الراية الرياضية
في مباراته الثانية بالبطولة الخليجية

شباب السلة يواجه الأزرق الكويتي اليوم

منتخبنا خسر ضربة البداية بعد مباراة قوية ومثيرة

المنامة – أحمد سليم – موفد لجنة الإعلامي الرياضي:

يلتقي منتخبنا الوطني لكرة السلة للشباب تحت 18 سنة في السادسة من مساء اليوم مع شقيقه الكويتي في مواجهته الثانية ببطولة الخليج المقامة حالياً بالبحرين على صالة أم الحصم والمؤهلة إلى كأس آسيا للشباب.

وكان منتخبنا قد خسر ضربة البداية أمام المنتخب السعودي بنتيجة 70-60 بعد مباراة قوية من جانب الفريقين بعد أن تقدّم منتخبنا في الفترة الأولى 19-18، فيما انتهت الفترة الثانية الشوط الأول 30-30 قبل أن يتفوّق المنتخب السعودي في الفترتين الثالثة والرابعة وينهي المباراة لصالحه.

ولعب مدرب منتخبنا سعيد مبارك المباراة بتشكيلة مكونة من آدم راشد العبدالله ومحمود درويش ومحمد هاشم ومبارك راشد وأحمد سعيد.

وجاءت بداية المباراة مثيرة حيث تقدّم المنتخب السعودي في بدايته بأول نقطتين قبل أن يعادل منتخبنا النتيجة عن طريق المتألق آدم راشد العبدالله الذي ساهم في عودة منتخبنا مجدداً عندما تقدّم السعودي 5-3، ووصلت الإثارة إلى ذروتها، حيث يتقدّم المنتخب السعودي ويتعادل منتخبنا في ظل تألق آدم العبدالله ومحمود درويش وأحمد سعيد لتصل النتيجة إلى 13- 13 قبل نهاية الفترة الأولى بدقيقتين، وتمكّن منتخبنا من تسجيل تقدمه الأول 15- 13 قبل أن يرد المنتخب السعودي بالتعادل والتقدم 17-15، ولكن لاعبي منتخبنا قدّموا أداءً قوياً وتمكنوا من التعديل، بالرغم من الضغط الذي شكّله المنتخب حيث لعب دفاع متقدم إلا أن شباب الأدعم تمكّنوا من إنهاء الفترة الأولى لصالحهم بنتيجة 19-18، بعدما تدخّل مدرب منتخبنا سعيد مبارك بإجراء تغيير تكتيكي بنزول أحمد محمد بدلاً من محمد هاشم.

وفي بداية الفترة الثانية ضغط المنتخب السعودي بقوة ولكن لاعبو منتخبنا أحكموا الدفاع جيداً، وأجرى سعيد مبارك تغييراً بنزول أحمد الدوح بدلاً من أحمد محمد وكانت أمام منتخبنا فرصة في توسيع الفارق ولكن استعجال اللاعبين في إنهاء الهجمات دفعهم لارتكاب أخطاء ليتمكن المنتخب السعودي من التقدم 24-22 على عكس الأداء القوي الذي قدّمه منتخبنا في هذه الدقائق، حيث أعاد أحد نجوم اللقاء آدم راشد العبدالله النتيجة للتعادل مجدداً 24-24، قبل أن ينجح مبارك راشد في إعطاء الأفضلية لمنتخبنا ويوسّع العنابي الفارق إلى 4 نقاط للمرة الأولى، وتميّز منتخبنا بالهجوم الخاطف السريع حيث ضغط المنتخب السعودي بقوة ولم يوفق منتخبنا في بعض الهجمات، وأضاف آدم العبدالله 4 رميات حرة ليتعادل المنتخب السعودي 30-30 وهي النتيجة التي انتهى عليها الشوط الأول.

وبدأ منتخبنا الفترة الثالثة بنفس التشكيلة التي أنهى بها الشوط الأول المكونة من آدم راشد العبدالله ومحمود لؤي درويش وأحمد الدوح وأحمد سعيد ومبارك راشد ونجح منتخبنا في التقدم 34-32، بمجهود فردي من آدم العبدالله وتألق من محمود درويش، وارتكب لاعبو منتخبنا بعض الأخطاء في التمركز ليمنح الفرصة السعودي بالتقدم 37- 34، ليطلب مدرب منتخبنا وقتاً مستقطعاً لمعالجة الأخطاء، ولكن منتخبنا يخسر جهود آدم العبدالله لتجاوز الأخطاء ليدفع مدرب منتخبنا بلاعبه باسل نوري، لكن السعودي وسّع الفارق إلى 42-36 في منتصف هذه الفترة.

وأجرى منتخبنا بعض التغييرات ولكن المنتخب السعودي تمكّن من التقدم مع نهاية هذه الفترة 51-46.

ومع بداية الفترة الرابعة ضغط منتخبنا للتعويض ولكن التسرّع في إنهاء الهجمات أضاع على منتخبنا العديد من النقاط لتصل النتيجة إلى 60-49 بعد 3 دقائق من بداية هذه الفترة وأجرى مدرب منتخبنا أكثر من تغيير ما حسّن أداء العنابي ولكن المباراة انتهت لصالح السعودية 70-60.

سعيد مبارك مدرب منتخبنا:

قادرون على التعويض

أعرب سعيد مبارك مدرب منتخبنا الوطني عن حزنه للخسارة الأولى للعنابي في البطولة خاصة أن المباراة كانت في متناول لاعبي منتخبنا، مشيراً إلى أن الأخطاء الفردية التي ارتكبها اللاعبون في المباراة أثرت على النتيجة وكان بوسعنا آخذ زمام المبادرة وتوسيع الفارق والتحكم في المباراة.

وأضاف: كنا نطمح لتحقيق الفوز في المباراة الأولى لتكون حافزاً للاعبين ولكن إن شاء الله نسعى لتحقيق الفوز اليوم للتعويض والدخول في أجواء المنافسة.

وأشاد مدرب منتخبنا بالروح العالية والرياضية التي التزم بها اللاعبون طوال المباراة والقادم أفضل إن شاء الله.

طلال الدوسري:

ثقتنا كبيرة في لاعبينا للعودة بقوة

أكد طلال الدوسري إداري ورئيس بعثة منتخبنا الوطني أن الأدعم لديه الكثير في البطولة بداية من مواجهة الكويت اليوم، وهي المباراة التي نعوّل عليها من أجل الدخول في المنافسة.

وأشار الدوسري إلى أن منتخبنا لعب مباراة قوية أمام السعودية ولكن تفاصيل بسيطة حسمت المباراة لهم، ونتمنى أن نحقق الفوز اليوم لتحقيق هدفنا والظفر بإحدى بطاقتي التأهل الآسيوي، ولدينا ثقة كبيرة في لاعبينا للعودة اليوم.

وعن تأثير الخسارة الأولى قال: لا أعتقد أن شبابنا يتأثرون خاصة أنهم قدّموا مباراة قوية أمس، لكننا خسرنا، خاصة أننا كنا قادرين على التسجيل لكن خروج آدم العبد الله بسبب كثرة الأخطاء تسبّب في نوع من عدم التركيز لدى لاعبينا واستغله المنتخب السعودي جيداً ليحقق الفوز وإن شاء الله اليوم سنبذل قصارى جهدنا لتحقيق الفوز الأول لاسيما بعد أن دخلنا أجواء المنافسة.

المشاركة الأولى للكويت بعد رفع الإيقاف

تعد بطولة الخليج لمنتخبنا السلة للشباب هي البطولة الأولى للمنتخب الكويتي منذ رفع الإيقاف، والمعروف أن الأزرق من المنتخبات القوية في كرة السلة، وبالتالي سيمثل تواجده في البطولة إضافة كبيرة على كافة المستويات.

أحمد الدوح:

التوفيق لم يحالفنا في الافتتاح

قال أحمد الدوح لاعب منتخبنا الوطني: إن التوفيق غاب عن العنابي في مباراة الأمس أمام السعودي، مشيراً إلى أننا قادرون على التعويض أمام المنتخب الكويتي رغم قوة المباراة.

وأشار الدوح إلى أن الفريق قدّم مباراة قوية أمام السعودية ولكن التوفيق غاب عن الفريق ونتمنى أن يحالفنا اليوم، مؤكداً أنه لا بديل عن الفوز من أجل المنافسة في البطولة.

وحول ضياع فرصة تحقيق الفوز الأول قال: «بالتأكيد كنا نسعى بقوة للفوز وأعتقد أن اللاعبين قدّموا ما عليهم وكان ينقصنا فقط التوفيق، حيث أهديها فرصاً كثيرة كانت في المتناول وإن شاء الله سنبذل قصارى جهدنا اليوم من أجل الفوز.

أحمد سعيد لاعب منتخبنا:

تركيزنا حالياً على مباراة الكويت

أكد أحمد سعيد لاعب منتخبنا الوطني لكرة السلة أنه حزين للغاية للخسارة أمام المنتخب السعودي وقال: لم نكن نستحق الخسارة كنا نداً قوياً والأقرب للفوز في بعض فترات المباراة، وإن شاء الله نعود بقوة بداية من مباراة اليوم.

وقال لاعب منتخبنا: طوينا صفحة هذه المباراة وتركيزنا الآن على مباراة اليوم، مشيراً إلى أن المباراة قوية اليوم ونسعى للفوز فيها خاصة أن الفوز بمثابة الدخول في أجواء المنافسة على بطاقتي التأهل.

وأشار لاعب الأدعم إلى أن مباراة اليوم ستكون قوية للغاية ولن تكون سهلة وتحتاج مجهوداً كبيراً من أجل تحقيق الفوز.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X