fbpx
الراية الإقتصادية

فشل اتفاق عودة «بوينج ماكس» إلى الأجواء

فورت وورث ـ أ ف ب:

فشلت الهيئات المنظمة للطيران المدني من مختلف أنحاء العالم في التوصل إلى قرار حول موعد عودة طائرة بوينج 737 ماكس الرائدة إلى الأجواء والتي منعت من التحليق بعد حادثين كارثيين.

وقال دانيال إيلويل القائم بأعمال رئيس ادارة الطيران الفدرالية الأميركية في ختام الاجتماع الذي استمر يوما واحداً في مدينة فورت وورث في ولاية تكساس :إن الخطة الزمنية الوحيدة المتفق عليها هي التأكد من أن الطائرة آمنة للطيران .وأضاف أن الجميع متحمس لمواصلة الحوار ، لكنه أقر بأنه يتعين على كل دولة اتخاذ قرارها بنفسها .وقال إيلويل : إذا قرروا إعادة تشغيل الطائرة في وقت قريب من إعادة تشغيلنا لها، أعتقد أن ذلك سيساعد في استعادة ثقة الرأي العام. لا يمكننا أن نتحرك وفق جدول زمني تعسفي .فقبل حادثي تحطم 737 ماكس في إثيوبيا في مارس وفي إندونيسيا في أكتوبر اللذين أسفرا عن 346 قتيلاً، كانت الممارسة الشائعة هي أن يتبع منظمو الطيران المدني الإدارة التي تشرف على ترخيص الطائرة، وهي في هذه الحالة إدارة الطيران الفدرالية الأميركية.وبدد إيلويل الأمل في التوصل إلى حل سريع بعد الكشف عن أن بوينج أجلت عرض حل مقترح لمشكلة في إحدى البرمجيات للمراجعة النهائية بعد أن أثارت وكالته أسئلة إضافية.وقالت بوينج في بيان إنها ستحدد موعد التحليق التجريبي وتقديم وثائق التصديق النهائية ما إن تلبي طلب إدارة الطيران الفدرالية الحصول على بعض المعلومات.وركز المحققون على برمجية عدم الانهيار التي زودت بها طائرة ماكس المزودة بمحركين أثقل على اعتبار أنها وراء الحادثين القاتلين.وقالت بوينج الأسبوع الماضي إن تحديث برمجية نظام تعزيز خصائص المناورة لمنع الانهيار MCAS بات جاهزاً لبدء إجراءات إصدار شهادة التصديق، في حين تأمل شركات الطيران الأميركية في عودة الطائرات إلى الاجواء في الوقت المناسب خلال جزء من موسم السفر الصيفي.لكن إيلويل قال : إن العملية قد تستغرق شهراً أو شهرين أو حتى أكثر. وصرح لمحطة سي إن بي سي : «يحدد كل ذلك نظير ما نجده في تحليلنا للتطبيق».بمجرد أن تقدم بوينج جميع الوثائق، ستجري إدارة الطيران الفدرالية رحلة تجريبية وتحليلاً مفصلاً لتقييم سلامة البرمجية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X