fbpx
أخبار عربية
في غزة والضفة تحت شعار «بوحدتنا نسقط المؤامرة»

إصابة 10 فلسطينيين في مسيرات العودة السلمية

غزة – قنا:

أصيب 10 فلسطينيين أمس، برصاص الاحتلال خلال مسيرات العودة وكسر الحصار على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة تحت شعار “بوحدتنا نسقط المؤامرة”، كما أصيب أربعة مواطنين في مسيرات كفرقد ومالسلمية المناهضة للجدار العنصري.

ووصل الفلسطينيون إلى خمس نقاط تبدأ من /‏‏رفح/‏‏ و/‏‏خان يونس/‏‏ جنوبي القطاع، مرورًا ب /‏‏البريج/‏‏ وسطه، و/‏‏غزة/‏‏ ثم /‏‏جباليا/‏‏ شمالاً للمشاركة في مسيرات العودة، في وقت انتشر فيه عشرات القناصة من جنود الاحتلال إضافة إلى آليات عسكرية مقابل مخيمات العودة.

وفي سياق متصل، اعتبر محمد الحرازين عضو الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، في تصريح صحفي، أن “رسالة حشود الفلسطينيين وصلت لكل المطبّعين والمتآمرين مع الاحتلال الإسرائيلي”، مبيناً أن هذه التحرّكات ستستمر بزخم وقوة لإسقاط كافة المؤامرات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية. وحذر من أن ما يُخطط له “لا يقف عند حدود القضية الفلسطينية بل يتعداها ليطال إخضاع كل عواصم الأمة عبر فتح بوابات التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وقد دعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار في غزة أهالي القطاع إلى أوسع مشاركة في فعاليات أمس التي رفعت شعار “بوحدتنا تسقط المؤامرة.

وأكدت الهيئة في بيان صحفي لها على مواصلة المسيرات حتى تحقيق جميع أهدافها وعلى رأسها إنهاء حصار غزة وإسقاط “صفقة القرن” الأمريكية لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وفي الضفة المحتلة أصيب 4 شبان فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلّف بالمطاط، جرّاء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة /‏‏كفر قدوم/‏‏ الأسبوعية المناهضة للاستيطان. وأفاد منسّق المقاومة الشعبية في القرية، بأن جنود الاحتلال اعتدوا على المشاركين في المسيرة، وأطلقوا وابلاً كثيفاً من الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط صوبهم، ما أدى لإصابة 4 شبان بالرصاص “المطاطي.

من جهة أخرى اقتحم عشرات المستوطنين الإسرائيليين، صباح أمس، المنطقة الأثرية في “سبسطية” شمال نابلس.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن رئيس بلدية “سبسطية”، أن عشرات المستوطنين اقتحموا المنطقة الأثرية في البلدة، وسط حماية جيش الاحتلال.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X