fbpx
الراية الإقتصادية
مجلسها الاستشاري يناقش استراتيجيتها وخريطة الطريق

إطلاق وكالة ترويج الاستثمار

الكواري: قطر جاذبة للاستثمارات

تعزيز مكانة قطر كمركز للاستثمار الدولي

الدوحة – الراية:

تم أمس إطلاق «وكالة ترويج الاستثمار»، وهي وكالة تختص بالترويج للاستثمار في دولة قطر، تعمل بهدف جذب الاستثمارات الأجنبية إلى الدولة، بما يتماشى مع متطلبات رؤية قطر الوطنية 2030.

وتهدف «وكالة ترويج الاستثمار» إلى أن تكون مصدراً متكاملاً لحلول الاستثمار في الدولة، عبر استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر في جميع القطاعات ذات الأولوية. كما ستتابع الوكالة جدول عمل أنشطة ترويج الاستثمار المطلوبة من قطاعات محددة، وتتولى التنسيق بين مختلف الأنشطة الهادفة للاستثمار والتسويق مع الجهات المعنية الرئيسية، فضلاً عن مهامها الاستشارية حول السياسات المتبعة.

وقد عقد المجلس الاستشاري لوكالة ترويج الاستثمار اجتماعه الأول، حيث ناقش استراتيجية الوكالة، وخريطة الطريق، والميزانية، بالإضافة إلى القطاعات المستهدفة الرئيسية وخطة الحوافز.

وفي هذا الإطار، قال سعادة السيد علي بن أحمد الكواري، وزير التجارة والصناعة ورئيس المجلس الاستشاري لوكالة ترويج الاستثمار: «تعتبر دولة قطر، مركزاً جاذباً للاستثمار الأجنبي المباشر، ويساهم إطلاق «وكالة ترويج الاستثمار» في دعم الجهود التي تبذلها الدولة في سبيل تعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر، وذلك من خلال عددٍ من المبادرات التي سيجري العمل على إطلاقها، مثل التعاون مع الشركاء لتقديم الدعم للشركات الدولية التي ترغب في إنشاء فروع لأعمالها في قطر».

وأضاف سعادة وزير التجارة والصناعة: «من خلال وكالة ترويج الاستثمار، فإننا سندعم موقع دولة قطر بأكملها باعتبارها موقعاً ذا قيمة مُضافة للاستثمار الأجنبي المباشر في مختلف القطاعات والصناعات، وهو ما سيعزز من مكانة قطر كمركز للاستثمار الدولي».

ويتألف المجلس الاستشاري لوكالة ترويج الاستثمار من سعادة السيد علي بن أحمد الكواري، وزير التجارة والصناعة، الذي سيتولى منصب رئيس مجلس الإدارة، وعضوية كلٍ من: سعادة السيد أحمد بن محمد السيد، وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة هيئة المناطق الحرة، وسعادة الشيخ علي بن الوليد آل ثاني، ممثلاً عن مكتب معالي رئيس مجلس الوزراء، والسيد صالح ماجد الخليفي، القائم بأعمال وكيل وزارة مساعد لشؤون التجارة بوزارة التجارة والصناعة، والسيد يوسف محمد الجيدة، الرئيس التنفيذي لمركز قطر للمال، والسيد يوسف عبدالرحمن الصالحي، المدير التنفيذي بواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا. كما تم تعيين سعادة الشيخ علي بن الوليد آل ثاني، رئيساً تنفيذياً لوكالة ترويج الاستثمار.

محمد بن أحمد بن طوار:

المناطق الاقتصادية واللوجستية تجذب الاستثمارات

كتب – عاطف الجبالي:

اعتبر رجال أعمال أن إطلاق وكالة ترويج الاستثمار إضافة مهمة ونقلة نوعية لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية، وتوجيهها إلى القطاعات الحيوية بالدولة. وأكدوا أن دولة قطر تعتبر وجهة استثمارية رائدة في المنطقة.

وفي هذا الإطار، قال السيد محمد بن أحمد بن طوار الكواري، النائب الأول لرئيس غرفة قطر: إن إطلاق وكالة ترويج الاستثمار إضافة مهمة تُعزّز من نمو اقتصادنا الوطني وتكلل النجاحات التي حققتها قطر في القطاعات الاقتصادية.. مشيراً إلى أن استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة يعتبر من أهم أهداف إطلاق الوكالة. وقال: إن القطاع الخاص القطري لديه فرصة كبيرة بإنشاء شراكات مع الشركات الدولية، وهو ما يُعزّز من الخبرات والقدرات في إقامة المشاريع الصناعية التي تخدم الاقتصاد الوطني، وتلبي احتياجات الأسواق من المنتجات والسلع المهمة.

وأكد بن طوار على أهمية تحديد القطاعات ذات الأولوية مع توفّر دراسات والمعلومات اللازمة التي تسهل من عمليات الاستثمار. ونوّه بن طوار بالنجاحات الكبيرة التي حققتها قطر على مستوى الاستثمار الخارجي في مختلف الدول، مشيراً إلى أن إطلاق وكالة ترويج الاستثمار، لتستفيد من مكانة قطر على المستوى الدولي.

سعد آل تواه:

نقلة نوعية تعزّز نمو اقتصادنا الوطني

أكد السيد سعد آل تواه الهاجري رجل الأعمال أن إطلاق وكالة ترويج الاستثمار نقلة نوعية ستعزز مكانة دولة كمركز للاستثمار الدولي. وقال إن تشريعاتنا الجاذبة للاستثمارات وتوفر المناطق الاقتصادية واللوجستية يعزز استقطاب الاستثمار الأجنبي. كما أكد أن الحكومة تسير بخطوات حثيثة وواثقة مستفيدة من الطفرة القوية التي تحققت في قطر خلال السنوات الماضية في كافة المجالات. واعتبر وكالة ترويج الاستثمار مكسباً للاقتصاد الوطني.. مشيراً إلى أن الفترة القادمة ستشهد تدفقاً كبيراً للاستثمارات الأجنبية.

وشدد سعد آل تواه على ضرورة تحديد القطاعات ذات الأولوية وفقاً لدراسات السوق والتنسيق بين الجهات المختصة وتسهيل الإجراءات ما من شأنه أن يعزز الثقة بمناخ الاستثمار في قطر.

وأكد أن قطر تعتبر من أكبر الدول المستثمرة في الخارج وفي العواصم المهمة بالعالم، وهو ما يعزز النجاح في استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر ونوه بوجود ميناء حمد وتطور النقل البحري ومطار حمد الدولي ومشاريع النقل والمواصلات والبنية التحتية وهو ما يشجع الشركات الدولية على ضخ استثماراتها في قطر.

محمد كاظم الأنصاري:

قطر وجهة رائدة لاستقطاب الاستثمارات

قال رجل الأعمال محمد كاظم الأنصاري، إن إطلاق وكالة ترويج الاستثمار يتماشى مع جهود دولة قطر الحثيثة في العمل على استقطاب الاستثمارات الأجنبية في جميع القطاعات التنموية.

وأضاف أن وكالة ترويج الاستثمار تعزز الطفرة الاقتصادية وتشكل نقلة نوعية، مؤكداً أن رؤية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى، تُشكل خريطة طريق لمواصلة التنمية الشاملة. وأشار الأنصاري إلى أن قطر ترسخ مكانتها العالمية كوجهة جاذبة للاستثمارات الأجنبية في ظل التسهيلات الكبيرة التي توفرها الدولة، مبيناً أن الاقتصاد الوطني يواصل ريادته في المنطقة رغم الحصار الجائر الذي تتعرض له قطر منذ أكثر من عامين.

وأوضح أن قطر تمكنت من تحقيق نجاحات كبرى في مختلف المجالات الاقتصادية ترجمتها نسب النمو العالية للاقتصاد الوطني الذي يعد من أعلى اقتصادات العالم نموًا، مبيناً أن الدولة استطاعت أن تستغل مواردها الطبيعية من النفط والغاز والصناعات القائمة عليها في تعزيز الإيرادات والنهوض بقطاعات التنمية. وأشار الأنصاري إلى أن الدولة بذلت جهوداً كبيرة لتحقيق التنمية الشاملة وبناء اقتصاد قوي يرتكز على مكانة قطر إقليمياً ودولياً، موضحاً أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ مشاريع ضخمة في جميع القطاعات خاصة العقاري ما يشير إلى استمرار النمو القوي للاقتصاد الوطني.

 أهم أهداف الوكالة

مصدر متكامل لحلول الاستثمار في الدولة

استقطاب الاستثمار الأجنبي المباشر بالقطاعات ذات الأولوية

متابعة أنشطة الترويج المطلوبة من قطاعات مُحدّدة

التنسيق بين مختلف الأنشطة الهادفة للاستثمار

التسويق مع الجهات المعنية الرئيسية

مهام استشارية حول السياسات المتبعة

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X