الراية الرياضية
خسر لقاء باكستان ويسعى اليوم لإحياء آماله ببلوغ دور الثمانية

أدعم الشباب يتحدى الصين تايبيه بالطائرة الآسيوية

ميانمار – فريد عبدالباقي – موفد لجنة الإعلام الرياضي

خسر منتخبنا الوطني للشباب أولى مبارياته في بطولة آسيا للكرة الطائرة (رجال) تحت 23 سنة في نسختها الثالثة أمام نظيره المنتخب الباكستاني بنتيجة ثلاثة أشواط دون رد بواقع نتائج (25-22 و25-11 و25-21)، خلال اللقاء الذي جمع المنتخبين بصالة وونا ثييكدي 2- بمدينة نايبيداو (ميانمار)، في بداية مشوار المنتخبين في المجموعة الثالثة ضمن منافسات دور المجموعات للبطولة التي افتتحت أمس في ميانمار وتستمرّ حتى 11 أغسطس الجاري، وسط مشاركة 16 منتخباً تمّ توزيعها على أربع مجموعات، وبذلك حصد المنتخب الباكستاني أول ثلاث نقاط في البطولة، وبقي العنابي بلا رصيد، وبالتالي أصبح مطالباً بتحقيق الفوز على منتخب الصين تايبيه خلال اللقاء الذي يجمع المنتخبين في السادسة والنصف مساءً بتوقيت ميانمار، (الثالثة عصراً بتوقيت الدوحة)، والتي ستقام في الصالة نفسها لإيحاء آماله في بلوغ دور الثمانية، لا سيما أن دور المجموعات تلعب بنظام الدوري من دور واحد على أن يتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني إلى دور الثمانية، فيما تخوض المنتخبات أصحاب المركزين الثالث والرابع من المجموعات الأربع مباريات تصنيف المراكز من التاسع للسادس عشر خلال الفترة من 7 إلى 10 أغسطس الجاري.

وبدأ المدرب البرازيلي بيرسي أونكن، ومساعده محمود حسونة مباراة باكستان بتشكيلة ضمت كلاً من سلطان عبدالله (كابتن)، وبشار التميمي، ومحمد موسى (ليبرو)، وبابي ماجيت، ومحمد الوليد، وعبدالرحمن طارق.

بداية مثيرة

بدأت أحداث اللقاء مثيرة خاصة في ظل حالة الإصرار المتبادل على التقدّم خلال اللحظات الأولى ولكن بمرور الوقت ظهر تفوّق لاعبي منتخبنا الوطني بشكل واضح سواء من خلال الإرسالات القوية أو حتى التمركز الجيد لحائط الصد في معظم الكرات ليتقدّم العنابي بنتيجة (8-7)، عند الوقت المستقطع الفني الأول للشوط، وعلى الجانب الآخر، تحسن أداء باكستان وتقدّم (16-13) عند الوقت المستقطع الفني الثاني للشوط، ومنح تقنية الفيديو نقطة لصالح منتخبنا لتصبح النتيجة (21-23) لصالح المنافس والذي أنهى الشوط الأول لصالحه بنتيجة (25-22).

الشوط الثاني

اهتزّ أداء منتخبنا الوطني بشكل واضح، مع بداية الشوط الثاني، حيث لم يستطع لاعبوه مجاراة المنافس وحاول المدرب بيرسي تعديل أداء فريقه من أجل إيقاف حالة الاهتزاز التي ظهر عليها الفريق ونجح المنافس في التقدّم (8-3) عند الوقت المستقطع الفني الأول، وضح خلال اللقاء تأثر الفريق بإلاصابات التي ضربت المنتخب قبيل انطلاق البطولة الآسيوية بإصابة خمسة لاعبين دفعة واحدة وهم: عبدالرحمن طارق، وفيصل السيد، وبشار التميمي، وعمرو جميل، وبابي ماجيت، حاول لاعبو الأدعم تقليص الفارق، وفي المقابل حافظ لاعبو باكستان على تقدّمهم لتصبح النتيجة (16-11) عند الوقت المستقطع الفني الثاني، استغلّ الفريق المنافس الموقف وحسم الشوط الثاني لصالحه بنتيجة (25-11)، ليتقدّم شوطين دون مقابل.

أخطاء متكررة

وكان الشوط الثالث خلال المباراة بمثابة الفرصة الأخيرة للعودة في هذه المواجهة الصعبة، ومنذ اللحظة الأولى ظهر منتخبنا بصورة جيّدة رغم تقدّم منتخب باكستان 8-6 عند الوقت المستقطع الفني الأول، اضطر المدرب بيرسي إلى إشراك البدلاء على حساب الأساسيين لتفادي الإرهاق والإجهاد، رغم المحاولات واصل المنافس تقدّمه بنتيجة (16-12) عند الوقت المستقطع الفني الثاني، واستمر في تفوقه حتى أنهى الشوط لصالحه بنتيجة (25-21)، ويفوز باللقاء الذي استمرّ نحو 82 دقيقة.

قبل خوض اللقاء المصيري اليوم

بيرسي يسعى لتصحيح أخطاء اللاعبين

يسعى الجهاز الفني للمنتخب بقيادة البرازيلي بيرسي أونكن، إلى تصحيح الأوضاع بإعادة ترتيب الأوراق، قبل خوض اللقاء المصيري أمام منتخب الصين تايبيه، التي ستقام اليوم، ضمن منافسات الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة التي تضم منتخبي باكستان والبحرين.

ويأمل الجهاز الفني بتلافي الأخطاء التي يقع فيها اللاعبون تباعاً، إلى جانب العمل على استعادة الروح القتاليّة للفريق، والتي افتقدها تماماً بعد خسارة لقاء باكستان 0-3.

ويعقد البرازيلي بيرسي اجتماعاً مع اللاعبين قبل تدريب اليوم، الذي يستعدّ لمواجهته المهمّة مع منتخب تايبيه الصينية، لتوضيح الأخطاء التي وقعوا فيها، وكلفتهم فقدان نقاط المباراة التي كانت في متناولهم.

ومن جانبه، تمسّك المدرب البرازيلي بالأمل في تخطي عقبة منتخب الصين تايبيه القوي الذي استطاع أن يهزم المنتخب البحريني في أولى مباريات المجموعة الثالثة، ومؤكداً أن الأدعم جانبه التوفيق في لقاء باكستان، خاصة أن الفريق افتقد 5 عناصر أساسيّة في تشكيلة العنابي بسبب الإصابات، وهناك لاعبون تحملوا الإصابة من أجل المُشاركة مع الفريق بالأمس أمام باكستان.

خالد الكعبي: لقاء الصين تايبيه مهم جداً

أبدى خالد الكعبي مدير المنتخب ورئيس البعثة في ميانمار عدم رضاه عن أداء الأدعم خلال مباراته الأولى أمام منتخب باكستان في افتتاح مشواره ببطولة آسيا للكرة الطائرة (رجال) تحت 23 سنة والتي خسرها العنابي 0-3، ضمن مباريات المجموعة الثالثة.

وقال الكعبي، إن المدرب البرازيلي بيرسي أشرك عدداً من اللاعبين في غير مراكزهم الأصلية نتيجة وجود غيابات في صفوف المنتخب بسبب الإصابات التي ضربت الفريق قبيل انطلاق البطولة وأثرت بالسلب على أداء منتخبنا الوطني في اللقاء الافتتاحي.

وأضاف: إن لقاء المنتخب اليوم أمام الصين تايبيه في الجولة الثانية للمجموعة الثالثة، يعتبر حياة أو موتاً، لا سيما أن العنابي مطالب بالفوز من أجل إنعاش آماله في بلوغ دور الثمانية، بعد خسارته بالأمس أمام باكستان.

واعترف رئيس البعثة أن منتخب الصين تايبيه أقوى وأفضل من المنتخب الباكستاني، ولهذا علينا الحذر عند مواجهته، مؤكداً أنه مرشح لصدارة المجموعة الثالثة، وستكون الوصافة محصورة بين المنتخبات الثلاثة قطر وباكستان والبحرين.

حسونة: الأدعم تأثر بالإصابات

تمنّى محمود حسونة المدرب المساعد لمنتخبنا الوطني للشباب، أن يحالف التوفيق المنتخب خلال مباراته اليوم أمام منتخب تايبيه الصينية في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة.

وقال حسونة إن الفريق لم يظهر بمستواه المعهود نتيجة وجود إصابات في صفوف المنتخب، ما أفقده قوته بالأمس أمام باكستان.

وأشاد حسونة بمعسكر المنتخب في ميانمار قبيل انطلاق البطولة الآسيوية بأيام قليلة حيث قدم مستوى جيداً في اللقاء الودي أمام منتخب ميانمار الأول وخسر بصعوبة بالغة 2-3، ولكن المباريات الوديّة تختلف كلياً عن المباريات الرسمية، متمنياً أن يحالف الفريق التوفيق خلال لقاء اليوم أمام منتخب الصين تايبيه ويحصد أول ثلاث نقاط في المجموعة.

استخدام «تقنية الفيديو» للمرة الأولى

تشهد النسخة الثالثة من بطولة آسيا للكرة الطائرة (رجال) تحت 23 سنة، المقامة حالياً في مدينة نايبيداو (ميانمار)، استخدام تقنية الفيديو، لأول مرة في تاريخ البطولة. ويأتي تطبيق تقنية الفيديو في النظام الجديد للبطولات العالمية بعد أن قرَّرت لجنة الحكام بالاتحاد الدولي والآسيوي الاستعانة بالحكام، ولم تستخدم هذه التقنية خلال النسخة الأولى التي أقيمت في ميانمار عام 2015 والنسخة الثانية التي أقيمت في أردبيل الإيرانية عام 2017، وخلال لقاء منتخبنا الوطني أمام نظيره الباكستاني تمّ اللجوء إلى تقنية الفيديو ومنح نقطة لصالحه في الشوط الأول.

خسارة ثلاثية لمنتخبي البحرين والسعودية

خسر المنتخب البحريني للشباب أمام نظيره منتخب الصين تايبيه بنتيجة ثلاثة أشواط دون رد بواقع نتائج (25-20 و25-19 و25-23)، خلال اللقاء الذي جمع المنتخبين أمس في صالة وونا ثييكدي 1- بمدينة نايبيداو، ضمن مباريات المجموعة الثالثة التي تضم منتخبنا الوطني وباكستان، وبذلك يحصل الفائز على ثلاث نقاط، فيما بقي المنتخب البحريني بلا رصيد.

وأسفرت مباريات الجولة الأولى أمس عن فوز صاحب الضيافة منتخب ميانمار على هونج كونج (3-0)، وكازاخستان على فيتنام (3-0)، ونيوزيلندا على تايلند (3-1)، واليابان على السعودية (3-0)، وكانت البطولة قد بدأت بحفل الافتتاح المُبسط بتقديم أعلام الدول ال 16 المشاركة فيها.

قناة الكاس تنقل المباريات

تحرص شبكة قنوات الكاس الرياضيّة على نقل مباريات منتخبنا الوطني للشباب على الهواء مباشرة خلال مشاركته الحاليّة في بطولة آسيا للكرة الطائرة (رجال) تحت 23 سنة والمقامة في ميانمار حتى 11 أغسطس الجاري.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X