكيم المشاركين والمشاركات للاستمرار في تنمية مواهبهم وقدراتهم، مؤكداً أن الأعمال المشاركة تؤكد الوعي بموضوع المسابقة من جانب، وتعكس تطوراً إبداعياً في مهارات وقدرات المشاركين والمشاركات وأضاف إن مركز أمان صار لديه حصيلة متنوّعة من الأعمال الإبداعية التي يستطيع أن يوظفها في مختلف المجالات بطريقة إبداعية مؤثرة.

حافز للاستمرار

وصرّحت مريم أحمد العسيري الفائزة بالمركز الأول للمحترفين قائلة “صراحة لم أتوقع الفوز بالجائزة الأولى، وأشعر بسعادة كبيرة ليس فقط للفوز وإنما لأنني ساهمت بعملي في نشر الوعي بموضوع شديد الأهمية خاصة أن التعبير عن الفكرة جاء مثلما شعرت به تماماً، وأضافت إن الفوز بالجائزة وسام على صدري سيدفعني لمتابعة أنشطة المركز والتطوّع بالمشاركة في الأنشطة والخدمات التي يقدّمها.

نشر الوعي

من جانبه صرّح محمد الأمين بختي الفائز بالمركز الثاني للمحترفين قائلاً “شرف كبير لي الفوز بالجائزة خاصة أنني لم أتوقع الفوز لأن المسابقة كانت مفتوحة للجميع من المحترفين والهواة، وكنت أشعر أن الفنانين المحترفين سيفوزون بكل الجوائز، وأضاف: أشكر إدارة الجائزة ومركز أمان ومركز الفنون البصرية، وأهدي هذه الجائزة لأسرتي وأتمنى أن تساهم الأعمال التي شاركت بها في نشر الوعي والتوعية بفكرة وأهداف المسابقة.

جذب الجمهور

من جانبها أشارت عائشة اليافعي الفائزة بالمركز الثالث للمحترفين قائلة: شاركت في اللحظات الأخيرة قبل غلق باب الاشتراك، وكانت لدي أفكار لرسوم كثيرة في هذا الموضوع، وبالفعل قمت برسم عدة لوحات ثم شاركت بالأفضل منها من وجهة نظري، وقد دفعني الفوز لاستكمال سلسلة من الرسوم لأن الموضوع جذبني وأشعر أن نشر الوعي بهذه الطريقة أكثر قدرة من الوسائل التقليديّة على جذب الجمهور لمعرفة عمل المركز.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X