أخبار عربية
ضمن سياسة الإمارات في إعادة الحسابات.. دبلوماسي إيراني:

أبوظبي وقعت مع طهران اتفاقاً سرياً وطالبت بعلاقات متينة

زيارات متتالية لوفود أمنية وعسكرية وتجارية وسياسية إماراتية لإيران

عواصم – وكالات:

استبعد الدبلوماسي الإيراني السابق، هادي افقهي، أن تكون اللقاءات السريّة التي دارت بين دولة الإمارات وإسرائيل، قد ناقشت “التهديد الإيراني”، معتقداً في الوقت ذاته أنها تعلقت بـ”إعادة إحياء صفقة القرن، بعدما واجهت فشلاً في فرضها على المنطقة”.

وقال: “اللقاءات تتعلق بصفقة القرن، حيث إن هذه الصفقة صارت في غرفة الإنعاش بعدما فشلت ورشة المنامة، وبعد فشل إخضاع الفصائل الفلسطينية لها، إضافة إلى معارضة الرئيس محمود عباس للصفقة، وإقراره إلغاء الاتفاقات الأمنيّة مع دولة الاحتلال”.

وصرح افقهي بقوله: “في ظل التطوّرات الأخيرة التي حصلت في المنطقة خصوصاً في محيط الخليج ومضيق هرمز وبحر عمان، بدأت الإمارات وبعدها السعودية تعيد حساباتها في العلاقة مع إيران”.

وأكد أنه في الآونة الأخيرة، شهدت زيارات متتالية لوفود أمنية وعسكرية وتجارية وسياسية إماراتية لإيران، وضمّت مسؤولين إماراتيين من مستويات مختلفة، مشيراً إلى أن “الإمارات طالبت بعلاقات متينة وودية وطبيعية مع إيران”.

وأضاف: “اللقاءات السرية بين الإمارات وإسرائيل ليست شيئاً جديداً، وليس لها ارتباط مباشر بالعلاقة الإماراتية الإيرانيّة، كون الإمارات وقعت اتفاق تعاون خفياً في السواحل مع إيران”.

ورأى أنهم من خلال اللقاءات “يريدون أن يربطوا تحوّلات المنطقة لتسريع صفقة القرن، وتثبيت أوراقهم والتوازن الاستراتيجي، الذي بدأ ينكفئ فيه الدور الأمريكي، حيث فشل الأمريكيون في الذهاب إلى تأسيس تحالف عسكري لحفظ ما أسموه الملاحة الدوليّة وحماية السفن التجارية وناقلات النفط والسفن السياحيّة”.

واعتبر الدبلوماسي الإيراني أن الخليجيين “أكدوا أنه لا مناص من التفاهم مع إيران”، مضيفاً: “هم يشتركون مع إيران في هذا الحوض وهذا الممر المائي الحيوي، ويأتي الأجنبي من أعالي البحار يريد أن يخلط الأوراق ويسيطر على الممرات، وهذا مستحيل ولا تسمح به إيران”.

وأشار إلى أن الدول الخليجية بدأت تدرك أنه لا جدوى من معاداة إيران، قائلاً: “هم كانوا يعوّلون على أن تدخل أمريكا في حرب مع إيران، بينما الأمريكان يعوّلون على دخول هذه الدول في حرب مع إيران”.

ودعا إلى تكوين منصة حوار إقليمي أو خليجي تفضي إلى معاهدة عدم اعتداء بين دول المنطقة، وتتكفل بإدارة المنطقة بدون تدخلات أجنبية، مشيراً إلى أن التهديد الإيراني وإنتاج إيران لقنبلة نووية هو “محض ادعاءات كاذبة”، مضيفاً: “على دول الخليج أن يلجؤوا للحوار مع إيران بصورة صادقة لا بصورة تكتيكيّة”.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X