الراية الرياضية
رفض الحديث عن الانتقال مؤكداً استمراره مع الفريق حتى الآن.. إسماعيل محمد:

تجاوزت أخطر إصابة وجاهز مع الدحيل أمام الزعيم

عقدي مع الفريق قائم ولا يحق لي الحديث عن الرحيل وأشعر بكامل الجاهزية

الدوحة – الراية:

أعرب إسماعيل محمد نجم فريق الدحيل عن سعادته البالغة بالعودة للفريق من جديد بعد تمام شفائه من الإصابة الخطيرة التي تعرّض لها في بداية الموسم الماضي والتي جعلته يخضع لعملية جراحيّة أعقبتها فترة طويلة من التأهيل، وقال إسماعيل في تصريح لموقع النادي خلال تواجده مع الفريق بمعسكره الإعدادي للموسم الجديد الذي يقيمه في البرتغال: أنا في غاية السعادة بعودتي للملاعب من جديد بعد فترة طويلة من التوقف بسبب الإصابة التي تعرضت لها بداية الموسم الماضي وهي واحدة من أخطر الإصابات التي يمكن أن تصيب لاعب كرة القدم، لكن الحمد لله خضعت لعملية جراحية وبعدها بدأت في التدريبات بصورة تدريجية حتى اكتملت جميع مراحل التأهيل، والآن أنا في أتم الجاهزية وبالتأكيد سأسعى بكل قوة من أجل استعادة مكانتي في تشكيلة الفريق الأساسية أو أكون أحد الخيارات التي يمكن أن يستفيد منها المدرب في تغيير موازين المباراة.

وحول ما أثير مؤخراً حول مغادرته للدحيل وانضمامه لأحد فرق المقدمة، قال إسماعيل: سمعت هذه الأحاديث ولكن أنا لاعب نادي الدحيل وأرتبط بعقد مع الفريق ولا يحقّ لي أن أتحدث مع الإدارة بشأن رحيلي والآن كامل تركيزي مع الفريق خاصة أننا سنفتتح الموسم بمواجهة من العيار الثقيل أمام نادي السد في دوري أبطال آسيا.

وعما إذا كان يخشى التواجد على دكة البدلاء في ظل تألق ادميلسون قال: ادميلسون لاعب مميز وجيد للغاية وأنا الآن أعمل بصورة جادة من أجل استعادة مستواي قبل التعرض للإصابة وادميلسون نجح في تقديم موسم مميز مع الفريق وفرض نجوميته على الجميع ولكني سأنافسه بقوة. وتطرق إسماعيل للحديث عن إمكانية استعادة الدحيل لقب الدوري من السد قائلاً: الفريق مر بظروف صعبة في الموسم الماضي حيث انتشرت لعنة الإصابات وسط اللاعبين وهو ما جعل الأمور تصبح صعبة للغاية ولكن الدحيل تحدّى نفسه ونجح في الحصول على المركز الثاني في الدوري واختتم موسمه بالتتويج بكأس سمو الأمير المفدى والآن بعد عودة بعض اللاعبين وتألقهم أعتقد أن الدحيل قادر على تكرار الثلاثية مرة أخرى، كما أن الفريق خاض فترة تحضيرية مميّزة بالبرتغال المعسكر كان ناجحاً والفريق يمرّ بمرحلة جيّدة وسنعمل بكل قوة من أجل تجاوز السد في دوري أبطال آسيا.

وتحدث اسماعيل عن فوز منتخبنا بكأس اسيا في ختام حديثه قائلا : تمنيت التواجد مع زملائي في المنتخب في كأس اسيا ولكن قدر الله وما شاء الله فعل، والان طموحي الظهور مع المنتخب في كأس العالم.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X