fbpx
الراية الإقتصادية

النفط عند 62.7 دولار للبرميل

عواصم  رويترز:

ارتفعت أسعار النفط أمس في الوقت الذي تحتدم فيه التوترات في الشرق الأوسط بعد أن دمّرت سفينة تابعة للبحرية الأمريكية طائرة مُسيّرة إيرانية في مضيق هرمز. وما زالت أسعار النفط القياسية تتجه صوب تكبّد أكبر انخفاض أسبوعي في سبعة أسابيع، بعد أن تراجعت بشدة في وقت سابق من الأسبوع بفعل آمال بشأن انحسار التوترات في الشرق الأوسط وكذلك مخاوف بشأن الطلب وتبدّد أثر عاصفة أمريكية. وأمس، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 81 سنتاً أو 1.3 بالمئة إلى 62.74 دولار للبرميل، بعد أن صعدت إلى 63.32 دولار. وهبط برنت 2.7 بالمئة الخميس مُتراجعاً للجلسة الرابعة على التوالي ومُتجهاً صوب تكبّد انخفاض أسبوعي بنسبة تزيد على ستة بالمئة تقريباً. وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 59 سنتاً أو 1.1 بالمئة إلى 55.89 دولار للبرميل، بعد أن لامست 56.36 دولار.

وأغلقت عقود الخام الأمريكي منخفضة 2.6 بالمئة في الجلسة السابقة، وتتجه صوب تكبّد انخفاض أسبوعي بنسبة تزيد على ستة بالمئة. وقال ستيفن إينس لدى فانجارد ماركتس: إن المؤشرات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيخفض أسعار الفائدة بقوة لدعم الاقتصاد كانت أيضاً من بين العوامل التي تقف وراء مكاسب الخام. لكن توقعات النفط في الأجل الطويل تزداد سلبية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X