الراية الرياضية
الشيخ خليفة بن حسن آل ثاني رئيس نادي الوكرة يتحدث لـ « الراية الرياضية»:

مؤتمر تقديم المحترفين يرفع سقف طموحات النواخذة

سأعود للدوحة الأحد بعد رحلة العلاج الطويلة والعمليات الجراحية الثلاث

تسلّحنا بكل أسباب النجاح ولا ينقصنا سوى عنصر التوفيق

الجهاز الفني يركز على خلق روح التنافس بين البدلاء والأساسيين

كل الشكر لسلمان والخاطر على الجهود الكبيرة لتجهيز الفريق الأول

متابعة – صابر الغراوي:

أعرب سعادة الشّيخ خليفة بن حسن آل ثاني رئيس مجلس إدارة نادي الوكرة الرياضيّ عن ارتياحه الشديد لتحضيرات الفريق الأول لكرة القدم بقلعة الموج الأزرق لانطلاقة الموسم الكُروي الجديد، مُشيراً إلى أنّ الحسم المُبكر للصفقات الجديدة يرفع من سقف الطّموحات من أجل تقديم أفضل المُستويات المُمكنة خلال مُنافسات بطولة الدوري.

وقال سعادته في تصريحات لـ الراية الرياضية أمس إن المُؤتمر الذي عُقد بفندق شرق مساء أمس الأوّل لتقديم المُحترفين الخمسة الذين تعاقد معهم جهاز الكرة كان رائعاً بشهادة جميع المُتابعين وكان بمثابة الخُطوة الهائلة على التحضيرات للموسم الجديد.

وأضاف رئيس نادي الوكرة: الجميع داخل النادي كان على قلب رجل واحد طوال الفترة الماضية من أجل الوصول بالفريق الأوّل إلى أفضل جاهزية مُمكنة قبل انطلاقة فعاليات المعسكر الإعدادي الذي ينطلق في تركيا الأسبوع المُقبل، وذلك حتّى تتحقّق أكبر المكاسب المُمكنة من هذا المعسكر.

وتابع: تلقيت بسعادة كبيرة ردود الأفعال حول مُؤتمر تقديم الخماسي المُحترف العُماني جميل اليحمدي، والإسباني كريستيان سيبايوس، ومواطنه أيسايس سانشيز، والجزائري محمد بن يطو، والبرازيلي برونو أوفيني، حيث كانت الاحترافية الشديدة هي المُحرك الرئيسي لكل تفاصيل المُؤتمر الأمر الذي أعطى انطباعاً واضحاً للجميع بأنّ نادي الوكرة يتسلّح بكل أسباب النّجاح قبل انطلاقة الموسم الجديد.وواصل حديثه، قائلاً: أحب بالطبع أن أتوجه بخالص الشكر والتقدير إلى أصحاب الجهود الكبيرة طوال الفترة الماضية بداية من السيد سلمان عبد الله عبد الغني نائب رئيس النادي، ومروراً بنايف الخاطر رئيس جهاز الكرة بالإضافة إلى جميع أعضاء الجهازين الفني والإداري الذين خاضوا رحلة مفاوضات رائعة مع عدد كبير من اللاعبين المحترفين حتى تم الاستقرار في النهاية على هذا الخماسي المميز.

وأضاف: جميعُنا يأخذ بأسباب النجاح لذلك تم التعاقد مع لاعبين مميزين ودعمنا المراكز التي نحتاج إلى تدعيمها، لذلك تعاقدنا مع قائد مميز لخط الدفاع وهو البرازيلي برونو أوفيني وصانع ألعاب ماهر في خط الوسط وهو الإسباني أيسايس سانشيز، وهداف قوي في خط الهجوم وهو الجزائري محمد بن يطو، فضلاً عن الجناحين اللذين يمتازان بالسرعة والمهارة وهما الإسباني كريستيان سيبايوس والعُماني جميل اليحمدي الذي بقي معنا من الموسم الماضي.

 

وتابع رئيس النادي تصريحاته: أجمل ما في جهود جهاز الكرة لدعم الفريق أنها لم تقتصر على اللاعبين المحترفين رغم أنّهم يشكلون العصب الأساسي لتشكيلة الفريق ولكنها امتدت أيضاً لتشمل العديد من اللاعبين المُواطنين المتميزين، حيثُ تم الاتفاق مع حارسنا السابق سعود الخاطر على العودة، فضلاً عن ضمّ خالد منير، وكلاهما من نادي الدحيل، بالإضافة إلى أحمد سهيل، ومحمد وعد من نادي السد.

وأضاف: كل هذه الصّفقات الجديدة لن تمنعنا من الاعتماد على عددٍ كبيرٍ من لاعبي النادي الذين بقوا معنا من الموسم الماضي وما أكثرهم بالطبع وفي كافة الخطوط ولكننا نؤمن أن النتائج المميزة لا تتحقق فقط بالتشكيلة القوية داخل أرض الملعب، ولكن يجب أن تكون هناك دكة بدلاء على نفس الدرجة من القوة وستبقى مهمة تحديد أسماء البدلاء أو الأساسيين في يد الجهاز الفني بقيادة الإسباني ماركيز لوبيز وبمساعدة جهاز الكرة بعد خلق أجواء تنافسية مُميزة بين جميع اللاعبين بالفريق.

وحرص سعادته على توجيه رسالة إلى جمهور نادي الوكرة طالبهم فيها بدعم الفريق ومُساندته بقوة خلال الفترة المقبلة.. وقال: هذه الجهود الكبيرة التي بذلها الجميع في النادي لن تتوج بالنجاح إلا من خلال الدعم الجماهيري الكبير لأننا جميعاً نهدف لظهور وكراوي مميز في بطولة دوري نجوم QNB، وأعتقد أن وجود الجماهير في المدرجات سواء لمتابعة التدريبات أو المباريات سيكون بمثابة الحافز الأكبر للاعبين داخل أرض الملعب.وأضاف: بذلنا أقصى ما لدينا من جهود خلال الأشهر الماضية التي أعقبت تأهلنا الرسمي إلى دوري الدرجة الأولى ولا ينقصنا حالياً سوى عنصر التوفيق، وأعتقد أن لاعبينا الجدد والقدامى لو حالفهم التوفيق وقدّموا المستويات المتوقعة منهم سيكون للوكرة شأنٌ كبيرٌ في بطولة الدوري.واختتم الشيخ خليفة بن حسن آل ثاني رئيس نادي الوكرة تصريحاته لـ الراية الرياضية برسالة طمأنة إلى كل من سأل عن حالته الصحية في الفترة الماضية.. وقال: الحمد لله أنني تماثلت للشفاء بنسبة كبيرة بعد العمليتين الجراحيتين اللتين خضعت لهما قبل شهرين في اليد، وذلك في أحد المستشفيات بولاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية، وقبلها بشهرين كنت قد خضعت لعملية جراحية وكانت عبارة عن تركيب كتف صناعي بعد المُشكلات التي عانيت منها في الكتف، وبإذن الله سأعود إلى الدوحة مساء الأحد المُقبل، وبالتالي فإنني أحب أن أطمئن الجميع بأن الأمور تسير على ما يرام حالياً وأتقدّم بجزيل الشكر لكل من سأل عني طوال هذه الفترة.

       

أكّد أن فريقه وضع قدماً ثابتة على طريق العودة القوية

جمهور الوكرة سعيد بالبداية القوية

حالة من الارتياح الشديد انتابت عشّاق الفريق الأول لكرة القدم بنادي الوكرة قبل فترة طويلة من انطلاقة مُنافسات الموسم الكُروي الجديد وذلك بعد المؤشّرات الإيجابية التي أحاطت بالفريق خلال الأيام القليلة الماضية.

وكان الإعلان الرسمي عن التعاقد مع تسعة لاعبين جدد خلال الفترة الماضية منهم خمسة محترفين وأربعة مُواطنين هو المؤشر الرئيسي الذي خلق حالة من الارتياح بين عشّاق النادي، باعتبار أن الوكرة كان هو النادي الأول في الدوري الذي يعلن عن جميع صفقاته دَفعة واحدة.

وانتشرت عبارة الإشادة خلال الساعات الماضية عبر وسائل التواصل الاجتماعي والتي تحدثت جميعُها عن جهود مجلس الإدارة وجهاز الكرة من أجل تجهيز الفريق للموسم الجديد، كما نال الفريق الإعلامي بالنادي برئاسة محمد السليطي ومعه محمد الهاجري ومحمد نبيل إشادات خاصة بسبب التنظيم الاحترافي للمؤتمر الصحفي لتقديم المُحترفين.

برونو يطمئن على مولوده الجديد
أكّد المدافع البرازيلي برونو أوفيني المُنضم حديثاً لصفوف نادي الوكرة أنه اطمأن تماماً على صحّة زوجته ومولوده الجديد، وذلك بعد رحلة مُعاناة استمرت أسبوعاً كاملاً منذ ولادته، حيث عانى من بعض المُشكلات الصحية قبل أن تستقرّ الأمور تماماً حالياً. وقال برونو إن هذه المشكلات أخّرت انضمامه للوكرة لعدة أيّام ولكنه الآن، يُشارك في التدريبات بشكل طبيعي بعد أن اطمأن تماماً على أسرته والتي ينتظر قدومها إلى الدوحة بعد عودته مع نادي الوكرة من المعسكر التركيّ.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X