أخبار عربية

عبدالخالق عبدالله يثني على الانقلاب بعدن

أبوظبي – وكالات:

أثنى عبدالخالق عبدالله الأكاديمي الإماراتي المقرب من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد على التحركات الانقلابية التي نفذتها قوات الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، المدعوم إماراتياً، في عدن، خلال الأيام الماضية. وقال «عبدالله»، في تغريدة على حسابه في «تويتر»: «حدث بسرعة ودقة وإتقان وبمساندة شعبية عارمة وبأقل قدر من الخسائر المادية والبشرية».

وأعاد الأكاديمي الإماراتي التذكير برمز دولته «971»، بعد أحداث الانقلاب في عدن، بسيطرة القوات المدعومة إماراتياً على العاصمة المؤقتة لحكومة عبد ربه هادي منصور. وقال عبد الله في تغريدة عبر «تويتر»: «مجدداً يؤكد الرمز الدولي 971 أنه إذا قال فَعل». وليست هذه المرة الأولى التي يشير فيها عبد الخالق عبد الله إلى أن أهمية بلاده «971» تفوق جميع جيرانها. وفي السياق ذاته، هاجم سعوديون نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، قائلين إنه ألمح بشكل واضح إلى بلدهم خلال تعليقاته على انقلاب عدن. وغرد خلفان: «ليت أن قوات الشرعية تركز عملياتها الميدانية في أرض الشمال اليمني، التي يعلم شعابها جيداً الأخ علي محسن بحكم معرفته بها»، متابعاً: «نحن بحاجة أن نرى قوات الشرعية تلعب دوراً في غير المناطق المحررة… سنصفق لها.. ونحييها». وأضاف: «ليش أوجع رأسي بشريك… أكون أعمل وحدي، خسرت خسرت بنفسي، ربحت ربحت بنفسي، ألوم نفسي فقط إذا خسرت ولا ألام من آخرين».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X