fbpx
الراية الإقتصادية

شركات ألمانية تدعم التعاون الاقتصادي مع روسيا

موسكو  د ب أ:

في ظل العقوبات الغربية المفروضة على روسيا، طالبت شركات ألمانية المستشارة أنجيلا ميركل بمزيد من التفاعل الاقتصادي هناك. ودعت 87% من الشركات في استطلاع لغرفة التجارة الخارجية الألمانية-الروسية إلى مشاركة ميركل في اجتماعات اقتصادية روسية كبيرة، مثل منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي، الذي حضره هذا العام وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير. وقال رئيس الغرفة، ماتياس شيب، في موسكو: السياسة الألمانية يمكنها أن تبعث بإشارة واضحة في هذا الاتجاه، حتى بدون انتهاك إطار العقوبات. ودعا شيب إلى إجراء مزيد من المحادثات على أعلى مستوى، وقال: على ألمانيا ألا تدع شركاءها يُضرون بمصالحها، سواء كان الأمر يتعلق بدول مفروض عليها عقوبات، أو بالصين أو اليابان، اللتين شارك قادتهما في منتديات اقتصادية روسية مؤخراً، مطالباً ألمانيا بالتعبير عن موقفها على نحو إيجابي. وبوجه عام قيّمت الشركات الألمانية نشاطها في روسيا بالجيد، حيث قال شيب: رغم الاقتصاد الضعيف في روسيا تتوقع شركاتنا أن ترتفع مبيعاتها وأرباحها. وبحسب الاستطلاع، فإن 39% من الشركات الألمانية تريد الاستثمار في روسيا، إلا أن التقديرات الخاصة بمناخ الأعمال لا تزال ضعيفة. وذكرت الشركات التي شملها الاستطلاع، وعددها 141 شركة، أن الخسائر التي تكبّدتها جراء الصفقات التي لم تتمكن من إبرامها بسبب العقوبات الأمريكية ضد روسيا بلغ إجمالي قيمتها 1ر1 مليار يورو.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X