الراية الرياضية
ألغت قرار ال «كاف» بإعادة مباراة الترجي والوداد

«كاس» تعلق مصير نهائي دوري أبطال إفريقيا

الترجي يعلن تتويجه ومستشاره التويتي يؤكد إحالة القرار للجنة الاختصاص بالاتحاد الإفريقي

لوزان – تونس (د ب أ):

أعلنت محكمة التحكيم الرياضي الدولية (كاس) قرارًا «جزئيًا» يقضي بإلغاء قرار اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم (كاف) بإعادة مباراة الترجي التونسي والوداد المغربي في نهائي دوري أبطال أفريقيا لموسم 2018 /‏ 2019.

وجاء ذلك بعد نظر المحكمة للاعتراضين المقدمين من الناديين ضد قرار الكاف الصادر في الخامس من يونيو 2019، والذي يقضي بإعادة مباراة إياب الدور النهائي على ملعب محايد.

وأوضحت محكمة كاس في بيانها الرسمي اليوم، أن الهيئة القضائية المسؤولة عن نظر هذه القضية رأت أن اللجنة التنفيذية بالكاف لم يكن لديها الاختصاص في إصدار القرار بإعادة مباراة الإياب، ولهذا قررت الهيئة القضائية إلغاء قرار إعادة المباراة.

وأضاف البيان: «الأمر متروك الآن للجهة المختصة في الكاف لمراجعة وقائع المباراة التي أقيمت على استاد رادس في 31 مايو 2019 وإصدار العقوبات الانضباطية المناسبة، إذا كان من الضروري توقيع عقوبات واتخاذ القرار بشأن ما إذا كان يتعين إعادة مباراة الإياب أم لا» .

وقبل صدور بيان محكمة كاس، كان الترجي التونسي قد ذكر في وقت سابق أمس عبر صفحته الرسمية بموقع شبكة التواصل الاجتماعي (فيسبوك) أن المحكمة قررت إعلانه فائزًا بلقب دوري أبطال أفريقيا، حيث كتب «رسميا: التاس (محكمة التحكيم) يعلن الترجي التونسي بطل إفريقيا».

لكن رياض التويتي رئيس اللجنة القانونية بالترجي، قال في تصريحات لإذاعة موزاييك الخاصة في تونس، إن محكمة كاس رفضت قرار الكاف بإعادة المباراة، لعدم الاختصاص، وطالبت بذلك انتظارا لما ستصدره الهياكل المختصة بالاتحاد.

وأوضح التويتي أن المحكمة ستبت في القضية وستصدر قرارها النهائي على ضوء ما ستقرره الهياكل المختصة بالاتحاد.

وتعادل الفريقان 1 /‏ 1 ذهابا في الدار البيضاء، ثم التقيا في مباراة الإياب في رادس بتونس يوم 31 مايو، وقد توقفت عند الدقيقة 60، بينما كان الترجي متقدما بهدف نظيف، حيث رفض الوداد استكمال المباراة إلا بعد لجوء الحكم لنظام حكم الفيديو المساعد «VAR» إثر إلغاء هدف للفريق في الدقيقة 60، وبعد ساعة ونصف الساعة من التوقف، قرر الحكم الجامبي باكاري جاساما إنهاء المباراة بانسحاب الوداد واحتساب اللقاء لصالح الترجي، معلنا فوز الترجي باللقب لانسحاب لاعبي الوداد، وذلك بقرار من مسؤولي الكاف.

وجرى تتويج الترجي وتسلم لاعبوه الميداليات في مراسم احتفالية. لكن اللجنة التنفيذية للكاف أعلنت في الخامس من يونيو الماضي، في اجتماع طارئ لها في العاصمة الفرنسية باريس، عن قرارها بإعادة المباراة في ملعب محايد لعدم توفر «الظروف الأمنية الملائمة» بتونس، مع سحب اللقب والميداليات من الترجي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X