fbpx
الراية الإقتصادية

البنك الدولي يغرّم باكستان 6 مليارات دولار

إسلام آباد – أ ف ب:

أعلن البنك الدولي أمس أنه يتوجب على الحكومة الباكستانية دفع 6 مليارات دولار كتعويض لتجمّع شركات أجنبية لتعدين الذهب جراء وقف أعماله عام 2011. ويعدّ تجمّع شركات تيثيان كوبر، الذي تملك شركة الذهب الكندية باريك وانتوفاغاستا للمعادن التشيلية حصة 37.5 بالمئة منه، أكبر استثمار أجنبي مباشر في باكستان. ومنذ أكثر من عقد اكتشفت المجموعة احتياطات ضخمة من الذهب والنحاس في منطقة ريكو ديك في مقاطعة بلوشستان الجنوبية الغربية المضطربة، وخططت لإنشاء منجم هناك يعد بأرباح كبيرة. ولكن المشروع توقف عام 2011 بعدما رفضت الحكومة المحلية تجديد عقد التعدين لتجمع الشركات، وعام 2013 أعلنت المحكمة العليا في باكستان أن العقد لاغ. وقضت لجنة التحكيم الدولية التابعة للبنك الدولي بمنح مبلغ 5.84 مليار دولار كتعويضات لتيثيان كوبر، وفقاً لبيان صادر عن الشركة، بسبب قرار الحكومة الباكستانية وقف العمل.. ويأتي هذا القرار بعد أسابيع على تأمين رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان خطة إنقاذ ب6 مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، وسط خفض قيمة الروبية والتضخّم المتصاعد في البلاد. وقالت شركتا باريك وانتوفاغاستا إن المنجم المقترح قادر على إنتاج 600 ألف طن من النحاس و250 ألف أونصة من الذهب كل عام.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X